العودة   منتديات المصطبة > الأقسام العامة > السياحة والسفر والتاريخ

السياحة والسفر والتاريخ كل ما يتعلق بالأماكن السياحية والتاريخية حول العالم ومعرفة تاريخ جميع الدول


1 
♥ MeKo ♥


موسوعة حضارات العالم - حضارات العالم قديما - شخصيات حضارية - شخصيات قديمة 1 (736).gif

وهي تضم المجالات الثلاث التالية :

موسوعة حضارات العالم - حضارات العالم قديما - شخصيات حضارية - شخصيات قديمة 1 (736).gif

1- حضارات قديمة .


2- شخصيات من الحضارة القديمة .


3- مصطلحات حضارية قديمة .



آزتك


آزتك (Aztec) هي إمبراطورية قديمة و دولة الأمريكان الأصليين بما يعرف حاليا بالمكسيك


فهرست

تاريخ

مثولوجيا

حضارة

فنون الآزتك

الكتابة والحساب

مجتمع وتراث

أهرامات أزتك




تاريخ


حكمت إمبراطورية الآزتك منذ سنة 1428م , وحتي 1521م. عندما غزاها الأسبان . وهذه الإمبراطورية كانت أساس حضارة الأزتك . وكانت الإمبراطورية تحكم من وادي المكسيك ووسطهاحتي شرق خليج المكسيك وجنوبا لجواتيمالا . بني الأزتك المدن الكبري والبنايات الدينية والإدارية والسياسية . وكانت تينوشيتتلان Tenochtitlán العاصمة وكان مكانها موقع مدينة مكسيكو حاليا . وكانت تعد أكبر مدينة في العالم عندما غزاها الأسبان في أوائل القرت 16 م. وكان بها معبد هائل وقصر الملك والعديد من القنوات . لكنهم دمروها إلا أن حضارتها ظلت لها تأثيرها علي الثقافة المكسيكية . والأزتك آخر عشائر البرابرة التي دخلت وادي المكسيك بالأمريكتين بالقرن 12 م. ,وكانت العاصمة تينوشيتتلان بها هرم من أعظم أهرامات الآزتك ويمثل إله الحرب . وقاعدته مساحتها 700قدم مربع وإرتفاعه 300قدم وبه درج يتكون من 340 درجة وفي نهايته فوق القمة يوجد برجان كل برج من ثلاثة طوابق وبه مذبح للقرابين البشرية التي كان الكهنة يقدمونها ويحتوي الهرم في جوانبه علي كوات (فتحات) كل كوة ترمز ليوم من أيام السنة (أنظر :مايا ). وكثير من المكسيكيين المعاصرين من الأزتك . ويوجد مليون مكسيكي مازالوا يتكلمون نهواتل Nahuatl لغة الأزتك القومية . وفي مدينة مكسيكو تجري الحفريات للكشف عن حضارة الأزتك .. وفي مدينة مكسيكو تجري الحفريات للكشف عن حضارة الأزتك .وكان شعب الأزتك يطلق عليه شعب مكسيكا Mexica أو تنوتشكا Tenochca. وإسم أزتك مشتق من كلمة آزتلان Aztlán التي في أساطير مكسيكا . وكان شعب آزتلان يوجد بشمال غرب وادي المكسيك . وقبل قيام الآزتك كان وادي المكسيك مركزا لحضارة متطورة . فمنذ سنة 100 م. حتي 650 م. كان الوادي به مدينة تيوتيهواكان وكانت مركزا لدولة سياسية ودينية وإقتصادية قوبة . وبعد أفول هذه المدينة هاجر شعب التولتك (مادة) من الشمال لوسط المكسيك مكونا دولة قوية . حيث قامت حضارة التلتك Toltec civilization التي بلغت إزدهارها مابين القرنين 10 و11 ق.م. و في القرن 13م. هاجم الشيشيمك Chichimec وادي المكسيك واستولوا علي مدن التولتك . واندمجوا بثقافتهم مع ثقافة التولتك مكونين حضارة الآزتك المبكرة . وكان مجتمع الآزتك يقوم علي الزراعة وكان يعيش بتوجيه ديني في كل مناحي الحياة .




مثولوجيا


كان الآزتك يعبدون آلهة تمثل قوي الطبيعة التي لها تأثيرها علي الإقتصاد الزراعي لديهم . وكانت مدنهم بها الأهرامات الحجرية العملاقة وفوق قممها المعابد وكان يقدم بها القرابين البشرية للآلهة . ولأنه شعب زراعي , فلقد كان في عبادته يعبد قوي الطبيعة . فإتخذوا هذه القوي آلهة , فعبدوا إله الشمس هويتزيلولوشتيلي Huitzilopochtli, والذي كان يعتبر إله الحرب أيضا. وكان لديهم إله المطر تلالوكTlaloc وإله الريح . وكان الأزتك يعتقدون أن الآلهة الخيرة والنافعة ,لا بد أن تظل قوية لتمنع الآلهة الشريرة من تدمير العالم . لهذا السبب كانوا يقدمون لها الأضاحي البشرية . وكان معظمهم من أسري الحرب. وكانوا يعتقدون أن إله المطر تلالوك يفضل ضحاياه من الأطفال . وكانت طقوس التضحية في مواعيد كانوا يحسبونها حسب النجوم لتحديد وقت خاص لكل إله . وكان الضحية تصعد لقمة الهرم حيث كان الكاهن يمدده فوق فوق حجر المذبح وينتزع قلب الضحية . وكان يرفعه عاليا للغله الذي يجري تكريمه , ثم يضع القلب وهو ينبض ليشوي في النيران المقدسة . وأحيانا كان االضحايا الكثيرون يقتلون مرة واحدة . ففي عام 1487م.قتل كهنة الأزتك 80 ألف أسيرحرب لتكريس إعادة بماء معبد الشمس مدينة تنوكتتلان . وكان الكهنة يظنون أنهم ينالون رضا الآلهة بالصوم أو جرح أنفسهم . وكان منهم من كان يدير مدارس لتعليم الكهنوت الأطفال الذين سيصبحون كهنة . وكان من أهم أعمال الكهنة تحديد الأيام السعيدة لشن الحروب أو القيام بالأعمال . وكان يوجد أجندة دينية مكونة من 260يوم عليها هذه المعلومات . وكانت الأيام المقدسة لتكريم الآلهة كان لها أجندة للتقويم الشمسي , مكونة من 365 يوم . وهذا التقويم كان متبعا لدي الأولمك والمايا والزابوتك في أمريكا الوسطي .وكان الفن يأخذ طابعا دينيا أو حربيا .




حضارة


طور الأزتك نظام الري ةاستعملوا الأسمدة . لم يعر ف الفلاحون المحراث ولكنهم كانوا بضعون البذور في حفر صغيرة . وكانوا يصنغون الفخار والسلال . وكانت اتلمرأة تطحن الذرة بالرحاية الحجرية . لم يكن يعرفون العملات المعدنية . ولكن كانوا يستعملون حبات الكاكاو والملابس القطنية والملح في البيع والشراء بها . ولم يكن لدي الأزتك العربات غلي العجل ولاحيوانات للجر ز ولكن كانوا يستعملون قوارب صغير من جذوع الأشجار المحفورة (قوارب الكانو) أو علي ظهور الاحمالين الذين كانوا يسيرون في قوافل وأمامهم التجار . وكانت قوافل الحمالين يحرسها مسلحون . وكان التجار يعملون في الجاسوسية لحساب الإمبراطورية ولاسيما في المدن التي كانوا يبيعون فيها والتي كانت لاتخضع للأزتك .





فنون الآزتك


معظم الفن الأزتكي يعبر عن المفاهيم والمنظور الديني . فكان يستعمل رسومات فاقعة اللون . وكان الرسومات فوق الجدران أو ورق لحاء الشجر amatl , وكان يصور مراسم الإحتفالات الدينية صور الآلهة . وكانوا يمارسون فن النحت والنقش . فكانوا قد نقشوا معبودهم بالنقش الغائر أو بالنحت البارز وكان من هذه الأعمال إظهار الآلهة أو تسجيل الضحايا المقدسة . ومن أشهر تماثيل الأزتك حجر التقويم الذي يزن 22طن وقطره 3,7متر . ويمثل الكون والعالم بالنسبة للأزتك . ففي وسط الحجر منقوش صورة وجه الشمس ويحيط بها دوائر مصممة لترمز للأيام والسموات . وكان الفنانون يصنعون أشكالا لللأشخاص والخيوانات في شكل تماثيل صغيرة من الكوارتز وحجر الأبيسديان ( زجاج صخري ) والياقوت .






الكتابة والحساب


كانت الكتابة لدي الأزتك عبارة عن بيكتوجرافية حيث كانت تكتب برسم أو نقش الصوراتعبر عن الحروف أو صور صغيرة ترمز للاشياء ومقاطع الأصوات syllables . واستعملوا الكتابة التصويرية في العد الحسابي الذي كان يعتمد علي الرقم 20. وكانت صورة العلم نرمز إلي العدد 20 أو 400 مادة والجراب pouch يشير إلي العدد 400 مرة ضغف العدد 20او 800 . ولايمكن للبكتورافية النغيسر عن أفكار تجريدية abstract ideas, لكنها كانت مقيدة في تدوين التاريخ والإتصال في شئون الأعمال وإثبات الملكية للأراضي وحفظ الأنساب .





