العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ}

حفظ اللسان / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

كاتب الموضوع: عاشق فن إرتواء العقل، فى قسم: الخيمة الرمضانية


1 
عاشق فن إرتواء العقل

بسم الله الرحمن الرحيم

حفظ اللسان

حفظ اللسان / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل rm-frsah.gif&sa=X&ei=bQ0LUJP_Acqs0QWx5NTeCg&ved=0CAwQ8wc&usg=AFQjCNHrhU69JWpkmG86TBGNQnfoR6OlKQ

وهكذا أنقضت الأيام الغالية من العشر الأوائل وهلت العشر الوسطي . يارب أن يجعلنا ممن فاز برحمته – اللهم أمين .


أقدم لكم موضوعى الرابع عشر فى شهر رمضان الكريم المعظم لعام 1433 هجرية وأنتظرونى يوميا فى شهر رمضان مع موضوع جديد .

وترقبوا غدا موضوع منتصف شهر رمضان وموضوع يوم 27 رمضان وترقبوا موضوع وقفة عيد الفطر المبارك فتلك المواضيع ستكون هامة للغاية فترقبوها .

ولكم منى مفاجأة فى أول أيام الفطر المبارك . كل عام وأنتم بخير

وموضوعى الرابع عشر هو : -

حفظ اللسان

وكالعادة أبدأ الموضوع بأية من أيات القرأن الكريم من سورة * ق * رقم الأية 18

بسم الله الرحمن الرحيم
ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
صدق الله العظيم

دائما ما أرى تلك الأية الكريمة فى شتى المواقع الألكترونية وبالأخص المنتديات وبكل تأكيد جميعكم على علم بهذا ومن يراها ولا يتقى الله فقد خسر كثيرا ومن يقرأها ويتقى الله فقد فاز فوزا عظيما .

حفظ اللسان صفة جديدة أقدمها إليكم اليوم وهى صفة عظيمة من صفات المسلم فعلى كل مسلم بأن يعلم جيدا بأنه المسئول الوحيد عن ما يخرج من فمه من ألفاظ حيث يقوم الله بتسجيلها ليتم محاسبته عليها .

والألفاظ السيئة تكاثرت وبشدة فلغة السب والقذف والشتائم أصبحت هى اللغة الموحدة لدى أغلبية ساحقة من البشر فالتعامل اللفظى المحترم أنعدم من قاموسهم وتم أستبداله بقاموس الأهانة والمهانة فالبعض منهم يضطر والبعض منهم على قصد بأخراج تلك الألفاظ والبعض يستمتع بتلك الألفاظ الخارجة والبعض يستعملها فى المواقف الحرجة .... إلخ .

أنتبهوااااااااااااااااااااااا جيدا لما يلى : -

وقال الله صلى الله عليه وسلم : ( إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء كلها تُكَفِّر اللسان ( تذل له وتخضع ) تقول : اتق الله فينا ، فإنما نحن بك ، فإن استقمتَ استقمنا ، وإن اعوَجَجْتَ اعوَجَجْنَا ) [ الترمذي ] .



وقال الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يستقيمُ إيمان عبد حتى يستقيمَ قلبه ، ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه ) [ أحمد ] . وقال ابن مسعود : والذي لا إله غيره ، ما على ظهر الأرض شيء أحوج إلى طول سجن من لسان .

قال الشاعر :

وَزِنِ الْكـلام إذا نَطَقْــتَ، فــإنمـا
يبْدِي عُيوبَ ذوي العيوب المنطـقُ
ولابد للإنسان من تَخَيرِ كلامه وألفاظه ، فكلامه عنوان على عقله وأدبه .
وكما قيل : يستدل على عقل الرجل بكلامه ، وعلى أصله بفعله .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من أرضى الناس بسخط الله وَكَلَهُ الله إلى الناس ، ومن أسخط الناس برضا الله كفاه الله مؤونة الناس ) [ الترمذي ] .

