العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ}

الرحمة + العفو / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

كاتب الموضوع: عاشق فن إرتواء العقل، فى قسم: الخيمة الرمضانية


1 
عاشق فن إرتواء العقل

بسم الله الرحمن الرحيم

الرحمة + العفو

أنتبهوااااااااااااااااااااااااااا هنا يوجد موضوعين وليس موضوع واحد ( موضوع 24 رمضان + موضوع 18 رمضان ) .

أعتذر عن عدم تقديم موضوعاتى سابقا لوفاة صديقى الغالى وسفرى لتقديم واجب العزاء والمواساة . وسوف أقوم بكتابة مؤلفاتى السابقة أبتداء من الثامن عشر من رمضان حتى الثانى والعشرون من رمضان . أبتداء من 24 رمضان 1433 هجرية وسوف أقدم لكم موضوعين كل يوم حتى يوم 28 رمضان 1433 هجرية تعويضا عن غيابى . فلقد تغيبت عنكم يوم 18 و 19 و 20 و 21 و 22 رمضان .


الرحمة   العفو / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل rm-frsah.gif&sa=X&ei=bQ0LUJP_Acqs0QWx5NTeCg&ved=0CAwQ8wc&usg=AFQjCNHrhU69JWpkmG86TBGNQnfoR6OlKQ

وهكذا أنقضت الأيام الغالية من العشر الوسطى وهلت العشر الأواخر وأقتربت من نهايتها . يارب أن يجعلنا ممن فاز بمغفرته – اللهم أمين .

أقدم لكم موضوعى الرابع والعشرون فى شهر رمضان الكريم المعظم لعام 1433 هجرية وأنتظرونى يوميا فى شهر رمضان مع موضوع جديد .

وترقبوا موضوع يوم 27 رمضان وترقبوا موضوع وقفة عيد الفطر المبارك فتلك المواضيع ستكون هامة للغاية فترقبوها .

ولكم منى مفاجأة فى أول أيام الفطر المبارك . كل عام وأنتم بخير

وموضوعى الرابع والعشرون هو : -

الرحمة

وكالعادة أبدأ الموضوع بأية من أيات القرأن الكريم من سورة * يوسف * رقم الأية 64

بسم الله الرحمن الرحيم
فالله خير حافظ وهو أرحم الراحمين
صدق الله العظيم

+

أية أخرى من القرأن الكريم من سورة * الأعراف * رقم الأية 156

بسم الله الرحمن الرحيم

ورحمتي وسعت كل شيء فسأكتبها للذين يتقون

صدق الله العظيم

ويقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( جعل الله الرحمة مائة جزءٍ ، فأمسك تسعة وتسعين ، وأنزل في الأرض جزءًا واحدًا ، فمن ذلك الجزء تتراحم الخلائق ؛ حتى ترفع الدابة حافرها عن ولدها خشية أن تصيبه ) [ متفق عليه ] .

صفة الرحمة صفة عظيمة ما أروعها تلك الصفة حقا عندما يتحلى بها كافة المسلمين فى مشارق الأرض ومغاربها فالمسلم رحيم القلب سيفز فى الدنيا والأخرة الكثير من الحسنات فنحن كمسلمين فى هذا الشهر الكريم الفضيل نسعى وبشدة للحصول على أكبر قدر من الحسنات فكثيرا من البشر يتسابقون فى الحياة للوصول إلى أعلى المناصب أو المراكز أو المال أو رضا بعض الأشخاص ... إلخ فتلك مسابقات ليست لها أهمية فى الأخرة ولكن أهميتها فقط محصورة فى الدنيا والدنيا فانية ويجب علينا التركيز فى الأخرة وتجميع أكبر قدر من الحسنات فى الدنيا لنفوز بها فى الأخرة ومن أجل هذا الفوز العظيم يجب علينا بأن نتحلى بكافة الصفات النبيلة الرائعة التى تميز الإنسان المسلم وتجعله حقا مسلما قولا وفعلا فأغلبية المسلمين مسلمين أقوالا ولكن ليسوا أفعالا وأبسط دليل على كلامى هذا أنعدام الرحمة من قلوب أغلبية البشر فالرحمة ليست كلمة نتفاخر بها ولكن أفعالا كثيرة يجب علينا فعلها فى حياتنا وبالأخص فى شهر رمضان العظيم فالرحمة رقة وعطف ومغفرة والمسلم رحيم القلب يغيث الملهوف ويصنع المعروف ويعاون ويساعد المحتاجين ويعطف على الفقراء والمحرومين ويمسح دموع اليتامى فيحسن إليهم ويدخل السرور عليهم فالكثير للأسف الشديد لا يهتم بالغير فالأهتمام السائد أهتمام الذات فالتفكير فى الغير بدون مقابل أصبح حلم من الأحلام كمثل دول كثيرة فى المنطقة العربية تقدم الكثير من المعونات والخدمات لدول أخرى فقيرة للحصول على مقابل مغرى من الدول المتقدمة كعضوية مثلا بالأمم المتحدة أو أمور أخرى فالمهم أنه يوجد مقابل فلا توجد دولة فى العالم تقدم معونات أو خدمات لدولة أخرى بدون مقابل وأصبحت أغلبية البشر تفعل هذا ولن أتطرق فى الحديث أكثر من هذا حتى لا أتجه فى كلامى للسياسة ولكن أحب بأن أتطرق إلى شئ أهم من السياسة وأهم من الثورات العربية بإيجابيتها وسلبياتها .