مجتمع وتراث


كان الأزتك يستعملون آلات يدوية بسيطة ليعملوا بها . وكان الشعب لديه مهارة يدوية . فكانت المرأة تغزل القطن وألياف نبات مجواي maguey fibers لغزل بالمغازل من العصي وفلك المغزل من الطين المجفف . وكن يصبغن الخيوط بألوان زاهية . وينسجنها لمآزروقيعلت وملابس فضفاضة للرجال وسترات لها اكمام وتنورات طويلة للمرأة بتصميمات وأشكال هندسية مميزة .وكان الصناع المهرة يدويا يعقدون الريش ويصنعون منه الحجاب وغطاء الرأس والبيارق . وكانوا يصنعون الفخار بترصسص طبقات من شرائح الطين فوق بعضها لصنع قدورللتخزين والكؤوس وبلاطات الفرن (عرسة) للخبيز وكانت هذه الأواني تشوي في نيران أفران مفتوحة . وكانت حمراء وبيضاء . رسم عليها بدقة تصميمات هندسية . ولم يكم لدي الأزنك الحديد والبرونز كما كان في بلدان الشرق الأوسط . وكانت آلات التقطيع من حجر الأبسيديان وعند مجيء الأسبان المسبعمرين كانوا يستعملون آلات من النحاس . وكان الأزتك بزبنوم الحلي والمجوهرات بالذهب والفضة والنحاس والزمرد والفيروز والياقوت . وكانت البلط يصنع شفرتها من الحجر أو النحاس وأيديها من الخشب والمثاقيب من العظام أو البوص



أهرامات أزتك

أهرامات الأزتك (Aztec): آخر عشائر البرابرة التي دخلت وادي المكسيك بالأمريكتين بالقرن 12بعدما إتحسرت حضارة التولتك وكانت العاصمة تينوشيتلان حبث بها أعظم أهراماتهم الذي يمثل إله الحرب وقاعدته مساحتها 700قدم مربع وإرتفاعه 300قدم وبه درج يتكون من 340 درجة وفي نهايته فوق القمة يوجد برجان كل برج من ثلاثة طوابق وبه مذبح للقرابين البشرية التي كان الكهنة يقدمونها ويحتوي الهرم في جوانبه علي كوات كل كوة ترمز ليوم من أيام السنة



آشور









التصنيفات




آشور ( مدينة)


آشور ( مملكة )


آشور ( إله )


آشوريين






آشور (مدينة)




آشور هي مدينة آشورية. كانت تقع علي بعد 60 ميل جنوب مدينة الموصل حاليا بشمال العراق على ضفاف نهر الدجلة واندثرت المدينة عام 612ق.م. وكانت العاصمة للمملكة الآشورية في شمال وادي الرافدينسنو 2500 ق.م. إلا أن الملك آشور ناصربال الثاني (883-859 ق.م.) قام بنقل العاصمة شمالا إلى مدينة كله ( نمرود حاليا). بعدما سقطت الإمبراطورية الآشورية عام 612ق.م. ودمرت مدنها الكبيرة .







آشور (مملكة)




(Assyria, Ashur) هي مملكة كانت أول دولة لمدينة آشور في شمال بلاد مابين النهرين. وتوسعت في الألف الثانية ق.م. وامتدت شمالا لمدن نينوي ونمرود و خورسباد . ولقد حكم الملك شمشي مدينة آشور عام 1813 ق.م. . واستولي حمورابي ملك بابل على آشور عام 1760 ق.م. إلا أن الملك الآشوري شلمنصر استولي على بابل وهزم الميتانيين عام 1273 ق.م. ثم إستولت آشور ثانية على بابل عام 1240 ق.م. .وفي عام 1000 ق.م. إستولي الآراميون على آشور . لكن الآشوريين إستولوا على فينيقيا عام 774 ق.م. وصور عام 734 ق.م. والسامرة عام 721 ق.م. وأسر سارجون الثاني اليهود في أورشليم عام 701 ق.م. وفي عام 686 ق.م. دمر الآشوريون مدينة بابل وحكموا مصر (671 ق.م. – 651 ق.م. ). وثار البابليون على حكم الآشوريين وهزموهم بمساعدة ميديا عام 612 ق.م. شن الآشوريون حملاتهم على سوريا وتركيا وإيران . وكانت مملكة آشور دولة عسكرية تقوم على العبيد . وكان لها إنجازات معمارية وتصنع التماثيل ولاسيما تماثيل العجول المجنحة التي كانت تقام أمام القصر الملكي . وزينت الجدران بنقوش المعارك ورحلات الصيد . وما بين سنتي 883 ق.م. و612ق.م. أقامت إمبراطورية من النيل للقوقاز . ومن ملوكها العظام آشوربانيبال وسرجون الثاني وسنجاريب وآشورناصربال . وكانت كتابة الآشوريين الكتابة المسمارية التي كانت تكتب علي ألواح الطين . وأشهر مخطوطاتها ملحمة جلجماش التي ورد بها الطوفان لأول مرة . وكانت علومهم مرتبطة بالزراعة ونظام العد الحسابي السومري الذي عرف بنظام الستينات وكان يعرفون أن الدائرة 60 درجة . كما عرفوا الكسور والمربع والمكعب والجذر التربيعي . وتقدموا في الفلك وحسبوا محيط خمسة كواكب , وكان لهم تقويمهم القمري وقسموا السنة لشهور والشهور لأيام . وكان اليوم عندهم 12ساعة والساعة 30 دقيقة . وكانت مكتبة الملك آشور بانيبال من أشهر المكتبات في العالم القديم حيث جمع كل الألواح بها من شتي مكتبات بلاده




موسوعة حضارات العالم - حضارات العالم قديما - شخصيات حضارية - شخصيات قديمة 150px-Human_headed_winged_bull_facing.jpg




رأس إنسان على جسم ثورآشور







آشور (إله)




آشور هو إله الشمس وإله مدينة آشور. وهو أعظم الآلهة لدى الآشوريين






آشوريون


الآشوريون هم قوم ساميون. استوطنوا القسم الشمالي من العراق منذ الألف الثالث ق.م.. وكان امراؤهم يتحينون الفرص للاستقلال بمدنهم عن حكم الدولة المسيطرة في جنوب العراق . برزوا كقوة منافسة في الشرق القديم في بدايات الالف الأول ق. م حين استطاع ملكهم أداد نيراري الثاني إخضاع الأقاليـــم المجاورة ، وتحالف مع بابل ، وبه بدأت الفتوحات الآشورية التي أسست صرح أعظم امبراطورية في تاريخ الشرق القديم . وابتداء من زمن حكم هذا الملك أرخ الاشـوريون أخبـارهـم بالطريقـة المعروفـــة بـأســم " اللمو " ، وهي اعطاء تاريخ كل سنة يحكم فيها موظف كبير أو إبتداء من اعتلاء الملك العرش . من أشهر ملوكهم : آشور ناصر بال الثاني : 884-858 ق. م. وسنجاريب : 705-681 ق. م. وآشور بانيبال: 669-629 ق.م


حضارة أكادية













التصنيفات






الآكاديون _ الشعب .



اللغة الآكادية .













الأكاديون هم من أقدم الاقوام السامية التي استقرت في دلتا الرافدين (2350-2159 ق.م) بمدينة أكد (تأسست عام 2370ق.م) شمال بلاد بابل علي الجانب الأيسر من نهر الفرات. عاشوا منذ أقدم العهود مع السومريين.















وآلت اليــهم السلطــة في نحو (2350 ق.م) بقيادة زعيمهم سرجون الأول وجعل أكد عاصمته عام 2800ق.م استطاع سرجون الاكدي أن يفرض سيادته على جميع مدن العراق. ثم بسط نفوذه على بلاد بابل وشمال بلاد مابين النهرين وعيلام وسوريا وفلسطين والاناضول وامتد الى الخليج العربي، حتى دانت له كل المنطقة.







وبذلك أسس أول امبراطورية معروفة في التاريخ وجعل اللغة الأكادية تحل محل السومرية وهي لغة خليط من السامية والسومرية. وظلت اللغة الأكادية سائدة في الشرق الأدني طوال سنة 2000ق.م وكان يطلق عليه (شروكين) أي الملك الصادق.









ويقال أن أمه كانت من نساء المعبد ولما ولدته وضعته في سلة وألقت به في مياه الفرات حيث عثر عليه بستاني ورباه. إستهوت الطفل الإلهة عشتار فشملته بعطفها وحبها. شهدت البلاد في عصره انتعاشاً اقتصادياً كبيراً بسبب توسع العلاقات التجاريـة خاصة مع منطقة الخليج العربي. كما انتظمت طرق القوافل وكان أهمها طريق مدينة أكد العاصمة بوسط العراق الذي يصلها بمناجم النحاس في بلاد الأناضول، وكان النحاس له أهميته في صناعة الأدوات والمعدات الحربية



موسوعة حضارات العالم - حضارات العالم قديما - شخصيات حضارية - شخصيات قديمة 1 (736).gif






أكادية (لغة)






الأكّادية (لِشَانُمْ أَكَّدِيتُمْ - ) كانت لغة العراق منذ 3000 سنة قبل الميلاد حتى 1 مـ تقريبا، وهي لغة سامية ومن أقدم لغات الأدب في العالم. قبلها، كانت لغة العراق السومرية، لغة غير سامية وغير مرتبطة (حسب معرفتنا الحاضرة) بأي لغة أخرى، وبعدها أصبحت لغة العراق السريانية. لها لهجتان وهما البابلية والآشورية. وكانت تكتب بالخط المسماري










فهرست _ اللغة .






