العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ}

الأعتدال / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

كاتب الموضوع: عاشق فن إرتواء العقل، فى قسم: الخيمة الرمضانية


1 
عاشق فن إرتواء العقل

بسم الله الرحمن الرحيم

الأعتدال

الأعتدال / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل rm-frsah.gif&sa=X&ei=bQ0LUJP_Acqs0QWx5NTeCg&ved=0CAwQ8wc&usg=AFQjCNHrhU69JWpkmG86TBGNQnfoR6OlKQ

أقدم لكم ثامن مؤلفاتى فى شهر رمضان الكريم المعظم لعام 1433 هجرية وأنتظرونى يوميا فى شهر رمضان مع موضوع جديد .

وترقبوا موضوع منتصف شهر رمضان وموضوع يوم 27 رمضان وترقبوا موضوع وقفة عيد الفطر المبارك فتلك المواضيع ستكون هامة للغاية فترقبوها .

ولكم منى مفاجأة فى أول أيام الفطر المبارك . كل عام وأنتم بخير - ترقبوا

وموضوعى الثامن هو : -

الأعتدال

وسوف أبدأ موضوعى بقول الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
وأما الذين أقتصدوا ( أعتدلوا وتوسطوا ) فأولئك يحاسبون حسابا يسيرا


صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

الأعتدال يجعل صاحبه يعيش عزيز النفس محبوبا من الله ومحبوبا من الناس
الأعتدال يجعل صاحبه يعيش عزيز النفس محبوبا من الله ومحبوبا من الناس
الأعتدال يجعل صاحبه يعيش عزيز النفس محبوبا من الله ومحبوبا من الناس


الأعتدال صفة هامة جدا جدا جدا فى حياة البشر ككل أما المسلمين بالأخص فالوضع هنا يختلف كثيرا فحتما يجب على كل مسلم بأن يلتزم بتلك الصفة فلن أقول أن هذا أمرا أجباريا فأنا بشر ولا يمكن لى بأن أقوم بأجبار بشر مثلى على شئ لكن يمكن لى بأن أقدم لكم بالدلائل من القرأن الكريم وأقوال الرسول ما يجعلنا كمسلمين بأن نكن معتدلين فى حياتنا ولكن لن أفعل هذا وسوف أتحدث معكم بأسلوبى البسيط فى أقناعكم فى هدوء بأن الأعتدال حتما يجب بأن يكون أساس حياتنا فى كل شئ مهما كان بسيطا فسوف أتحدث إليكم عن شئ يحدث فى أغلب البيوت الإسلامية فى جميع أنحاء العالم فى شهر رمضان من كل عام والذى يحدث هو أنفاق لا حدود له من المأكولات والشراب والحلويات يتم شرائها ببذخ شديد فى هذا الشهر الكريم الفضيل بخلاف أى شهر أخر من شهور السنة مع العلم بأن قدوتنا الرسول الصادق الأمين كان أفطاره بسيطا للغاية وأغلب بيوت المسلمين يكون على مائدتهم أغلى المأكولات وأغلى المشروبات وأغلى الحلويات فالمائدة كل يوم بها الكثير والكثير وهذا أمرا لا يرضى الله أطلاقا فيجب على كل رب أسرة بأن يتقى الله فيوجد مسلمين فى أشد الأحتياج ولو لجزء بسيط من تلك المأكولات ولا يستطع بأن يشترى شيئا كونه فقيرا ولكنه يحمد الله على كل شئ ومسلمين أخرين يفطرون أغلى المأكولات ولا يحمدون الله فنحن فى شهر يجب علينا بأن نحمد الله على كل شئ وأن نكون معتدلين فى كل شئ فالأعتدال صفة عظيمة يتحلى بها كل مسلم ملتزم يتقى الله فى كل أفعاله ويخشى الله فى كل تصرفاته فما يحدث من بذخ رهيب خلال شهر رمضان أو فى بقية شهور السنة يعتبر خارج نطاق الإسلام كمثل الهاتف المحمول عندما يكن بخارج الخدمة فهمها حاولنا بأن تأتى الخدمة فلا جدوى فى هذا الأمر سوى التواجد فى المكان السليم والإنسان السليم هو العاقل الرشيد المعتدل فأنا لا أقصد بالأعتدال بأن يقسوا المسلم على نفسه لا بالطبع هذا ليس المقصود فالمقصود هنا التوسط والأقتصاد فى الأمور وهى أفضل طريقة يتبعها المؤمن ليؤدى ما عليه من واجبات نحو ربه ونحو نفسه ونحو الأخرين والأعتدال أو الأقتصاد أو التوسط فضيلة مستحبة في الأمور كلها وقد أمرنا النبى عليه أفضل الصلاة والسلام بهذا .

وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالأعتدال في كل شيء حيث قال : ( القصد القصد تبلغوا ( أي ألزموا التوسط في تأدية أعمالكم تحققوا ما تريدونه على الوجه الأتم ) ( البخاري وأحمد )

وكما ذكرت مسبقا فى مؤلفاتى السابقة ومن خلال الصفات النبيلة التى ذكرتها بأن كل مسلم يتمنى بأن يكون كمثل الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام فالرسول قدوة يتمناها كل مسلم ملتزم فإن كان حقا نتمنى بأن نكون كالرسول فالرسول يا مسلمين كان معتدلا مقتصدا فى كل أمر من أمور حياته .

الأعتدال من أخلاق الأنبياء وبإذن الله يكن من صفات كافة مسلمين ومسلمات كوكب الأرض لنفوز جميعا بالجنة بإذن الله .

أنتبهوا يا مسلمين لهذا الأمر العاجل

الأعتدال يخفف الحساب يوم القيامة
الأعتدال يخفف الحساب يوم القيامة
الأعتدال يخفف الحساب يوم القيامة

اللهم أدخل أمة محمد عليه أفضل الصلاة والسلام الجنة يارب العالمين
اللهم أدخل أمة محمد عليه أفضل الصلاة والسلام الجنة يارب العالمين
اللهم أدخل أمة محمد عليه أفضل الصلاة والسلام الجنة يارب العالمين

اللهم تقبل منا ومنكم يارب العالمين
اللهم تقبل منا ومنكم يارب العالمين
اللهم تقبل منا ومنكم يارب العالمين

قولوا أمييييييييييييييييييييييييييين يا مسلمين يا موحدين بالله

اللهم بلغنا رمضان
اللهم بلغنا رمضان
اللهم بلغنا رمضان

كل سنة وأنتم طيبين ( رمضان كريم )

إلى اللقاء غدا فى تاسع أيام شهر رمضان الكريم المعظم مع موضوع جديد

*** شكر خاص ***

لكل من دعا لى بالشفاء العاجل ( اللهم يتقبل منكم ويتم شفائى على خير )

أشكركم شكرا جزيلا وسوف أبلغكم جميعا بشفائى حين شفائى بإذن الله

اللهم أشفى مرضى المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم أشفى مرضى المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم أشفى مرضى المسلمين والمسلمات يارب العالمين


بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين


الجمعه 8 رمضان 1433 هجرية
27 يوليو 2012
ميلادية





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.