أحب بأن أوجه رسالة إلى كل مسلمين الأرض
أغيثوا أطفال الصومال


الرحمة   العفو / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل 49270hayah.jpg&sa=X&ei=abUnUIOCGo_ptQbi8IDoDw&ved=0CAwQ8wc4FQ&usg=AFQjCNFIAsVnFtSvYlrTykBfWOK-Y7PBpg

من يفكر فى نفسه فقط خسر الأخرة ومن يفكر فى غيره كسب الأخرة .

( أنتبهوا فلديكم فرصة غالية لحصد أكبر قدر من الحسنات ) ساعدوا أطفال الصومال فهم فى أشد الحاجة إلى كل مسلم رحيم القلب .
إلى كل مسلم رحيم القلب
إلى كل مسلم رحيم القلب
إلى كل مسلم رحيم القلب..............

دائما عندما أنظر إلى كافة البلدان التى حدثت بها ثورات أتحدث إلى ذاتى وأقول بأن تلك الثورات لم تغير أشياء إيجابية كثيرة بل قدمت أشياء سلبية أكثر بكثير لكن هذا ليس هو المهم فالمهم هو أن البشر الأن يحلمون بالأفضل لبلادهم وينتظرون الرئيس الجديد فيما سيقدمه فهذا هو الخطأ الأكبر فيجب علينا بأن نبدأ بأنفسنا أولا ثم على الرئيس تكملة المشوار فأنه حقا العائق الوحيد فى تقدم كافة البلاد بأن يشعر كل فرد بواجبه أتجاه نفسه وأتجاه غيره وأتجاه وطنه وكافة الأوطان التى تستغيث بكافة المسلمين لأنقاذهم وبالأخص أطفال الصومال وأطفال فلسطين وأطفال سوريا وأطفال العراق وأطفال بورما وأطفال البوسنة والهرسك فالأطفال أحباب الله ويجب علينا كمسلمين بأن نكون بجانبهم بأموالنا وبقلوبنا وبدعائنا .

ولكل من شاهد موضوعى هذا بأن يفكر وبجدية تامة فى التبرع لأطفال الصومال فهم فى أشد الحاجة للمال فأطفال الصومال تموت جوعا فهذا الموت قاسى فمن لديه الرحمة فى قلبه فليتبرع الأن ولو بأى ثمن مهما كان ضيئلا فأسرعوا فى أنقاذ أطفال الصومال فالأطفال هم أحباب الله ومن سيساعد أطفال المسلمين سيحبه الله بإذن الله تعالى .