1 تغيرات صوتية



2 نحو



2.1 الإسم



2.2 الضمير



2.3 الفعل



2.4 الحرف



2.5 الجملة



2.6 لهجات













تغيرات صوتية






حركات الأكادية لا تختلف عن حركات العربية كثيرا. لاكن تغيرت بعض حروفها من نطقها السامية الأصلية: ذ تصبح ز، ث تصبح س، ظ و ض تصبح ص، غ و ع و ح و ه تصبح ا، وس2 تصبح ش. ونون بسكون تغيب وتترك شدة على الحرف التالي. وتحفض النطق الأصلي للفاء (پ) وللسين والشين، التي كانت أصلا عكس نطقهم العربي الحاظر. فنجد مثلا (وأكتب ـً بمعنى é الفرنسية في الأكادية):






أٌزْنُمْ = أٌذْنٌ



شُورُمْ = ثَوْرٌ



صِلُّمْ = ضِلٌّ



أًرْصًتُمْ = أَرْضٌ



بًيلُمْ = بَعْلٌ



اًدًيشُمْ = حَدِيثٌُ (أصل الكلمة الأكادية حَدَاثٌ)



كَرْشُمْ = كَرْشٌ (أصلا ب س2)



رًيشُمْ = رَأْسٌ



شَرَّاقُمْ = سَرَّاقٌ







نحو






الإسم






كان إعراب الأكادية شبيه جدا بإعراب العربية، مثلا:






بِيتُمْ = بَيْتٌ



بِيتَمْ = بَيْتًا



بِيتِمْ = بَيْتٍ



بِيتَانْ = بَيْتَانِ



بِيتِينْ = بَيْتَيْنِ



بِيتُمْ = بَيْتٌ



بِيتَاتُمْ = بُيُوتٌ



بِيتَاتِمْ = بُيُوتٍ، بُيُوتًا



لاكن في حال الإضافة يستعمل صيغة بلا إعراب:






بِيتْ أَوِيلِمْ = بَيْتُ اَلْرًّجُلِ






الضمير






الضمائر تختلف أكثر عن العربية:






أَنَاكُ = أنا



أَتَّ = أنتَ



أَتِّ = أنتِ



شُو = هو



شِي = هي



نِنُ = نحن



أتُّنُ = أنتم



أَتِّنَ = أنتن



شُنُ = هم



شِنَ = هن










الفعل






الفعل الأكادي تختلف كثير من الفعل العربي، ففي الأكادي الفعل له صيغ كثير جدا. أهمها:






الماضي (تشبه المضارع العربي)، مثلا إِرْفُدْ = جرى



المضارع: إِرَفَّدْ = يجري



الماضي البعيد: إِرْتَفَدْ = كان قد جرى










الحرف






بعض الحروف الأكادية تشبه حروف العربية، مثلا ؤُ=و، كِيمَ = كَـ. لاكن الكثير منهم تختلف، مثلا أَنَ = لِـ، إِنَ = في أي بِـ، إِشْتُ = من










الجملة






في الأكادية، ترتيب الكلمات في الجملة عاديا الفاعل، ثم المفعول به، ثم الفعل، مثل الفارسية الحاظر. مثلا: شَرَّاقُمْ كَسْفَمْ أَنَ دَيَّانِم إِدِّنْ = أعطى السراق فضة للقاضي













لهجات






الأكادية القديمة (2334-2200 ق م)



البابلية القديمة (2004-1595 ق م)



البابلية الوسطى (1595-1000 ق م)



البابلية المحدثة (1000-600 ق م)



البابلية الفصيحة



البابلية المؤخرة (600 ق م - 100 م)



الآشورية القديمة (القرن 19 ق م)



الآشورية الوسطى (1200-1000 ق م)



الآشورية المحدثة (1000-600 ق م)











2 
♥ MeKo ♥

إسلام










المحتوى :


الإسلام دين .


الإسلام حضارة









إسلام : Islam .




أحد ثلاث ديانات عالمية مع اليهودية والمسيحية التي تعترف بوحدانية الله وأن الله واحد .


ومعني كلمة إسلام هو التسليم والخضوع لمشيئته سبحانه خالق الكون والحياة وهو القادر علي كل شيء وليس كمثله شيء .










ولد نبي الإسلام عام 570م في مكة المكرمة . وكانت أهم مدينة في شبه الجزيرة العربية . وفي سن الأربعين نزلت عليه الرسالة بها ليكون آخر الأنبياء عندما نزل عليه الوحي والقرآن المنزل من عند الله . لقي الرسول وصحبه الاضطهاد من سادة قريش بعدها هاجر وأصحابه من مكة ليثرب عام 622م., ليكون في مدينته الجديدة الأمة الإسلامية وجعل من يثرب موئلا لدعوته بين القبائل العربية وحتى وفاته عام 632م .





وعند وصوله ليثرب تحول اسمها للمدينة المنورة حيث تكونت دولة الإسلام وفرضت أركان الإسلام الخمسة The five pillars . وهي الشهادة بأن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله والصلاة والصوم والزكاة والحج . وقد ورد ذكرها بالقرآن مع فرضية الجهاد. وفي المدينة تحولت قبلة المسلمين بالصلاة من بيت المقدس لتكون شطر البيت الحرام بمكة .والحج لمكة المكرمة شرعه القرآن لمن استطاع سبيلا من المال والسفر والصحة . وله مناسكه المقررة في أيام معدودات ليكون في الشهر الهجري ذي الحجة .





وأصبح موعد الهجرة بداية للتقويم الإسلامي حسب القمر والأهلة. دخل الإسلام شرقا وغربا وجنوبا وشمالا عن طريق التجار والقوافل التجارية العربية عبر آسيا الوسطي وشمال وشرق ووسط وجنوب وغرب أفريقيا. وعن طريق الطرق الصوفية في أواسط آسيا وجنوب الصين وإندونيسيا وأفريقيا . وعن طريق الرحلات البحرية التجارية للصين وسيلان وبروناي وجزر الفلبين وإندونيسيا وماليزيا ومدغشقر وزنجبار. وبيٌٌن الإسلام أن الناس أحرار و سواسية أمام الله. والمسلمون أمة واحدة دون تمييز بين جنس أو لون .





وخلال قرن من ظهوره بالقرن السابع انتشر في شبه الجزيرة العربية والشام ومصر وشمال أفريقيا وأسبانيا وفارس والهند . وفي القرن العاشر كان قد انتشر الإسلام بالأناضول والبلقان وامتد بالصحراء الأفريقية بالمغرب . مما جعله حاليا منتشرا في القارات الخمس ليمثل حاليا المسلمون خمس سكان الأرض ويعتبر أكثر الديانات انتشارا فوقها .وأكثر البلدان الإسلامية كثافة عددية بالمسلمين إندونيسيا وباكستان وبنجلاديش ويعيش ملايين المسلمين بالهند حاليا ودول آسيا الوسطي ونيجيريا .







فمسيرة الإسلام خالدة حيث ينطلق الآذان ولا ينقطع لحظة . وتقام الصلوات الخمس في آن واحد فوق الأرض ولا تنقطع. ليتجه المسلمون فيها لبيت الله الحرام بمكة المكرمة شرقا وغربا. فأينما كانوا فوق القارات الخمس . يولون وجوههم شطر البيت الحرام . ولا ينقطع برهة الطواف بالكعبة أو السعي بين الصفا والمروة . وتموج الحمائم فوق البيت المعمور لتطوف أسرابه حوله مع الطائفين ولاتحط فوق أستار الكعبة منذ أن طهرها الرسول من الأوثان لتصبح مكة حرما آمنا




إسلام : حضارة .








الإسلام كدين عالمي يحض علي العلم ويعتبره فريضة علي كل مسلم . لتنهض أممه وشعوبه . ولم يكن في أي وقت مدعاة للتخلف كما يأفك الغرب .فأي علم مقبول إلا لو كان علما يخالف قواعد الإسلام ونواهيه .





فالرسول يدعونا لطلب العلم ولو كان بالصين . والإسلام يكرم العلماء ويجعلهم ورثة الأنبياء ويحضهم علي طلبه من المهد إلي اللحد. وتتميز الحضارة الإسلامية بالتوحيد والتنوع العرقي في الفنون والعلوم والعمارة طالما لا تخرج عن نطاق القواعد الإسلامية . لأن الإسلام لا يعرف الكهنوت كما كانت تعرفه أوربا . لأن الحرية الفكرية كانت مقبولة تحت ظلال الإسلام .





وكانت الفلسفة يخضعها الفلاسفة المسلمون للقواعد الأصولية مما أظهر علم الكلام الذي يعتبر علما في الإلهيات . فترجمت أعمالها في أوربا وان له تأثيره في ظهور الفلسفة الحديثة وتحرير العلم من الهنوت الكنسي فيما بعد . مما حقق لأوربا ظهور عصر النهضة بها . فالنهضة الإسلامية جعلت من العرب والشعوب الإسلامية المتبدية يحملون المشاعل التنويرية للعالم في العصور الوسطي حتي أصبحوا فيها سادة العالم ومعلميه . فلقد حقق الفرس والمصريون والهنود والأتراك المسلمين حضارات لهم في ظلال الإسلام لم يسبق لهم تحقيقها خلال حضاراتهم التي سبقت الإسلام .