قال الله صلى الله عليه وسلم : ( إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسًا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقًا ، وإن أبغضَكم إلي وأبعدَكم مني يوم القيامة الثرثارون ( كثيرو الكلام ) ، والمتشَدِّقُون ( الذين يتطاولون على الناس في الكلام ) والمتفيهقون ) ، قالوا : يا رسول الله ، قد علمنا الثرثارون والمتشدقون ، فما المتفيهقون ؟ قال : ( المتكبرون ) [ الترمذي ] .

رُوِي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله ، فإن كَثْرَة الكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب ، وإن أبعدَ الناس عن الله القلبُ القاسي ) [ الترمذي ] .

سأروى إليكم قصة أراها هامة من وجهة نظرى الشخصية ومن باب العلم بالشئ تلك القصة من تأليفى الشخصى وليست واقعية لكن من الممكن جدا بأن تكون قد حدثت بالفعل ( والله أعلم )

طالب بالفرقة الأولى بأحدى الكليات قرر بأن يكون طالبا متميزا أمام الجميع ولقد سلك طريق التميز الذى قرر بأن يفعله من طريق أخر وليس الطريق المعروف وهو طريق االأجتهاد فى المذاكرة والتفوق الدراسى بل قرر بأن يسلك طريق التميز أمام عيون الأخرين وأن يكون منفردا بهذا التميز وهذا شئ صعب جدا لأن بكل إنسان ميزة تميزه عن الأخر أو بمعنى أدق لقد خلقنا الله مختلفين فليسوا كل البشر مثل بعضهم فى المميزات ولكن عقولنا واحدة وقلوبنا واحدة والروح سائدة على الجميع وحتى لا أتطرق بعيدا عن محتوى القصة ففعل هذا الطالب أفعالا لا تصح بأن تنسب لمسلم وأفعاله كانت منحصرة بأن يجعل كافة الطالبات لا يرون أحد غيره وأنه شخصا مثاليا والأخرين لا بقول أشياء عن زملائه غير صحيحة ويشاء القدر بأن هذا الطالب أحب فتاة بالجامعة وقد قرر بأن يتقدم لخطبتها والزواج منها وبكل تأكيد من حق كل أسرة بأن تتحرى عن المتقدم للزواج لمعرفة حسن سلوكه وأخلاقه ونجح فى الأختبار برغم أنه فاشلا وتمت الخطوبة على خير ولكن فترة الخطوية كانت جحيم فدائما ما كان يسمع هذا الشاب أشياء كثيرة عن خطيبته من أقوال وأمور سيئة وكان دائم الشك بخطيبته وتحولت حياته مع خطيبته منذ بدايتها إلى نهايتها لجحيم ولم ينام الليل وينام النهار وتدهورت دراسته وفشل فشلا ذريعا وخسر فى الحياة دراسته وخطيبته وخسر نفسه بكل تأكيد وأنتبه فى الوقت المناسب وأستغفر الله كثيرا عما كان يفعله وأصبح هذا الشاب متواضعا ومحبا للجميع وأصبح كلامه قليلا وأفعاله الطيبة كثيرة وقد قام بسحب أوراقه من الكلية والتقدم بها فى مكان أخر بعد كشف أمره أمام الجميع بأنه كان يذم فى الجميع ويقول عنهم أشياء غير صحيحة ليفز برضا جميع البنات ولم يفكر فى رضا الله .

أنتهت القصة

وبعد أنتهاء القصة أحب بأن أقول لكم بأن ما ذكرته فى نهاية القصة شئ يحدث بالفعل فى حياتنا بأغلبية ساحقة من شباب اليوم فالأغلبية على أستعداد بأن تفعل أى شئ حتى ولو كان محرما من أجل الفوز برضا الجنس اللطيف ومن أجل أعجابهم فهم لم يفكروا قط فى رضا الله وأًصبح رضا الله خارج نطاق حسابهم وأنا على علم بأن ما أقوله هذا شيئا خطيرا لكن هذا هو الواقع المرير لمن لا يعلم .