فكثيرا من البشر على أستعداد بأن تقدم كل شئ ولو كان مستحيلا من أجل أرضاء الجنس اللطيف فرضا الجنس اللطيف أصبح من الأساسيات لبعض البشر فأرضاء رب الكون والعباد أصبح أمرا للأسف الشديد خارج نطاق الأهمية وأيضا أرضاء الأب والأم والوطن أصبح أمرا أيضا خارج نطاق الأهمية بجانب تجاهل الفقراء وهناك بعض الأغنياء حول العالم ماتت الرحمة بداخلهم ويشاهدون الفقراء فى كل مكان ويحتاجون إلى المال وبعضهم على حسب ما قرأت على أستعداد لشراء قطع أثرية قديمة من أحدى البلدان بأعلى سعر لأقتناء تلك القطعة الأثرية والبعض يشترى خاتما لأميرة راحلة والبعض يشترى قطة ملابس لسيدة راحلة شهيرة بأعلى سعر وقرأت منذ فترة وجيزة بأن هناك أمير عربى قام بشراء قطعة ملابس داخلية للاعبة تنس شهيرة جدا بأمريكا وقام بشراء تلك القطعة ب 25 مليون دولار وذلك حبا فى تلك اللاعبة وظنا منه بالتأكيد بأن هذا التصرف سيشد أنتباهها له وحدث عكس هذا فلقد سقط هذا الأمير العربى من نظر تلك اللاعبة وبتصرف هذا الأمير العربى أهان نفسه وأهان كل مسلم أعتقادا من تلك اللاعبة بأن مثل هذا الأمير كثير فنعم هم كثير ولكن ليست هى فئة غالبة والحمد لله لكن نعم فيوجد الكثير ممن يفعلون أشياء مشابهة فكما ذكرت منذ قليل بأن بأمكان بعض البشر بفعل المستحيل من أجل أرضاء الجنس اللطيف .



نداء إلى كل أغنياء الأرض تبرعوا بجزء من أموالكم لجميع فقراء الأرض ( تبرعوا قبل أن تندموا فندم الدنيا أهون بكثير من ندم الأخرة فأفيقوا من غفلتكم سريعا وتبرعوا وأنتبهوا لحالكم ولا تقلقوا ( ما نقص مال من صدقة ) .

وفى الختام أقدم لكم ما يلى : -

قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( ارحم من في الأرض ، يرحَمْك من في السماء ) [ الطبراني والحاكم ]

اللهم أدخل أمة محمد الجنة يارب العالمين – اللهم أمين يارب العالمين
اللهم أهدنا إلى الصراط المستقيم يارب العالمين – اللهم أمين يارب العالمين
اللهم بلغنا رمضان يارب العالمين – اللهم أمين يارب العالمين

وإلى اللقاء غدا بإذن الله تعالى فى اليوم الخامس والعشرون من أيام شهر رمضان الكريم المعظم مع موضوع جديد بإذن الله + موضوع يوم التاسع عشر من شهر رمضان الماضى نظرا لسفرى فى يوم التاسع عشر . وترقبوا موضوع يوم 27 رمضان 1433 هجرية نظرا لأهميته القصوى .


دعواتكم يا أحبائى فى الله ونسألكم الفاتحة فى وفاة صديقى الغالى

بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين


الأحد 24 رمضان 1433 هجرية
12 أغسطس 2012
ميلادية

بسم الرحمن الرحيم

العفو


الرحمة   العفو / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل rm-frsah.gif&sa=X&ei=bQ0LUJP_Acqs0QWx5NTeCg&ved=0CAwQ8wc&usg=AFQjCNHrhU69JWpkmG86TBGNQnfoR6OlKQ


وموضوعى الثامن عشر هو : -

العفو

وكالعادة أبدأ الموضوع بأية من أيات القرأن الكريم من سورة * النور * رقم الأية 22

بسم الله الرحمن الرحيم
وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم
صدق الله العظيم