فأثروا بعلومهم التي اكتسبوها الحضارة الإسلامية التي ازدهرت وتنوعت وتنامت. لهذا لما دخل الإسلام هذه الشعوب لم يضعها في بيات حضاري ولكنه أخذ بها ووضعها علي المضمار الحضاري لتركض فيه بلا جامح بها أو كابح لها .وكانت مشاعل هذه الحضارة الفتية تبدد ظلمات الجهل وتنير للبشرية طريقها من خلال التمدن الإسلامي . فبينما كانت الحضارة الإسلامية تموج بديار الإسلام من الأندلس غربا لتخوم الصين شرقا ز كانت أوربا وبقية أنحاء المعمورة تعيش في إظلام حضاري وجهل مطبق .





وامتدت هذه الحضارة القائمة بعدما أصبح لها مصارفها وروافدها لتشع علي الغرب ونطرق أبوابه .فنهل منها معارفه وبهر بها لأصالتها المعرفية والعلمية . مما جعله يشعر بالدونية الحضارية . فثار علي الكهنوت الديني ووصاية الكنيسة وهيمنتها علي الفكر الإسلامي حتى لا يشيع . لكن رغم هذا التعتيم زهت الحضارة الإسلامية وشاعت .





وانبهر فلاسفة وعلماء أوربا من هذا الغيث الحضاري الذي فاض عليهم . فثاروا علي الكنيسة وتمردوا عليها وقبضوا علي العلوم الإسلامية من يقبض علي الجمر خشية هيمنة الكنيسة التي عقدت لهم محاكم التفتيش والإحراق .ولكن الفكر الإسلامي قد تمل منهم وأصبحت الكتب الإسلامية التراثية والتي خلفها عباقرة الحضارة الإسلامية فكرا شائعا ومبهرا . فتغيرت أفكار الغرب وغيرت الكنيسة من فكرها مبادئها المسيحية لتساير التأثير الإسلامي علي الفكر الأوربي وللتصدي للعلمانيين الذين تخلوا عن الفكر الكنسي وعارضوه وانتقدوه علا نية . وظهرت المدارس الفلسفية الحديثة في عصر النهضة أو التنوير بأوربا كصدي لأفكار الفلاسفة العرب .





ظهرت مدن تاريخية في ظلال الحكم الإسلامي : كالكوفة والبصرة وبغداد والقاهرة والفسطاط والعسكر والقطائع والقيروان وفاس ومراكش والمهدية والجزائر وغيرها .








كما خلفت الحضارة الإسلامية مدنا متحفية تعبر عن العمارة الإسلامية : كاستانبول بمساجدها والقاهرة بعمائرها الإسلامية وبخاري وسمرقند ودلهي وحيدر أباد وقندهار وبلخ وترمذ وغزنة وبوزجان وطليطلة وقرطبة وإشبيلية ومرسية وسراييفو وأصفهان وتبريز ونيقيا وغيرها من المدن الإسلامية .







3 
♥ MeKo ♥

حرف الألف - المصطلحات








أباكوس : Abacus.


أو أباكس. لوحة العد . وهي عبارة عن إطار وضعت به كرات للعد اليدوي . وكانت هذه اللوحة يستعملها الإغريق والمصريون والرومان وبعض البلدان الأوربية قبل وصول الحساب العربي أوربا في القرن 13. وكان يجري من خلالها الجمع والطرح والضرب والقسمة .




أبجدية :Alphabet


الحروف الهجائية . وهي نظام من العلامات الكتابية . و كل حرف يمثل صوتا معينا . وقد استحدثت عام 1500 ق.م. ويقال أن الفينيقيين قد استخدموها عام 1000ق.م. وكانت الأبجدية الفينيقية حروفها ساكنة .


إلا أن الإغريق طوروها وأدخلوا عليها الحروف المتحركة بعدما دخلت بلادهم عام 800 ق.م. ومما جعلها تنتشر رخص أطمار ورق البردي المصري الذي كان الفينيقيون يتاجرون فيه ويصدرونه لبلاد الإغريق .


وقبل التوصل للحروف الهجائية ،كانت الكتابة تدون باللغة النصويرية للأشكال والحيوانات والنباتات.وتعتبر الأبجدية الفينيقية أساس الهجائية العالمية التي أدخلت في اللغات القديمة كالسومرية والهيروغليفية . فأصبحت لهذا لغات فينوغرافية . وقد اختصرت الأبجدية عدد الكلمات التي كانت تكتب بالأبجديات القديم.






إبيجرافيا : Epigraphia.


علم دراسة الآثار من خلال المباني والعملة والتماثيل والأواني والأدوات التي خلفها الأولون




أثار : (علم .(Archaeology


يطلق عليه أيضا علم السجلات الصامتة . وهو دراسة مسيرة الإنسان من خلال الوثائق في المواقع القديمة حيث يقوم علماء الآثار من خلال أساليبهم الفنية بالتعرف علي عادات ومعيشة وإنجازات الشعوب في الماضي .


وهذا يتطلب دقة متناهية من خلال التصوير الجوي أوالجس و الحفر في التربة أو الفحص الكهربائي لأن الصلصال المحروق عندما يبرد يحتفظ بمغناطيسيته. أو من خلال قواعد وطرق تحليلية معروفة كالكربون المشع (مادة) .لأن الأ ثريين يفتشون عن آثار أو علا مات وقد يكون اندثر معظمها بسبب القدم أو الأحوال الجوية أو التخريب.


وغالبا ما يبحث الأثري عن معلوماته في أقل الأشياء القديمة كشقفة خزف أو فخار أو زجاج . أومن خلال المخلفات والتلال والكيمان الأثرية التي يصنع منها الأثريون الأزمان والتاريخ والحضارات الإنسانية.




علم الآثار هو دراسة المواد والآثار التي خلفها السابقون . ويهتم باكتشاف ودراسة المواقع الأثرية في كل أنحاء العالم . ويجمع الأثريون المعلومات للتعرف علي حياة البشر منذ وجود الخليقة . والدراسات الأثرية تعني بالكشف عن معلومات تتعلق بالماضي وتساعد في تفهم نشاط الإنسان وتفاعله مع بيئته ومعرفة الاتجاهات الفكرية والاجتماعية السائدة في فترة معينة من الزمن.




علم الآثار علم واسع وتخصصاته متداخلة ومتشابكة إلى درجة كبيرة،هذا العلم بالنسبة لعالمنا العربي حديث نسبيا إلا أنه بالنسبة للدول الأخرى وخاصة الغربية فقد قطعت شوطا كبيرا واهتمت به المؤسسات العلمية والجامعات منذ فترة طويلة للغاية والدليل أن هذه الجامعات قامت بدراسات ميدانية ونظرية ومخبرية في منطقتنا العربية منذ القرن الثامن عشر، وكثفت جهودها في القرنين التاسع عشر والعشرين، بينما كانت المؤسسات العربية طوال تلك الفترة بعيدة عن هذه الساحة إلا أنها بدأت بتطوير برامج وإعداد الكوادر اللازمة للبحث عن الآثار ونشر نتائجها وعرضها على الجمهور.




يفيده علم الآثار في الحاضر والمستقبل فإنه في حقيقة الأمر يسهم بشكل مباشر بل وأكثر من غيره من العلوم في توضيح الهوية الحضارية لأية أمة من الأمم ولأي شعب من الشعوب ويمكن القول أن المقياس الحضاري لأية أمة في وقتنا الحاضر ليس التقدم التكنولوجي بحد ذاته وإنما هو مدى اهتمام هذه الأمم وهذه الشعوب بحضارتها وتراثها.




إثنولوجيا : Ethnology .


علم يعني بخصائص وإنجازات الشعوب وأحوالهم الحضارية والثقافية وتوزيع الأجناس فوق الكرة الأرضية.




أحافير : Fossils .


ويطلق عليها متحجرات أو مستحثات أو حفائر . والأحفورة بقايا حيوان أو نبات محفوظة في الصخور أو مطمورة تحت التربة أو متحجرات تحجرت وتحولت إلي أحجار بعد تحللها خلال الأحقاب الزمنية .


ويطلق علي علم الحفائر للإنسان والحيوان باليونتولوجي . والحفائر تظهر لنا أشكال الحياة بالأزمنة السحيقة وظروف معيشتها وحفظها خلال الحقب الجيولوجية المختلفة . ومعظم الحفائر للحيوانات والنباتات عاشت في الماء أو دفنت في الرمل أو الجليد . لكن الأسماك عادة لا تصبح حفائر . لأنها لما تموت لا تغطس في قاع الماء .




وقد تبقي لمدة ملايين السنين كالماموث والفيلة التي عثر عليها ضفة نهر التيمس . وقد تترك النباتات والحيوانات الرخوة بصماتها كالأعشاب والرخويات . وقد تحتفظ الثمار والبذور وحبوب اللقاح بهيئتها كثمار البلح التي وجدت في الطين بلندن . وأوراق النباتات قد تترك بصمات شكلها وعروقها مطبوعة لو سقطت فوق الطين الذي يجف بعدها . ووجدت متحجرات في حمم البراكين أو في الصخور أو تحت طبقات الجبال والتلال والجليد .


ومن الأحافير يمكن تحديد أصول وعمر الإنسان والحيوان والنبات خلال الحقب التاريخية والجيولوجية التي تعاقبت فوق الأرض.




أدوب :Adobe .


الطوب اللبن الذي يجفف في الشمس . وكان يستخدم في الأمريكتين لبناء المعابد والأهرامات




أرابيسك : Arabesque ..


الفن العربي . وهو عبارة عن نماذج للتزيين معقدة لأن زخارفه متداخلة ومتقاطعة وتمثل أشكالا هندسية وزهورا وأوراقا وثمارا . وهذا الفن يميز الفن الإسلامي والذي ظهر في تزيين السيراميك وفي العمارة الإسلامية .




