العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > القسم الإسلامى العام

القسم الإسلامى العام خاص بالمواضيع الإسلامية العامة المكتوبة التى لا تحتوى على صوتيات ومرئيات دينية


1 
dreams_boy

فى يوم من الايام
كان نبى الله موسى يجلس فى قريته
فدخل عليه اهل القريه
وقالوا له ياموسى ان هناك شاب فاسق كافر
ارتكب كل المنكرات والمعاصى ونخاف على ابنائنا منه
فامر بطرد هذا الفتى من القريه فامر نبى الله موسى بطردته (رغم انه لم يراه)
وبعد عددة ايام كان نبى الله موسى يناجى ربه فقال له ياموسى اذهب
الى مكان كذا فان هناك واليا من اولياء الله يغسل
فذهب موسى الى مكان ما امره ربه ان يذهب اليه
ولكن عندما علموا ان هناك وليا يغسل فارادوا ان يذهبوا ويروا هذا الولى
وعندما ذهبوا وشاهدوا هذا الولى ضحكوا بسخرية وقالوا له ياموسى
اهذا هو الولى قال لهم نعم
قالوا له انه الشاب الفاسق الذى طردناه من القريه
فذهب موسى يناجى ربه
وقاله له يارب
ان هذا الشاب الفاسق الكافر الذى طردناه من القريه فكيف تقول انه واليا من اوليائك
فقال له ياموسى ان الشاب وهو فى وحدته وهو فى غربته
وهو فى الصحراء لازرع فيها ولا ماء
يفترش الارض ويلتحف السماء
نظر عن يمينه فلم يجد احد
ونظر عن يساره فلم يجد احد
ونظر الى وانا الواحد الاحد
وقال يارب اعلم ان معصيتى لا تضرك
ولوكان عذابى يزيد فى ملكك شىء
ما سالتك الا زياده ولكن تركنى كل الخلق فهل تتركنى انت
فهل يا موسى ارد العبد بعد هذا النداء وانا سميت نفسى الغفور الرحمن
ودفن الشاب برضى ربه

كل ما اريد ان اقوله اصدقائى
ان كل من ارتكب خطأ لاينظر لنفسه ويقول ان ربه لن يغفر له ولن يرحمه
لا والله فربنا هو الغفور الرحيم رجع نفسك
وتوب توبة صادقه
وتعامل مع الناس كما يملى عليك ربك وقلبك
اسف اخوانى على الاطاله
شكرا لكم





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.