العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الأدبية > منتدى الشعر والخواطر

منتدى الشعر والخواطر للأشعار والخواطر المكتوبة "للحـَرفِ توهّـجْ.. مـَراياَ للصـُدورْ تـُرجُمـَان للمشاعـِر"

لو كنت رجلاً لقتلتك ..!

كاتب الموضوع: Hayaty agmal ma feeha، فى قسم: منتدى الشعر والخواطر


1 
Hayaty agmal ma feeha




أتجاهل وجوده
يقف هناك
ينظر من الشرفة لبرهة
ليعود ليخاطبني
أستمر بتجاهله


أتابع صغيرتي
وهى ترقص فرحاً بوجودي
تمسك بيدي لأراقصها
في جو يملأه المرح
أجذبها نحوي أهدهدها
أدغدغ بأناملي قدها
وبأنفاسي عنقها
أمتع نفسي بدلالها
أتوه ضمن خصلات شعرها
أمشطه بأصابعي
أصنع ضفائر تربكني ..تأسرني

من هناك .. يلوح لي أن آتيه
يناديني بلا يأس
وأمتنع عنه ببأس
أرشف خلف صغيرتي من كأس
طعماً ممزوجاً بالعسلِ
ينسيني القلق ويجافيني الكسلِ
تفلت مني
كأنها تهرب وضحكاتها تلهب أوتاري
أهرول خلفها..لأمسك بها


من هناك ..أراه يقترب
يقاطعني عن أجمل لحظات حياتي
يناديني بإلحاح
يغريني بعقد ذهبي
وخاتم فضي
أرمقه بنظرات حادة مستنكرة
ألوح له بيدي بحركة ساخطة
أتمتم..ابتعد عنى اتركني لحالي
تنتبه لما يحدث صغيرتي
ترتاب..ترتبك
تتواري خلف ستائر لم تخفيها
تبحث عن ملجأ يداريها
تجثو أسفل المنضدة
تختبئ خلف المقعد
أرتبك أنا أيضا
تفور دمائي من أجلها
أبحث عنها..أطمئنها
تعلن لي عن خوفها بنظرات زائغة
وعبرات تزرفها الجفون عنوة
ألتفت إليه بثورة هائجة
أقطع الطريق إليه
بخطوات طائرة
وسط صرخات منها ألا أذهب وأتركها
أمسك به من تلابيبه
أصرخ به
لو كنت رجلاً لقتلتك
لماذا تقتحم دنياي دائما
لماذا تُصِر على صُحبَتِي بإصرار محارب
أفلته من يدي
أسأله علَّهُ يجاوبني هذه المرة
وكعادته بنظرات باردة يتفحصني
ويلتفت ليستند على طرف الشرفة
ويلوح أن أنظر معه للأسفل بين الطرقات
هناك بعيداً وسط الزحام أجد صغيرتي
أراها تائهة ..ألتقط أنفاسي لأناديها
وما إن فعلت حتى دفعني بقوة صارخاً هيا اذهب إليها
ليتهاوي جسدي وأسقط أسفل شرفة قصري الشامخ
أحتضر بعيون مفتوحة .. أبحث عنها
أنازع الموت لألقاها ..
من هناك من أعلى القصر
ينظر من الشرفة ..نظرات شامتة باهتة
يلوح لي بعلامة النصر
ومن جانبه تظهر ضفائر صغيرتي
وبحسرة مقتول مظلوم أغلق عيناي
واستسلم للموت





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.