العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > القسم الإسلامى العام

القسم الإسلامى العام خاص بالمواضيع الإسلامية العامة المكتوبة التى لا تحتوى على صوتيات ومرئيات دينية


1 
!_DiDi_!

اين قوة المسلمين الضااربة ؟؟ elmstba.com_1343441484_826.gif

الحمد لله الذى اكرم بجواره من خافه واتقاه
وابعد عن جنابه من خالفه وعصاه
نحمده تبارك وتعالى اظل المؤمنين يوم القيامة بظل عرشه
واذاق الكافرين اليم بطشه
ونصلى ونسلم صلاة وسلاما يليقان بسيد الخلق وحبيب الحق
اما بعد
لقد مر على المسلمين فى الصدر الاول للاسلام فتره كانوا فيها
القائمون على امر هذه البشريه إذ كانت لهم العزه والغلبه
فإذا ما حاربوا كانوا هم الفائزين المنتصرين
وإن سالموا كانوا هم الحاكمين العادلين ذلك لآنهم كانوا بحبل الله معتصمين وعلى حدوده قائمين وفى سبيل دينه وشريعته مجاهدين


فأمدهم الله بعونه ونصره وأحاطهم برداء الجلال والهيبه
فكانوا كما قال لهم(لأنتم أشد رهبة فى صدورهم من الله)
وقد ضمن لهم النصر فى الحرب بقوله (لن يضروكم إلا أذىوإن يقاتلوكم يولوكم الادبار ثم لا ينصرون)
كانوا لله فكان الله لهم وكانوا مع الله فكان الله معهم
وهذه بتلك
فلما تقادم عليهم العهد ونسوا حق الله عليهم وفرطوا فى جنب الله وتخلوا عن دين الله تخلى الله عنهم
وبعد ان غيروا ما بأنفسهم مع الله غير الله ما كان بينه وبينهم
(إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)
وقد بلغت بهم المهانه ان قعدوا عن الجهاد وركنوا إلى الكسل و أخلدوا الى الارض واكتفوا بأن يتغنوا بأمجاد أسلافهم
ويتذاكروا فى احفالهم ما كان من هذه الامجاد من عظمه وإكبار
وقصروا فخرهم واعتزازهم بماضى أبائهم واجدادهم
وقد ابطل الله لهم هذا لهم فى قوله الكريم (تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسئلون عما كانوا يعملون )
ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم فى هذا المعنى (ومن أبطأبه عمله لم يسرع به نسبه ) وما لنا وللماضى إن لم يكن لنا فيه عبره تنزعنا الى ان نتأسى بمن مضى منا ونعمل على ان نحيى مجدهم ونواصل المسيره فى طريقهم لعلنا نحى ما مات من أثارهم ولعلنا نستدرك ما فاتنا من امجادهم أما ان نجعل أمجادنا
قصصا نتحدث بها فى مجالسنا ونستدر بها الدموع فى خطبنا ووعظنا دون ان يكون ذلك مشفوعا با لتأسى بهم والعمل على ألأحتفاظ بما كانوا عليه من مكانة وعزه ترهب الشرق والغرب عدلا وإنصافا لا ظلما واعتسافا
ما لنا قعدنا عن اللحوق بركب الحضاره وما لنا لا نتنا فس معهم فيما يسمونه (تكنلوجيا) ألهم عقول غير عقولنا
أو أفهام غير افهامنا
أعقولهم جوهريه وعقولنا خشبيه
أهم المكلفون بالنظر الى ملكوت السماوات والارض من دوننا
وهل فتح الله لهم مغاليق اللآفاق واغلقها فى وجوهنا
ما لنا نرى اعداءنا من المستعمرين شرقا وغربا يتسابقون فى غزو الفضاء ونحن فى الحضيض ساهون لاهون لماذا لا نقلدهم