وكثيرا وبالأخص فى المواقع الألكترونية ( المنتديات على سبيل المثال ) يقدمون كل ما هو مخالف لشرع الله وبرغم أن الأية القرأنية ( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ) لكنهم لا يهتمون ولديهم أصرار بتقديم كل ما هو مخالف لشرع الله وإن تركت إدارة الموقع ما يتم تقديمه فهى مشتركة مع هذا الأبتذال وهذا الفسق وستحاسب عليه وحمدا لله أن تلك المواقع التى تترك الأخرين يفعلون كما يشاء الأعضاء قليلة وليست كثيرة والعجيب فى الأمر عندما يطرد أشخاص من موقع محترم من جانب الجهة الإدارية تذهب تلك الأشخاص إلى مواقع أخرى لتقديم تلك الرذيلة والفسق والفجور فى أماكن أخرى فهذا يعنى بأن لديهم أصرار قوى على نشر المحرمات ولا يخشون الله وحتى لا نتلفظ بقول غير مناسب مع تلك الفئة من البشر ونحاسب فيكفى بأن نقول لتلك الفئة من البشر ( ربنا يهديهم ) ولا داعى بالتلفظ بأقوال سيئة تمحى من صفاتنا كمسلمين صفة حفظ اللسان . وفى كل مكان يوجد الإنسان الجميل والإنسان السيئ فالإنسان السيئ يجعل الأخرين يقدرون قيمة الإنسان الجميل ومن واجب الإنسان الجميل بأن يقدم كافة النصائح للإنسان السيئ حتى يصبح إنسانا جميلا وربنا يهدى الجميع يارب – اللهم أمين .

ومن موضوعى هذا أوجه نداء عاجل إلى كل من يمتلكون مواقع شات أطردوا كل من ينافى الأداب ويكتب أسما مستعارا غير محترما فتلك الأسماء المستعارة الغير محترمة تسيئ لموقعك وإن لم تستطع طردهم فعليك وفورا بغلق موقعك حتى لا تحاسب يوم القيامة حسابا عسيرا . وأنا على علم تام بأن ما أقوله لن يتم العمل به فأغلبية أصحاب مواقع الشات سعداء بتلك الأسماء المستعارة فأنهم يبحثون عن الشهرة وكثرة الزوار والأعضاء ولا يفكرون فى رضا الله .

وفى الختام

فقال الله صلى الله عليه وسلم : ( مَنْ سلم المسلمون من لسانه ويده ) [ متفق عليه ] . وقال عقبة بن عامر : يا رسول الله ، ما النجاة ؟ فقال الله صلى الله عليه وسلم : ( أمسك عليك لسانك ولْيسعك بيتك ، وابْكِ على خطيئتك ) [ الترمذي ]
.
ومن صفات المؤمنين أنهم يحفظون لسانهم من الخوض في أعراض الناس ، ويبتعدون عن اللغو في الكلام ، قال الله - عز وجل - : { وإذا مروا باللغو مروا كرامًا } [ الفرقان: 72 ] .

وقال الله صلى الله عليه وسلم : ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت ) [ متفق عليه ] .

اللهم بلغنا رمضان
اللهم بلغنا رمضان
اللهم بلغنا رمضان

أنتبهوا يا مسلمين لحالكم فنحن فى شهر كريم عظيم فضيل جليل ويجب علينا بأن نتحلى بالصفات التى تجعلنا حقا مسلمين أقوالا وأفعالا فأحفظوا لسانكم من كل ما هو غير مستحب لمسلم بأن يتلفظ به فأتقوا الله .

المكسب الحقيقى هو رضا الله وليس رضا البشر
المكسب الحقيقى هو رضا الله وليس رضا البشر
المكسب الحقيقى هو رضا الله وليس رضا البشر

وإلى اللقاء غدا فى منتصف شهر رمضان مع الموضوع الخامس عشر وكما أعلنت مسبقا كثيرا بأن موضوع منتصف شهر رمضان سيكون مهما – فترقبوا موضوع غد وشكرا لكم على حسن المتابعة ولا تنسونى من دعواتكم الكريمة .

بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين


الخميس 14 رمضان 1433 هجرية
2 أغسطس 2012
ميلادية





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.