وقد انتشر في أوربا ولاقي رواجا في القرنين 15و16 . وهذا الفن ظهر علي يد الفرس والأندلسين ولاسيما في الأعمدة ونصف الأعمدة المربعة وفوق الجدران وعلي الأسقف . فن أرابيسك وإلى جانب العمارة وجدت الزخرفة التي وصفت بأنهما لغة الفن الإسلامي، وتقوم على زخرفة المساجد والقصور والقباب بأشكال هندسية أو نباتية جميلة تبعث في النفس الراحة والهدوء والانشراح.




وقد اشتهر الفنان المسلم بالفن التجريدي SURREALISM ABSTRACT ) حيث الوحدة الزخرفية النباتية كالورقة أو الزهرة، وكان يجردها من شكلها الطبيعي حتى لا تعطى إحساسا بالذبول والفناء، ويحورها في أشكال هندسية حتى تعطي الشعور بالدوام والبقاء والخلود.




أساطير : Myths,Mythos


الأسطورة قصة خيالية أو مختلقة . وكانت ترتبط بالظواهر والكوارث الطبيعية وتفسيرها . فلقد تصور الأولون المطر إله يصب الماء من إناء بالسماء والريح له إله ينفخها بمراوح والشمس إله لأنها تضيء الدنيا ويشعل النيران . وكان الإنسان الأول يؤدي طقوسا للحصول علي هذه الأشياء وكان يعيش مع أساطيره كما انشغلت كل الحضارات القديمة بسبب الخلق والخليقة .




وتعتبر الأساطير حكايات مقدسة لشعب أو قبيلة بدائية وتراثا متوارثا ويطلق علي هذه الأساطير أحلام اليقظة ولها صلة بالإيمان والعقائد الدينية . كما تعبر عن واقع ثقافي لمعتقدات الشعوب البدائية عن الموت والحياة الأخروية.




ومازالت القبائل البدائية تمارس الطقوس وتتبع أساطيرها التي تعتبر نوعا من تاريخها الشفاهي الذي لم يدون . ومن خلال الملاحم تروي الشعوب روايات عن أجدادها وحروبهم وانتصاراتهم ورواية السير الشعبية الملحمية . لهذا لا تعتبر الأساطير تاريخا يعتمد عليه لأنها مرويات خرافية خيالية .




فالإنسان البدائي لم يكن يشغل عقله لتفسير الظواهر الطبيعية وكان يعتبر من منظوره الشمس والقمر والرياح والبحر والنهر بشر مثله . لهذا ظهرت أساطير الأولين لدي البابليين والفراعنة والرومان والإغريق والمايا . ومنها نبعت الأديان والمعتقدات الدينية لدي الشعوب




إستراتوجرافي : Stratography


علم طبقات الأرض وعلاقة كل طبقة ببعضها من حيث موقعها وعمرها الجيولوجي وتركيبها وحفرياتها وحفائرها .




أسترالوبيثكس : Australopithecus .


أقدم جنس للإنسان البدائي . وكانة جسمه قصير ونحيل الوزن ومخه أصغر وفكه كبير وجبهته مسحوبة . وكانت أسنانه وسقف حلقه يشبهان أسنان وحلق سقف القرد . وكان يسير منتصبا وكان قادرا علي صنع أدواته البدائية .


وقد عثر علي عظامه قرب بحيرة تشلد. وعبيدية بفلسطين . ويرجع عمره إلي 2,5 مليون سنة . وأقدم حفائره ماتم العثور عليه في منطقة كوبي بكينيا ويرجع عمرها إلي 2,6مليون سنة وحفائر وادي أومو بإثيوبيا ويرجع عمرها إلي 3مليون ستة . (أنظر: أسلاف الإنسان).




إستيلا :Stela,Stele


اسم يطلق علي أثر منقوش علي لوح أو عامود حجري لتزيينه أو للحفر عليه بالكتابة أو النقوش للصور .


أسطرالاب : Astralabe
آلة فلكية قديمة ويطلق عليه العرب ذات الصفائح . وقد اخترعه أبو إسحق إبراهيم في القرن الثامن . وكان يستخدم في الملاحة العربية لتعيين زوايا ارتفاع الأجرام السماوية بالنسبة للأفق في أي مكان لحساب الوقت والبعد عن خط الاستواء . ويتكون من دائرة (قرص) معدنية أو خشبية . وتقسم الدائرة لدرجات لتعيين زوايا ارتفاع النجم أو الشمس لتحديد موقعه .



أسلاف الإنسان : hominids
قبل العصر الحجري (مادة) كان يعيش سلف الإنسان الذي كان يسير علي قدميه منتصبا . وكان في فجر العصر الحجري كان يوجد نوعان من هؤلاء السلف أحدهما جنس (هومو) والثاني جنس أسترالوبيثيكس وخلال العصر الحجري تولد منهما أنواع جديدة من البشر آخرها الإنسان العاقل Homo sapiens ومنه ينحدر الإنسان الحالي. ويطلق علي العصر الحجري العصر الباليوثي Paleolithic وينقسم إلي ثلاثة أطوار : حقية الباليوثي الأدنى (الطور المبكر ) وحقبة الباليوثي الأوسط وحقبة الباليوثي العليا( الطور الأخير) . وهذه الأطوار قسمت حسب بعض المصنوعات اليدوية الحجرية الموجودة والمختفية حاليا. فحقبة الباليوثي الأدنى استمرت منذ 2,5 مليون سنة وحتى 200000 سنة .وهي تشمل تسجيلات لصناعة الأدوات البشرية وتسجل التاريخ التطوري لإنسان جنس (هومو) حيث نشأ في أفريقيا وانتشر منها في أوروآسيا .وظهرت صناعاته في منطقة أولدفاي جورج Olduvai Gorge بشمال تانزانيا ويطلق عليها المرحلة أولدوانية (مادة) Oldowan. وكانت الصناعات اليدوية الحجرية بسيطة وأولية . والمرحلة الأشولينية (مادة) Acheulean . نسبة لمدينة سان أشول بشمال فرنسا .



إكنولوجيا : Ichonology
علم جيولوجي يهتم بدراسة آثار الأحياء في الرسوبيات . وأي مجموعة أثرية في التكوينات الجيولوجية المختلفة .وهناك علم الآثار الحيوية القديمة Palichonology .وهو فرع من علم الحفريات بالانتولوجيا (مادة). ويهتم بدراسة الآثار الإحيائية الحفرية .


ألواح العمارنة : Amarna tablets
كتابة ألواح طينية (مادة) منقوشة خطيا عثر عليها في خرائب تل العمارنة بالمنيا بمصر علي الضفة الشرقية للنيل. وكانت ضمن أرشيف القصر الملكي إبان حكم إخناتون (مادة) زهي عبارة عن رسائل يرجع تاريخها لسنة 1411ق.م. –1375ق.م.



ألواح شمعية : Tabella cerata
يطلق عليها دبتك Deptych . وهي أول شكل للكراسة والكتاب . وكانت عبارة عن لوحين من الخشب أو المعدن أو العاج . وكان الإغريق والرومان يوصلانهما بمفصلات . وتبطنان من الداخل بطبقة من الشمع . وينقش عليها بقلم خاص رفيع من العاج أو المعدن أو العظم . وكانت الألواح تربط بشريط ويمكن طيها. وكان الرومان يطلقون عليها الكراسة . وكان يكتب علي وجه واحد بها .



ألواح طينية : Clay tablets
ظهرت الكتابة علي الألواح الطينية باللغة المسمارية عام 3600ق.م. وكان ينقش علي الطين وهو طري بقلم سته رفيع . ثم يجفف الطين في النار أو الشمس (أنظر : خاتم ).و أنظر ألواح العمارنة .



أنثربولوجي : (anthropology)
علم الإنسان .علم دراسة الإنسان و حياة البشر وثقافاتهم وحضاراتهم منذ نشوء الإنسان وإرتقائه عبر العصور وحتى الآن . أنثروبولوجيا .



إنسان : Homo .
أنظر : هومو . إسترالو بيثكس . أسلاف الإنسان.كان اكتشاف إنسان نياندرتال عام 1856 أول صيحة تصلنا من أغوار الزمن السحيق. لأن أول إنسان انتصبت قامته ووقف علي قدميه كان منذ 3,6مليون سنة . وقد اكتشفت عظامه في لاتولي بتانزانيا . ثم ظهر الإنسان العاقل منذ 3مليون سنة . واكتشفت جمجمة طفل توانج في جنوب أفريقيا وعمرها 2,5 مليون سنة . ثم اكتشفت عائلة لوسي بمنطقة حيدار بأثيوبيا . وهي من جنس إنسان أفريانس . وكان قد اكتشفت عائلة أشباه الإنسان وعمرها 4,4 مليون سنة . وأطلق عليها أسترالوبيثكس راميدس . وهو همزة الوصل بين الإنسان والشمبانزي . وقد صنع أدوات حجرية حادة وشفرات لتقطيع اللحوم بجوانا بإثيوبيا . وصنع الإنسان الأول آلاته الحجرية والمكاشط والأسلحة . وقد عثر علي بصمات أقدام إنسان أفريانسيس بشمال تنزانيا غمرها 3,5 مليون سنة .



