العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > الخيمة الرمضانية

الخيمة الرمضانية قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ}

الإيثار / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

كاتب الموضوع: عاشق فن إرتواء العقل، فى قسم: الخيمة الرمضانية


1 
عاشق فن إرتواء العقل

بسم الله الرحمن الرحيم

الإيثار

الإيثار / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل rm-frsah.gif&sa=X&ei=bQ0LUJP_Acqs0QWx5NTeCg&ved=0CAwQ8wc&usg=AFQjCNHrhU69JWpkmG86TBGNQnfoR6OlKQ

وهكذا أنتهت الأيام الغالية من العشر الأواخر وغدا أول أيام عيد الفطر المبارك . يارب أن يجعلنا ممن فاز بعتق رقبته من الناراللهم أمين . وكل سنة وأنتم جميعا طيبين وبألف صحة وخير وسلامة وسعادة يارب .


أقدم لكم موضوعى المنتظر الثلاثون والأخير من شهر رمضان الكريم المعظم لعام 1433 هجرية واليوم وقفة عيد الفطر المبارك وكما نوهت مسبقا بأن موضوع وقفة عيد الفطر المبارك سيكون مهما للغاية .

ولكم منى مفاجأة غداااااااااااا فى أول أيام عيد الفطر المبارك . كل عام وأنتم بخير

وموضوعى الثلاثون هو : -

الإيثار

وكالعادة أبدأ الموضوع بأية من أيات القرأن الكريم من سورة * الحشر * رقم الأية 9

بسم الله الرحمن الرحيم
ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة
صدق الله العظيم

*** خصاصة : معناها – شدة الحاجة ***

قال الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ) [ متفق عليه ] .

وتقول السيدة عائشة - رضي الله عنها - : ما شبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام متوالية حتى فارق الدنيا ، ولو شئنا لشبعنا ، ولكننا كنا نؤثر على أنفسنا .

رجاء بقراءة القصة التالية جيدا : -

سأروى إليكم قصة سيظن البعض منكم أنها خيالية لكنها واقعية وحدثت بالفعل لشاب ولد فى ظروف نفسية ومعنوية صعبة والحمد لله لم تكن ظروف هذا الشاب المادية سيئة بل متوسطة إلى حد ما فلم يقوم والديه بتعليمه كافة الأمور الحياتية ولم تكن المدرسة تعلمه غير المناهج الدراسية فقط وهذا الشاب تعلم كل ما إيجابى فى الحياة من تلقاء ذاته دون أن يعلمه أحد وكان محبا للجميع ولم يبخل بحبه هذا على أحد حتى ولو كان غريبا فكان هذا الشاب كثير العطاء كريما إلى حد أعتقد البعض أنه تبذيرا وهو ليس تبذيرا بل حبا فى الغير لله وكان دائما هذا الشاب عندما كان صغيرا كان والده يعطيه مصروفا جيدا كل يوم وكان يقوم بشراء الحلويات لزملائه وزميلاته وأحيانا كثيرة كان لا يجد مالا يشترى شئ لنفسه وكان سعيدا بذاته أنه يسعد غيره وأصبح هذا الشاب برغم قسوة نفسيته منذ طفولته لأسباب ليست لها صلة بالموضوع لذا لن أذكرها الجميع يحبه برغم صغر سنه فالجميع يحبه وظل حب البشر له ينمو معه كلما أزداد فى عمره فدائما الحاقدين من حوله يقولون أنه كريم ماديا مع من حوله نظرا لمصروفه اليومى الذى يحرص والده عليه كل يوم ويقولون أيضا الحاقدين أنه لم يتعب فى هذا المال لذلك يفعل به ما يشاء وظلت تلك الكلمات لا تفارق هذا الشاب منذ صغره حتى أصبح شابا ناضجا وتخرج من كليته وألتحق بوظيفة أختار أن تكون بسيطة للغاية ليبدأ الحياة العملية من الصفر وكان يحصل هذا الشاب على مرتبا ليس بعالى وعند حصوله على أول مرتب قام بشراء هدية لكل من والده ووالدته وفى الشهر الثانى من عمله أشترى أيضا هدايا لوالديه وكثيرالأهتمام بأخواته وأستمر على هذا حتى الأن برغم مرور 7 سنوات على عمله وسيظل يفعل هذا إلى أخر حياته ودائما يحرص هذا الشاب فى شراء هدايا رمزية لكل من حوله من مقربين وغير مقربين ويحرص على النزول والجلوس بجوار حارس العقار لشرب الشاى والتحدث معه فى أمور الحياة وكان كلما يجلس على كافيه يجلس مع من هم كبار السن ليستفاد من خبراتهم فى الحياة ويحرص على دفع كافة المشروبات دون جعل أحد أخر يقوم بدفع الحساب وكلما يعلم بأحد يحتاج إلى مساعدة يذهب على الفور لقضاء حوائج أى شخص سواء مقرب منه أو لا ويأتى ويحرص دائما هذا الشاب للذهاب إلى الجميعات الخيرية لتقديم كل ما يستطيع فعله من خدمات من أجل كل محتاج وأكرمه الله هذا الشاب وتولى منصبا عاليا بأحدى الجميعات الخيرية نظرا كونه كريما ومحبا للجميع وليس فئة ما من البشر وأصبح أصغر من يتولى منصبا عاليا فى جهة الجمعيات الخيرية وهذا شرف كبير جدا فى الدنيا وبإذن الله ينال فى الأخرة الجنة لما يفعله هذا الشاب مع من حوله وأكرمه الله هذا الشاب وتولى أرفع المناصب فى مجال عمله وكلما يزداد راتبه المالى يزداد كرمه مع من حوله وبرغم مرور 7 سنوات من العمل الشاق فى الحياة فلا يوجد شئ يدخره هذا الشاب لنفسه ومازال هذا الشاب فى رحلته نحو حبه للأخرون وكرمه على من يحتاج سواء طلب أو لم يطلب فهذا الشاب يشعر بمن حوله لدرجة لا يتخيلها عقل وأستطاع هذا الشاب بأن يوظف موهبة يتحلى بها منذ طفولته فى أعمال جليلة يفيد بها الجميع فهو يبحث عن كل شئ به إفادة ليقدمها للغير فهدف هذا الشاب فى الحياة أسعاد الغير حتى ولو كانت تلك السعادة على حساب ذاته فهذا الشاب كان ومازال وسيظل يحب ذاته بنسبة 1 % ويحب الأخرين بنسبة 99 % وربنا يحمى هذا الشاب ويكثر من أمثاله . ( قولوا أمين ) .



