العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الأدبية > منتدى الحب والرومانسية

منتدى الحب والرومانسية مواضيع الحب والرومانسية وكل ما يتعلق بالحب وأنواعه وأروع ما قيل فيه من كلمات

عندما إنطفأ الحب

كاتب الموضوع: crazy_dodo، فى قسم: منتدى الحب والرومانسية


1 
crazy_dodo




عندما انطفأ الحب...


تحول الكون الى كون اخر لم اعرفة


قد تغير كل شئ امام عيناى


فما اصعب ان يهمد الحى وتنطفئ عيناه


كان البشر يعيشون ف الدنيا بقلوبا مع قلوبهم


قلوبا تحس وقلوبا تقتل الاحساس


قلوبا تشتاق وقلوبا تكذب هذا الاشتياق


كان الناس يناقضون انفسهم


فتاه الحب وسط رياح التناقضات وعواصف الشك واعاصير القسوة


لذلك إنطفأ الحب


وعندها.....


انتحر الصبح فى احضان الظلام


واندثرت النجوم بين غيوم الجفاء


فوقف القلب صامتا امام مايرى


كاد الصمت يتكلم من هول الموقف


عندما إنطفأ الحب.....


ارتدى الكون لون السواد


وسكن الحزن الصدور فاخذ ينهك القوى


ويغتال الاحلام فحاد نظام الكون


وفاضت انهار الشقاء ثم اخذت تندفق على القلوب


فغيرت ابجديه دنياها فضاع الانسان فى الوجود


ذلك لان الوجود كان الحب......


والحب إنطفأ


عندما إنطفأ الحب.....


لمست بيدى خشونه الدنيا


لانى فقدت الحب الذى كان يمثل لين الحياه


عندما إنطفأ الحب...


شعرت بالذل ينساب الى قلبى المسكين


فجنيت عندها الانكسار والاستسلام


عندما إنطفأ الحب....


رايت ريح الجزع تهب على ايامى


وكلما لامستنى كانت بمثابه نار تكوى قلبى بحرها


عندما إنطفأ الحب......


اصبح قلبى اضعف من قلب نمله


احمله بين ضلوعى دليلا على حياتى


لكنه فى الحقيقه كان اول علامات هلاكى


كان قلبى يبلغ من العمر 20 عاما لكن احتضار الحب ازاد على عمره 100 عاما


فاصبحت كعصفور جميل المنظر يبهر الجميع من الخارج


لكنه من الداخل شيئا من حطام اضعف من الورق


عندما إنطفأ الحب....


ماتت البسمة على الخدود




واختنق الدمع فى سجن العيون


وتوقف الدم فى الخلايا


فتحولت الوجوه الى احجار لا ترى ولا تسمع ولا تنطق


عندما إنطفأ الحب


تحول الكون الى بركان على وشك الفوران


وبدا العد النتازلى للحظة النهايه


فهرولت بقلب مقروح اسابق خطواتى واسابق انفاسى


الوذ بهرب قبل لحظة الانفجار


فتقوقعت فى كهف احزانى بعيدا عن الدنيا


وفور بلوغى مأمنى....


اخذنى الحنين لالقى نظرة الوداع على الدنيا


فتسللت من كهف احزانى واحتميت خلف حجر ذكرياتى


واخذت انطر اليها من بعيد


لكن فى لحظات فار بركان الكون


وانتشرت النيران فى كل مكان


اخذت تاكل كل ما يقابلها وتحوله الى رماد


وفى وسط هذا


فاجأنى ماهو افظع من النيران


لانى قد رايت بين هذا الحطام


دموووووعى


نعم ....


رايت دموعى......


** تحفر بالاسى اسمى على جدران الزمن**







(صلو على الحبيب المصطفى)







Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.