انقراض جماعي :Mass extinction
يقال من بين مئات الفرضيات عن أسباب حدوث الإنقراضات سواء الكبرى أو الصغرى بأنها وقعت بسبب التنافس بين الثدييات أو الأوبئة أو بسبب حساسية الأحياء للنباتات الزهرية التي تظهر حديثا أو بسبب حبوب لقاحها . إلا أن هذه الفرضيات لاتفي بتوضيح كل أحداث وأشكال الإنقراضات التي حدثت . لأنها وقعت لكائنات حية كانت تعيش فوق البر أو بالبحر مما يوحي بأن ثمة حادثا عرضيا قد وقع وأثر علي البيئة العالمية .
وضرب العلماء مثلا بالمذنب الذي ضرب الأرض منذ 65 مليون سنة وخلف وراء ارتطامه بشبه جزيرة ياكوتان بالمكسيك سحابة ترابية حجبت الشمس عن الأرض لمدة 6شهور مما أوقف التمثيل الضوئي للنباتات فوقها . وماتت لهذا معظم النباتات . فلم تجد الحيوانات ما تأكله من نباتات أو حيوانات كانت تعيش عليها . فنفق معظمها ومن بينها الديناصورات العشبية أو آكلة اللحوم .ولم يعش سوي الحيوانات الصغيرة الرمية كالحشرات والديدان التي أمكنها العيش علي الحيوانات النافقة أو مواد النباتات الميتة. لهذا نجت .
لكن المعارضين لنظرية ضرب الأرض بأجسام فضائية يقولون بأن البيئة يمكنها بسهولة تخطي هذا التأثير ولاسيما وأن الحفريات في رسوبيات شرق مونتانا بشمال غرب داكوتا وعمرها 2,2مليون سنة حيث كانت تعيش هناك الديناصورات , وقد طمر ت رواسب الفيضانات الكاسحة عظام هذه الديناصورات التي أظهرت أن اندثارها كان تدريجيا خلال عدة ملايين من السنين بالعصر الطباشيري .
ورغم منطقية ومعقولية هذه الأسباب إلا أنها لا تفي ولا تقدم تأكيدات قاطعة . لأنها فرضيات إستنتاجية أو تخمينية رغم أن هذه الأسباب ليست مؤكدة أو معلومة لدينا . لأنه ليس من السهل قتل أحياء أو كائنات إحيائية كثيرة وعلي نطاق واسع إلا من خلال كارثة شاملة وكاسحة . وقد اجتاح الأرض انقراض كبير منذ 11 ألف سنة بسبب استمرار العصر الجليدي الأخير الذي قضي علي ثلثي الأحياء بشمال أمريكا وبقية القارات .
وهذا العصر الجليدي لم ينحسر بعد من القطبين . لكن ثمة أنواعا قاومت هذا الفناء الكبير ومن بينها نوع الإنسان الذي كان من الناجين وبلغ بعده لأعلي مراتبه .فظهر الإنسان العاقل ونطوره للإنسان الحديث الصانع الماهر والمفكر.



أوبسيدون :Obsidian .
زجاج صخري بركاني طبيعي لونه رمادي أو أسود. ونصف شفاف . وكان يشكل ويصنع منه أكواب وأوان . وكان يصدر من جزيرة سردينيا والمجر وصقلية وميلوس ببحر إيجة ووسط تركيا والمكسيك .

حرف الباء

بابل




المحتوى :

1- بابل - حضارة
2- بابل - مدينة
3- حدائق بابل



حضارة بابلية

بابل Babylonia تعني (بوابة الإله) كان الفرس يطلفون عليها بابروش Babirush دولة بلاد مابين النهرين القديمة. كانت تعرف قديما ببلاد سومر وبلاد سومر أكد وكانت تقع بين نهري دجلة والفرات جنوب بغداد بالعراق. فظهرت الحضارة البابلية ما بين القرنين 18ق.م. و6 ق.م. وكنت تقوم علي الزراعة وليس الصناعة. وكانت بابل :Babylon. دولة أسسها حمورابي الدولة البابلية عام 1763ق.م. وهزم آشور (مادة ) عام 1760 ق.م, وأصدر قانونه (قانون حمورابي) وفي عام 1600ق.م. إستولي ملك الحيثيين مارسيليس علي بابل واستولي الآشوريون عليها عام 1240 ق.م. بمعاونة العلاميين. وظهر بنوخدنصر كملك لبابل (11245ق.م.- 1104 ق.م.) ودخلها الكلدان عام 721 ق.م.( ثم دمر الآشوريون مدينة بابل عام 689 ق.م. إلا أن البابليين قاموا بثورة ضد حكامهم الآشوريين عام 652 ق.م. وقاموا بغزو آشور عام 612 ق.م. واستولي نبوخدنصر الثاني علي أورشليم عام 578 ق.م. وسبي اليهود عام 586 ق.م. الى بابل. وهزم الفينيقيين عام 585 ق.م. وبني حدائق بابل المعلقة. ثم إستولي الإمبراطور الفارسي قورش علي بابل عام 500 ق.م. وضمها لإمبراطوريته



بابل (مدينة)
بابل المدينة أو [align=justify]بابليون Babylion,Babylon هي مدينة عراقية كانت عاصمة البابليين أيام حكم حمورابي حيث كان البابليون بحكمون أقاليم مابين النهرين وحكمت سلالة البابليين الأولى تحت حكم حمورابي (1792-1750) قبل الميلاد في معظم مقاطعات ما بين النهرين، وأصبحت بابل العاصمة التي تقع علي نهر الفرات. وكانت عاصمة للدولة الآشورية التي اشتهرت بحضارتها . و بلغ عدد ملوك سلالة بابل والتي عرفت (بالسلالة الآمورية(العمورية)) 11ملكا حكموا ثلاثة قرون( 1894 ق.م. -1594 ق. م .). في هذه الفترة بلغت حضارة العراق أوج عظمتها وازدهارها وانتشرت فيها اللغة البابلية بالمنطقة كلهاحبث إرتقت العلوم والمعارف والفنون وتوسعت التجارة لدرجة لامثيل له في تاريخ المنطقة . وكانت الادارة مركزية والبلاد تحكم بقانون موحد سنه الملك حمورابي لجميع شعوبها.وقد دمرها الحيثيون عام 1595 ق.م. حكمها الكاشانيون عام 1517 ق.م. وظلت منتعشة مابين عامي 626و539 ق.م. حيث قامت الإمبراطورية البابلية وكانت تضم من البحر الأبيض المتوسط وحتي الخليج الفارسي (العربي) . إستولي عليها قورش الفارسي سنة 539 ق.م. وكانت مبانيها من الطوب الأحمر . واشتهرت بالبنايات البرجية (الزيجورات) . وكان بها معبد إيزاجيلا للإله الأكبر مردوخ (مردوك) .والآن أصيحت أطلالا . عثر بها علي باب عشتار وشارع مزين بنقوش الثيران والتنين والأسود الملونة فوق القرميد الأزرق



حدائق بابل المعلقة

.حدائق بابل المعلقة إحدى عجائب الدنيا السبع, التي بناها نبوخذ نصر للملكة أمييهيا التي كانت تتشوق لحدائق وطنها ميديا, بنيت تقريبا 600 ق م في بابل بالعراق الحالي, وهناك شك في وجود الحدائق فعليا، والحدائق ليست معلقه فعليا. وتعرف كذلك بحدائق سميراميس المعلقة.

الحديقة من جمالها وروعتها الخلابة كانت تدخل المرح والسرور الى قلب الانسان عند النظر إليها.

زرعت فيها جميع أنواع الاشجار، الخضروات والفواكهة والزهور وتظل مثمرة طول العام وذلك بسبب تواجد الاشجار الصيفية والشتوية ووزعت فيها الثماثيل باحجامها المختلفة في جميع أنواع الحديقة


بالميانج
Palembang .
موقع أثري جنوب سومطرة بإندونسيا يرجع لمملكة (ستيفجايا) التجارية في جنوب شرق آسيا . ويرجع تاريخه للعصر الميجاليثي (مادة) و حتي القرن الأول الميلادي. وهو عبارة عن مقابر ضخمة ونصب تذكارية واحواض حجرية . والمقابر مدرجة . وجد بها توابيت بها أشكال برونزية وخرز من الذهب والزجاج . وعليها نقوش ملونة لرجال فوق الثيران ونقوش بارزة لأشخاص يحملون الطبول .




بالميرا
Palmyra .
(تدمر . تدمور) . مدينة تجارية توجد أطرافها بطرف الجزيرة علي حدود الشام والعراق . وتحيط بها الجبال . وكانت محط قوافل الجمال . وكانت قائمة ق .م. و أصبحت مستعمرة رومانية أيام ستيموس . وقد حكمتها الملكة زنوبيا وزوجها اذينة (مات 267م) . ولما حكمتها زنوبيا كانت تحكم أيضا مصر والشام والعراق ومابين النهرين وآسيا الصغري حتي أنقرة . وكان جيشها من العرب والأرمن . حاربها الإمبراطور الروماني أورليان . وأسرها بعد مقاومة عنيفة . وهدم أسوار عاصمتها تدمر . ومن آثارها معبد بعل. ووجد بالمدينة مدافن كالأبراج المستطيلة بإرتفاع 80 مترا وعرض البرج 30 قدم . ويتكون المدفن من أربع طبقات . وله باب خاص عليه نقوش آرامية . والمملكة التدميرية كان لها نقودها وعليها كتابات وصور تخص الملكة زنوبيا أو إبنها اللآت .