أحب بأن أبدأ موضوعى هذا بشئ مهم جدا وهو دائما ما أرى أشخاص دائما يفكرون فى الأنتقام من أشخاص أخرى وبالأخص الفتيات الجارحات من الشباب الغادر فدائما الفتيات يفكرون بجدية فى الأنتقام منهم فهذا حقهم لا جدال فى هذا الأمر فأغلبية الشباب لهم منطق فى التعامل مع الفتيات فمنطقهم بأن يتعاملوا مع الفتاة كقطعة لحم يأكلون اللحم بالكامل ثم يرمون العضم فهذا هو أدق وصف يمكن وصفه من جانب أغلبية الشباب فأغلبهم يعتبرون أغلب الفتيات سلعة رخيصة ليست لها ثمن فيفعلون أسوء الأفعال وأردئ الأعمال فالفتيات بالنسبة لتلك الفئة من الشباب السافل الحقير مجرد لعبة تبدأ سريعا وتنتهى أسرع فأنشغال وقت فراغهم من ضروريات حياتهم وأفضل طريقة أنشغالهم مع أى فتاة مهما كانت وبعد الأنتهاء من أكل لحمها ثم رمى عضمها يبحثون عن فتاة أخرى وهكذا فالحب ليس هدف لهم فالهدف الرئيسى القضاء على فراغهم وأصبحت بنات الناس لعبة فى أيديهم وأنا أرى ومن خلال موضوعى هذا بأن يتم العفو عن كل شخص غادر وحقير وسافل ولا داعى للأنتقام فكافة الأطراف خاطئة وفى تلك الحالة يجب العفو عن الشاب من جانب الفتاة وليس الأكتفاء بهذا ولكن يجب بأن نقول : حسبنا الله ونعم الوكيل . فيجب علينا بأن نعفو ونسامح ونغفر لكى يعفو الله عنا ويسامحنا الله ويغفر لنا فمن لا بد أن نسامح الغير لكى يسامحنا الله عندما ندعو إليه فكيف بنا كبشر لا نسامح ولا نغفر ونطلب من رب العباد بأن يسامحنا فالمنتقم الجبار هو الله فيكفى بأن نقول : حسبنا الله ونعم الوكيل لكل شخص غادر وجارح فالأنتقام ليس من صفة المسلمين ولكن العفو هى صفة مثالية يجب علينا كمسلمين التحلى بها والعمل بها قولا وفعلا ومن يتحلى بها فقد فاز فوزا كبيرا فالشغل الشاغل لكل مسلم بأن يفز فوزا كبير وبالأخص فى هذا الشهر الكريم الفضيل . ورسالة إلى كل فتاة جرحت أو غدر بها من جانب أى شاب قررى من الأن وفى هذا الشهر الكريم الأبتعاد كل البعد عن فكرة الأنتقام وقررى بأن تسامحى وتغفرى لكى يسامحك الله على كل ما فعلتيه فى حياتك من أخطاء فلسنا ملائكة فنحن بشر ونخطئ كثيرا وبكل تأكيد نطلب الدعاء يوميا من الله بأن يعفو عنا ويغفر لنا ذنوبنا ولهذا فلا تفكرى فى الأنتقام فالمنتقم الجبار هو الله ولسنا نحن كبشر المنتقمين فيجب علينا وبنية خالصة لوجه الله بأن نسامح ونغفر فالعفو عن الغير شئ عظيم فمن يحب بأن يغفر الله له يجب عليه بأن يعفو ويسامح غيره فنحن جميعا بشر ونتمنى بأن يعفو الله عنا وعن أخطاءنا ولا بد بأن نكون جميعا كبشر ذات صفاء ونقاء لكل من نتعامل معه ولا نحمل ضغائن بداخلنا وبرغم أستحالة هذا الأمر لكن أتمنى كمسلم بأن يتحقق هذا ثم بعد تحقيق هذا ندعو سويا بأن يتحد المسلمين ونكون يدا واحدة فنعم تلك أحلام ولا بد بأن ندعو الله بأن تتحقق ولا تنسوا بأن يعفو كل إنسان عن إنسان مثله فكيف نطلب من الله المغفرة ونحن كبشر لا نسامح بشر مثلنا ولذلك يجب علينا بأن نعفو ونسامح لكى يسامحنا الله ويعفو عنا ويغفر لنا وفى القريب جدا ليلة القدر ولا تنسوااااااااااااااااا دعاء ليلة القدر : - اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين .

يلا رددوا ورايا

اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين
اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين

اللهم إنك عفو تحب العفو فأعفو عنى وعن جميع المسلمين والمسلمات يارب العالمين

وإلى اللقاء غدا بإذن الله تعالى مع موضوع 25 رمضان + موضوع 19 رمضان

دعواتكم يا أحبائى فى الله ونسألكم الفاتحة فى وفاة صديقى الغالى

بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين


الأحد 24 رمضان 1433 هجرية
12 أغسطس
2012 ميلادية





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.