العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الأدبية > منتدى القصص والروايات

منتدى القصص والروايات قصص رومانسية، قصص حقيقية، قصص حب، قصص الرعب والخيال، قصص قصيرة


1 
نور عيني

هذه القصه اعجبتنى فاردت ان اكتبها لكم بس هيكون ع فترات
ارجو ان تعجبكم


روى عن الحارث بن نبهان أنه قال :

كنت أخرج إلى الجبانات فأرحم على أهل القبور وأتفكر وأعتبر وأنظر إليهم سكوتا لا يتكلمون وجيرانا لا يتزاورون وقد صار لهم من بطن الارض وطاء ومن ظهرها غطاء وأنادى:
ياأهل القبور محيت من الدنيا آثاراكم وما محيت عنكم أوزاركم وسكنتم دار البلاء فتورمت أقدامكم

قال: ثم بكى بكاء شديدا ثم يميل إلى قبه فيها قبر فينام فى ظلها


قال: فبينما أنا نائم إلى جانب القبر إذ أنا بحس مقمعه يضرب بها صاحب القبر وأنا أنظر إليه والسلسله فى عنقه وقد ازرقت عيناه واسود وجهه وهو يقول: يا ويلى ماذا حل بى لو رآنى أهل الدنيا ماركبوا معاصى الله أبدا
طولبت والله باللذات فأوبقتنى وبالخطايا فأغرقتنى فهل من شافع لى أو مخبر أهلى بأمرى؟!


مقمعه:خشبه او حديده معوجه الرأس يضرب بها
وجمعها مقامع
وذكرت فى القرات الكريم
(ولهم مقامع من حديد)

ارجو ان تنال اعجابكم

تابع




4 
نور عيني

اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عيون حائره  مشاهدة المشاركة
اللهم انا نعوذ بك من عذاب القبر
متابعه معاكي ان شاء الله يانور
جزاكِ الله كل خير

امين
وجزاكى مثله يا يونتى

اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ms7wr b aldnya  مشاهدة المشاركة
اللهم اغفر لنا وارحمنا
اللهم اني اعوذ بك من عذاب القبر
جزاك الله خيرا

امين
وجزاك مثله يا عبد الرحمن



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.