بالميلا
Palmella .
جبانة من العصر البرونزي قرب مدينة لشبونة بالبرتغال . وهي منحوتة بالصخر. وغرفة الدفن علي شكل كلوي بها ممر طويل له كوة في السقف للدخول منها . ويرجع تاريخها لسنة 3000 ق.م. – 2500ق.م. . وعثر بها علي تعاويذ حجريةويلط من النحاس ومدقات وتماثيل بشرية إسطوانية أو محدبة ورؤوس سهام مدببة وحراب مقعرة القاعدة وفخار يشبه فخار حضارة بالميرا (مادة) .



باليكنولوجيا
علم الآثار الحيوية(الإحيائية ) القديمة.



باليوليثي
Paleolithic stage
مرحلة العصر الحجري القديم . وكان يتميز بصنع الشفرات الحجرية . وكان الإنسان يعيش فيه علي الصيد وجمع الثمار والنباتات البرية .



بانتاليكا
Pantalica .
موقع مدينة من عصر الحديد داخل سراكوز بصقلية . واكتشف ه 5000 مقبرة صخرية تحيط بتل هناك . وجد لها فخارأحمر محروق ومصنوع بالدولاب يرجع تاريخه لسنة 1200ق.م. بالعصر المسيني الأخير.



بانثيون
Pantheon .
معبد لعبادة كل الآلهة لدي الرومان . أعيد بناؤه سنة 27 ق.م. وكلمة بانثيون معناها مقبرة الرجال العظام . والآن مكان هذا المعبد كنيسة .



باهيا
Bahia ,Baia.
حضارة إكوادور . برجع تاريخها إلي سنة 500 ق.م. . وتتميز بالفخار المتعدد الألوان والتعدين والبيوت المقببة السطح والتماثيل لأشخاص يضعون رجلا فوق رجل .



بترا
Petra (بطراء ) .
مدينة كانت عاصمة للأنباط (مادة) تقع في وادي موسي بالأردن . وكانت منحوتة بالصخور وتقع في ملتقي القوافل التجارية بين تدمر (مادة) وغزة والخليج الفارسي (العربي) والبحر الأحمر واليمن .لم يبق منها سوي آثارها . وكلمة بترا بالإغريقية معناها الصخر وأطلق عليها بعد الإسلام الرقيم مكان أهل الكهف بهضبة الأردن.



بتروجليف
Petroglyph .
رسم أو نقش علي الصخور .



بتروجليفك
Petroglyph
صور أو نماذج هندسية نقشت أو حفرت علي الصخوروكانت تستخدم فيها آلات من العظام أو قرون الحيوانات قبل إستعمال الآلات المعدنية. وكان الفنانون يستعملون عدة آلات متنوعة للتعبير وللوصول للتأثير المطلوب .



باناس
Banas.
حضارة نهر براجستان بالهند حيث قامت حضارة علي ضفتيه في أوهاروجولند . إشتهرت يصناعة الأواني الفخارية الملونة والمشغولات النحاسية والبرونزية . وظلت قائمة منذ سنة 1899ق.م. – 1200ق.م.



بداري
Badari.
حضارة مصرية في عصر ماقبل التاريخ. قامت في البداري بمصر الوسطي , وقدإمتدت لأعالي مصر . وتميزت بالتجارة والتعدين للنحاس وصنع الفخارمن الطمي المحروق المتقن الصنع .( أنظر : باشيان) . بداري : Badarian حضارة البداري بمصر منذ 5000سنة ق.م. تعتبر من الحضارات الموغلة في القدم التي ظهرت في مصر العليا . حيث مورست الزراعة المبكرة .



بردي
papyrus .
ورق البردي .يزرع نبات البردي( Cyperus papyrus ) في مصر منذ ايام قدماء المصريين . وكانوا يصتعون منهمنذ 4000سنة ق. م. ورق البردي الشهير الذي كانوا يصدرونه لمعظنم بلدان العالم القديم .وكانوا يطلقون علي النبات واح أو محو , وعلي ورقه شو . وكان يستخدم في الكتابة . وطول الصفحة 30سم وعرضها 20سم ز وكان طول اللفافة (الطومار)من 6-10 متر . وكان الطومار يصنع بلصق الورق معا . وكان يلف حول لوح خشبي أوقضيب من العاج . وكانت الصفحة تصنع من شرائح طولية من سيقان النبات . وكان الفينيقيون يتاجرون فيه ويستعملونه منذ سنة 1100ق,م؟ فكانوا يصدرونه للإغريق منذ سنة 900ق.م. . وإبان الإمبراطورية الرومانية كانت مصر تصدر منه حصصا منتظمة لروما حتي لاتشل بها الحركة الثقافية والإدارية . (أنظر : بيبلوس . طومار ).وكانت صورة نبات البردي يرمز بالهيروغليفية لمصر السفلي حبث كان يزرع بها في البرك والمساتقعات . وكانت جذوره تستعمل كوقود ولبابته كطعام . وكان يصنع من سيقانه الصنادل والقوارب والحبال المجدولة والحصر والأشرعة والصناديق (المشنات) والملابس . وظل بستعمل كورق للكتابة بمصر حتي ظهر الورق في القرن الثامن. وكلنت طريقة صنعه بوضع شرائح السيقان في طبقتين والضغط عليهما فتلتصق بعصارة النبات ومياه النيل . وكانت الصحائف تلصق معا لتكون اللفافة وتلف علي قضبان من الخشب .
أنظر كتابة بردي : papyrus . ورق البردي .يزرع نبات البردي( Cyperus papyrus ) في مصر منذ ايام قدماء المصريين . وكانوا يصتعون منه منذ 4000سنة ق. م. ورق البردي الشهير الذي كانوا يصدرونه لمعظنم بلدان العالم القديم .وكانوا يطلقون علي النبات واح أو محو , وعلي ورقه شو . وكان يستخدم في الكتابة . وطول الصفحة 30سم وعرضها 20سم ز وكان طول اللفافة (الطومار)من 6-10 متر . وكان الطومار يصنع بلصق الورق معا . وكان يلف حول لوح خشبي أوقضيب من العاج . وكانت الصفحة تصنع من شرائح طولية من سيقان النبات . وكان الفينيقيون يتاجرون فيه ويستعملونه منذ سنة 1100ق,م؟ فكانوا يصدرونه للإغريق منذ سنة 900ق.م. . وإبان الإمبراطورية الرومانية كانت مصر تصدر منه حصصا منتظمة لروما حتي لاتشل بها الحركة الثقافية والإدارية . (أنظر : بيبلوس . طومار ).وكانت صورة نبات البردي يرمز بالهيروغليفية لمصر السفلي حبث كان يزرع بها في البرك والمساتقعات . وكانت جذوره تستعمل كوقود ولبابته كطعام . وكان يصنع من سيقانه الصنادل والقوارب والحبال المجدولة والحصر والأشرعة والصناديق (المشنات) والملابس . وظل بستعمل كورق للكتابة بمصر حتي ظهر الورق في القرن الثامن. وكلنت طريقة صنعه بوضع شرائح السيقان في طبقتين والضغط عليهما فتلتصق بعصارة النبات ومياه النيل . وكانت الصحائف تلصق معا لتكون اللفافة وتلف علي قضبان من الخشب .كتابة ديموطقية : demotic_ أنظر هيروغليفية وهيراطقية) . لغة مصرية قديمة تعتمد علي الأصولا الساكنة فقط حلت محل اللغة الهيراطقية (مادة) في القرن السابع ق.م.. و كلمة ديموطقية معناها شعبي. وكانت تستعمل في تسجيل الحياة اليومية لكنها فيما بعد كانت تستخدم في كل شيءحتي علي الآثار (أنظر: حجر رشيد) وأبقت علي إحياء الهيروغليفية لمدة قرن . وبعدها طور المصريون لغتهم للأبجدية القبطية (Coptic معناها بالإغريقية مصر ) مادة .


بشمان
Bushman .
شعب بدائي يسكن جنوبي غرب أفريقيا بصحراء كالاهاري . ويعيش علي صيد الحيوانات وجمع الثمار . لايزرع ولايربي حيواناته . ويختلف شعب بشمان عن الزنوج ببشرتهم البنية المصفرة وقاماتهم القصيرة وجباههم البارزة وعيونهم الضيقة . ويعيشون عرايا في مستعمرات متناثرة . يمتازون بمهارة الصيد بالحراب والسهام المسمومة والرماح والأفخاخ . ويتناولون بيض النعام . لهم فنونهم كالرسم والنقش لصور الحيوانات فوق جدران الكهوف والصخور. وتتميز رسوماتهم بالدقة المتناهية والتناسق الهندسي الرائع والتعبير الرمزي المتقن . وقد كانوا يقيمون هذه الأعمال طوال تاريخهم . وكانت هذه الرسومات تصور حفلاتهم الطقوسية ورقصاتهم التقليدية..


بعل
Baal.
كلمة بعل بالسامية معناها الإله أو السيد . وهو أهم إله لدي الكنعانيين (مادة) . وكانوا يعتبرونه الإله المحارب . لهذا صوروه مسلحا . وكان الفينيقيون (مادة ) يعتبرونه إله الشمس وقد نقلوا معهم عبادته لقرطاج (مادة) بشمال أفريقيا حيث أطلقوا عليه الإله بعل حمّون و تحوّلت عبارة بعل إلى هُبَلْ عند العرب قبل الإسلام وذلك بإضافة الهاء أداة التعريف في العبرية وسقوط العين تفاديا للثقل. والبعل في العربية هو الزوج.