فى علومهم الكونيه كما قلدناهم فى اخلاقهم الانحلاليه ولماذا لا نتسابق معهم فى إختراق الجو والفضاء كما تسابقنا معهم فى الفجر والفسوق بلا خجل ولا حياء
أفهل يعقل ان يكون القرأن قد نزل لهم ولم ينزل لناعندما يخاطبنا بقوله (يا معشر الجن وألانس إن إستطعتم أن تنفذوا من أقطار السماوات وألارض فانفذوا لا تنفذون إلا بسلطان) وتأمل قوله تعالى يا معشر الجن والانس قدم الجن على الانس لآن الذى يقدم على إختراق الفضاء عادة هم الجن كما كانوا يقولون (وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع فمن يستمع الان يجد له شهابا رصدا ) وهل إذا قال الله تعالى (قل سيروا فى الارض)كان يقصد الكفار المستعمرين أو عندما يقول (أولم ينظروا فى ملكوت السماوات والارض )
لا يا اخى
لقد نزل القرأن على العالمين جميعا ونحن فى مقدمتهم
فعندما يدع الناس الى التفكير فى خلق السماوات والارض لا شك انه يدعوناو يقصدنا قبلهم
فلماذا يا اخى المسلم
صمت أذاننا عن نداء الله هذا وأرهفوا هم أذانهم له
وأغلقنا عقولنا عن مسايرة هذه الايات بينما هم أولوها تفكير عقولهم وإدراك أفهامهم
القران الكريم هو مصدر هذه العلوم الحديثه كلها
إذ أنه فى العلم أكبر مصدر
لجميع مخترعات أى زمان
كل العلوم مدينة فى اصلها
لحقائق التنزيل والفرقان
فالطب والكمياء يكمن حصرها
فى صيدليته بكل معانى
ولو أننا نلقىصيادلة هنا
لم نفتقد شيئا من العرفان
واكهرباء وما بمغناطيسها
فى الجو او فى البحر والوديان
جمعت هنالك كلها فى أية
وقل انظروا تكفيك فى التبيان
(التكنلوجيا )ليس طى حروفها
معنى وليس هناك فى القران
لكنها تحتاج فى إستخراجها
لنهى عباقرة مع الايمان
هذى من القران بعض سماته
فيه الدنا والدين يلتقيان
فهل يصح بعد ذلك ان نلتمس العذر لتأخيرنا عن ركب الحضاره
وديننا اصلها وكتابنا طريقها فأين قوة المسلمين الضاربه التى كانت ترهب الشرق والغرب الفرس والروم
لقد ورثنا المجد فبددناه وورثنا الحضاره فضيعناها
وورثنا صرح الاسلام عاليا مشيدا يناطح السحاب فدمرناه وهدمناه حتى سويناه بالتراب
فما هو عذرنا امام الله وما هى حجتنا بين يديه
إن سألنا كيف ذللتم بعد عزه وكيف ضعفتم بعد قوه وكيف خفتم بعد أمن وكيف هنتم بعد كرامه وكيف أصبحتم محكومين بعد ان كنتم حكاما عادلين
لا جواب لنا إلا ان نقول ربنا ظلمنا انفسنا وتركنا ديننا وكتابنا
فضللنا السبيل

وإلى لقاء بمشيئة الله




2 
د نبيل أكبر

قوتنا موجودة أختنا العزيزة
ولكن في تكفير وتفجير بعضنا البعض وتكميم الأفواه. لا أتكلم عن الحكام هنا فحالهم معلوم ولكني أتكلم عن الفراعنة "الصغار" ...


3 
لؤلؤة مصرية

والله نفسنا ان امة سيد الخلق صلى الله عليه وسلم تبقى اقوى وافضل الامم بس للاسف فيه دول بتاثر بطرق غير مباشرة على عقول الناس خصوصا المسلمين عشان تخليهم يبعدو عن دينهم وينسوه ويجرو ورا شهواتهم بس

ربنا يهدى امة محمد يارب

موضعك جميل اوى

تسلمى



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.