العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الإخبارية > أخبار العالم World News

أخبار العالم World News آخر الأخبار العربية والعالمية على مدار اليوم وقراءة يومية لأشهر المجلات والصحف


1 
bono

Kill Diabetes

أوباما: هناك حاجة للسلام في الشرق الأوسط وسط الاضطرابات بالمنطقة



عواصم - وكالات - قال الرئيس الأميركي باراك أوباما يوم الثلاثاء إنه زادت الحاجة إلحاحا عن اي وقت مضى إلى انتهاز الفرصة لاحياء جهود السلام الاسرائيلية الفلسطينية حتى مع اجتياح الاضطرابات أرجاء منطقة الشرق الاوسط.
وكان أوباما يتحدث للصحفيين بعدما عقد محادثات في البيت الأبيض مع الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريس. وحث اسرائيل والفلسطينيين على الاستفادة من رياح التغير السياسي في العالم العربي والسعي الى حث خط عملية السلام المتعثرة بين الجانبين.
ولكن أوباما الذي لم تسفر مساعيه للتوسط في جهود التوصل الى اتفاق سلام عن شيء يذكر منذ توليه منصبه لم يكشف عن اي مبادرة جديدة للتقريب بين الجانبين.
وقال بيريس مرددا صدى دعوة اوباما انه والرئيس الاميركي يريان انه يجب عدم تجاهل الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية بين جيران اسرائيل.
وقال اوباما للصحفيين «مع هبوب رياح التغيير في انحاء العالم العربي اصبح ملحا أكثر من اي وقت مضى ان نسعى لانتهاز الفرصة لايجاد حل سلمي بين الفلسطينيين والاسرائيليين.»
وقد قلل مسؤول فلسطيني امس من أهمية طرح مجموعة من الشخصيات الإسرائيلية مبادرة جديدة لتسوية الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي رغم ترحيبه بكل الأصوات المنادية بالسلام في إسرائيل .
وقال محمد اشتية، عضو الوفد الفلسطيني المفاوض، لإذاعة «صوت فلسطين»، «نحن نشجع الأصوات المنادية بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، والذي يهمنا بالدرجة الأولي هو أن يكون هناك صوت لإسرائيل يطالب بإنهاء الاحتلال».
وشدد اشتية على أن مبادرة تستجيب للحقوق الفلسطينية ستلقي الدعم الفلسطيني لها «عدا ذلك فإن مثل هذه المبادرات لن تكون سوى تمرين ذهني».
وأوردت مصادر إسرائيلية منذ يومين عزم مجموعة من الشخصيات الإسرائيلية البارزة بينها، رؤساء سابقون لأجهزة أمنية طرح مبادرة للسلام مع العالم العربي يأملون أن تحدث تأييدا شعبيا ونفوذا لدى حكومتهم التي تواجه ضغوطا دولية للمضي قدما في محادثات السلام.
وتدعو المبادرة إلى إقامة دولة فلسطينية على كل أراضي الضفة الغربية تقريبا وغزة وعاصمتها أجزاء كبيرة من القدس الشرقية وانسحاب إسرائيل من مرتفعات الجولان وإقامة آليات أمنية إقليمية ومشروعات تعاون اقتصادي.
من ناحية ثانية وصل إلى القاهرة امس الرئيس الفلسطيني محمود عباس قادما على رأس وفد من رام الله عن طريق عمان في زيارة لمصر تستغرق أربعة أيام .
و صرح بركات الفرا السفير الفلسطيني بالقاهرة بأن عباس حريص على لقاء المسؤولين المصريين في المجلس الأعلى للقوات المسلحة وعلى رأسهم المشير حسين طنطاوي وعصام شرف رئيس الوزراء من منطلق الدور المصري الداعم للفلسطينيين وبحث سبل دفع عملية السلام وملف المصالحة الفلسطينية خاصة بعد مبادرة الرئيس الفلسطيني لإنهاء الانقسام بين الفلسطينيين .
وأضاف الفرا أن عباس سيلتقي مع شيخ الأزهر الدكتور احمد الطيب والبابا شنوده الثالث وعمرو موسى أمين عام الجامعة العربية .
من جانبه توجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء امس إلى برلين حيث يلتقي بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.
وأوضح متحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي أن نتنياهو وميركل سيبحثان التطورات التي تشهدها المنطقة العربية ، مضيفا أنه «متأكد» من أن الحوار سيتطرق إلى سبل دفع عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية.




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.