قال الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ) [ متفق عليه ] .
قال الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ) [ متفق عليه ] .
قال الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ) [ متفق عليه ] .


ونظرا بأننى ذكرت فى تلك القصة مضمون صفة الإيثار فلن أضيف شيئا أخر سوى أن أقول لكم كل سنة وأنتم طيبين وإلى اللقاء العام القادم مع مؤلفات إسلامية يومية جديدة فى شهر رمضان 1434 هجرية . وإذا لم يشأ القدر بأن أكون معكم العام القادم فأذكرونى بالخير ولا تنسونى من دعائكم بالرحمة والمغفرة والجنة بإذن الله .

فى النهاية أود بأن أقول لكل من قرأ مؤلفاتى خلال الثلاثون يوما ( شكرا جزيلا ) وأتمنى بأن أكون قد وفقت فى تقديم الإفادة وأستفاد الجميع وأهم من الأستفادة التطبيق فتطبيقكم للأخلاق والأخلاص والصبر والإحسان والأمانة وبر الوالدين والأمانة والقناعة والأعتدال والكرم والإيثار والحلم والرفق والعدل والحياء والوفاء والشورى والشكر وحفظ اللسان والتواضع والعزة والستر والكتمان والشجاعة والعفو والعمل والتعاون والرحمة والأمل والتأنى ( فى حياتكم ) سيظل هو الشغل الشاغل لى فرجاء من إنسان مسلم لكافة المسلمين فى مشارق الأرض ومغاربها بأن تتحلوا بتلك الصفات النبيلة فتلك الصفات الجليلة صفات تميز المسلم الملتزم عن المسلم الغير ملتزم فكونوا ملتزمين دينيا لنفوز جميعا بالجنة فالجنة تحتاج إلى جهد فلا تبخلوا بهذا الجهد فى الدنيا فدموع الندم فى الأخرة لن تفيد .

بحبكم فى الله وربنا يسعدكم ويكرمكم يارب وعيد سعيد مبارك على الجميع .

اللهم أدخل أمة محمد الجنة يارب العالمين – اللهم أمين يارب العالمين
اللهم أهدنا إلى الصراط المستقيم يارب العالميناللهم أمين يارب العالمين
اللهم بلغنا رمضان يارب العالمين – اللهم أمين يارب العالمين

وإلى اللقاء غدا بإذن الله تعالى فى أول أيام عيد الفطر المبارك مع المفاجأة .

عييييييييييييييييد سعييييييييييييييييد مباااااااااااااااااااارك

بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين


السبت 30 رمضان 1433 هجرية
18 أغسطس 2012
ميلادية






Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.