بونت
Punt
.بلاد تطل علي البحر الأحمر جنوبي شرق مصر بعد السودان . وقد سجلت الملكة الفرعونية حتشبسوت حملتها عليها فوق جدران معابدها بالدير البحري بالأقصر . وكان قدماء المصريين علي صلة تجارية بها حيث كانوا يتبادلون السلع . فكانوا يجلبون منها الذهب والبخور للمعابد والعاج والأبنوس والنسانيس واللبان . ولايعرف حتي الآن مكان سكان بنط إلا أنهم كانوا قرب الصومال . وكانت لهم مملكتهم حيث صورة ملكة بونط علي جدران معبد حتشبسوت وكانت تعاني من مرض الفيل في رجليها المتورمة كما في الصورة . وظلت العلاقات التجارية بين مصر وبونت طوال العصرين الإغريقي والروماني .



بيبلوس
Byblos .
مدينة فينيقية يطلق عليها حاليا جبيل علي ساحل البحر الأبيض المتوسط شمال بيروت بلبنان . وأطلق عليها الآشوريون والبابليون جبلة . وكانت ميناء هاما للتبادل التجاري مع مصر في العصر البرونزي حيث كانت تسنورد منه خشب الأرز لصناعة السفن منذ سنة 3000 ق.م. وكانت بيبلوس أهم ميناء لدي الفينيقيين (مادة ) . وكانت مصر تصدر إليه ورق البردي ومنه كانوا يصدرونه لبلاد الإغريق . واشتهرت بيبلوس بصناعة السفن الفينيقية من خشب أشجار الأرز وصناعة الفخار فوق الدولاب (العجلة). عثر بها علي معبد بعلة جيل ربة بيبلوس ومعابد أخري ومسرح روماني مدرج وحمامات . بيبي : . إشتهر الملك الفرعوني بيبي الأول بتمثاله الضخم المصنوع من النحاس المطروق والموجود خاليا في مدينة هيراكتو بوليس (نخن). وهو من عصر الأسرة السادسة بمصر التي حكمت منذ عام 2420 ق.م

بيرو : Peru .





بلاد تقع في جبال الأنديز علي ساحل بيرو الغربي حيث يطل غربها علي المحيط الباسفيكي . وهذه الجبال مغطاة بالجليد . وبشرقها توجد منحدرات تهبط عليها الأمطار حيث منابع نهر الأمازون الذي يمتد 5000كم ليصب في المحيط الأطلنطي . وفي السفوح توجد غابات إستوائية مطيرة بعبش فيها هنود أمريكيون بدائيون حتي الآن . وهؤلاء ليسوا من شعب بيرو الذي أقام حضاراته . وشعب بيرو أصله من شعب الإنكا (مادة). وكانت لهجاته قد انصهرت في لغة الكونشو (لغة الإنكا ). وفديما كان يعيش علي صيد الأسماك في ساحل المحيط الباسفيكي . وأخذ يزرع بعدها . وكون قراه المتباعدة . وكثرة الحروب جعلته مجتمعا صناعيا . وقامت لديه حضارات كبري التي قامت علي أكتاف شعب الإنكا الذي وحد أرضه . وأقام مبانيه الحجرية مابين 850 ق.م. – 500ق.م. . وكان المبني ولاسيما في منطقة شافن بالمرتفعات الشمالية . وكان يصل إرتفاعه لثلاثة طوابق بها فتحات تهوية . وكان لحضارات بيرو أنواع متعددة من الفخار وكان لكل نوع إسمه ولونه . وفي مطلع القرن الأول ميلادي تفجرت هذه الحضارة حيث أقيمت الأهرامات الضخمة في عدة مناطق ولاسيما بالمناطق الساحلية الجافة نسبيا . وفي الساحل الشمالي ظهرت حضارة موشيكا وبالساحل الجنوبي ظهرت حضارتا باركاس ونازكا . وتميزت حضارة موشيكا بشق القنوات للري وتشييد قاعدة معبد هواكس لعبادة الشمس والقمر . وكانت من الطوب اللبن . كما شكلت الأواني علي هيئة طلبعبة للحيوانات والبشر وصور من الحياة . وحضارة باركاس لايعرف عنها إلا القليل إلا أنها خلفت مقابر ملحق بها الآبار وبعض المومياوات التي عثر عليها بشبه جزيرة باركاس . وفي جنوبها وجدت حضارة نازكا التي كانت بيوتها من اللبن . وقد خلفت أقمشة بديعة وفخار ملون بطريقة بدائية . وفي الجنوب من بيرو قامت حضارة باركار ما بين سنتي 700و500 ق.م. . وقد تميزت بأسلوب النحت الدقيق . وبصفة عامة إشتهرت بيرو بحضاراتها ولاسيما حضارة إنكا (مادة) التي ظهرت في أمريكا الجنوبية . وامتدت حضارة بيرو لإكوادور وكولومبيا وبوليفيا . بيرو : أنظر : بيروية ..



حضارة بيرو Peruvian civilisation .




















ترتبط حضارة بيرو بحضارة الإنكا (مادة) آخر حضارات بيرو . وقد قامت حول الأنهار الصغيرة هناك .وأصل أهلها من الهنود الحمر ولغتهم كانت (كويشوا) التي أصبحت فيما بعد لغة الإنكا . وكان البيروون يصطادون الأسماك منذ 2500 سنة ق.م. ولم يكن وقتها يعرفون صناهة الفخار . لكنهم كانوا يجدلون الخيوط لحبال أو ينسجونها . وكانوا يبنون البيوت من الحجارة منذ سنة 850 ق.م. وكان البيت يتكون من ثلاثة طوابق وبه فتحات للتهوية . تميزت حضارة بيرو التي بلغت اوجها بالقرن الأول م. بالمنسوجات والفخار والتعدين وبناء الأهرامات (مادة) . وظهرت هناك حضارة موشكا التي إشتهرت بشق قنوات الري يطول 120 كم . وأنشأت معبد هواكس لعبادة الشمس والقمر . ويتكون من 130 مليون قالب طوب لبن . وكانت صناعة الفخار محلقة حافة قممه علي هيئة أشكال طبيعية .وفي الساحل الجنوبي لبيرو أقيمت المقابر البئرية العميقة حيث عثر بها علي 329 مومياء ملفوفة بالعباءلا المطرزة . وظهرت المدن إبان حضارة الشيمو وكانت عاصمتهم (شانشان ) حيث كانت شوارعها متعامدة . وخلفت الأهرامات والمعابد . وكانت من الطوب اللبن . . لهذا إندثرت عندما هاجمها الإنكا واستولوا عليها عام 147 م. ( أنظر : جنوب أمريكا .).


4 
♥ MeKo ♥

حرف التاء





تاج محل
: Taj Mahal.
أخد آثار الحضارة الإسلامية المغولية بالهند. وقد بناه الإمبراطور جان جيهان ليكون مقبرة (ضريحا) لزوجنه المحبوبة ممتاز محل التي توفيت عام 1632م. ويعتبر هذا الضريح أحد سمات العمارة والفن الإسلامي المغولي هناك . ويقع علي الضفة اليمني لنهر جمنا بولاية أجرا الهندية جنوب دلهي . وقد شيد من الرخام الشفاف والرسومات والزخارف الموحدة من كل جانب من جوانبه الأربعة . ويعلوه قبة كبيرة حولها أربع قباب صغيرة . وأمامه مئذنتان . بالضريح دفن جثمان الزوجة ممتاز محل وقبرها من الرخام المنحوت والمنقوش بعناية .





تاج مزدوج
:Pshent.

التاج المزدوج ( تاج أبيض وتاج أحمر ) الذي كان يخص ملوك الفراعنة بعد توحيد الملك مينا للقطرين الوجه البحري والوجه القبلي في مصر أيام قدماء المصريين . وكان ملوك الوجه البحري يلبسون تاجا أحمر وملوك الوجه القبلي كانوا يلبسون تاجا أبيض. وكان يعض الملوك والآلهة المصرية يضعون فوق تيجانهم قرص الشمس أو ريشتين أو قرني بقرة .





تارخ :
: History

.التاريخ عبارة عن حلقات متصلة . فما يقال بعصر ماقبل التاريخ أو عصر التاريخ اللاحق عليه أو عصر مابعد ظهور التاريخ الميلادي هو تقسيم لمراحل زمنية ألمت بالبشر طوال مسيرتهم الحضارية . لكن تقسيم التاريخ لعصور زمنية ارتبطت بدايته بظهور الكتابة والأبجدية التي سجلت حضارة الإنسان , وماقبلها يعتبر عصور ماقبل التاريخ . والتاريخ يبدأ من آلاف السنين لينتهي بالقرن الأول قبل الميلاد. فكلما تباعدت السنين كلما أوغلنا في ماضي هذا التاريخ . لهذا تتناقص القرون من القدم للحداثة –حتي نصل للسنة صفر قبل الميلاد عكس التاريخ الميلادي فكلما توغلنا فيه كلما تناقصت القرون . فالقرن الأول ق.م. تتناقص فيه السنوات حتي نصل لبداية القرن الأول بعد تهاية السنة الأولي ق.م. والقرن الأول ميلادي تزداد سنواته لينتهي بالسنة 100, ليليه القرن الثاني . وهكذا .





تاريخ العلم:
History of science .

لقد تطورالعلم من البداية المبكرة للإنسانية لإكتشاف الكون والتعراف عليه إلي ماهو عليه الآن من إنجازات ضخمة . وهذا مالم يصنعه كائن آخر فوق الأرض . واستطاع الإنسان بعقله الإستغناء عن القوة الحيوانية واستعاض عنها بقوة أكبر وهي القوة الحركية (الآلية) . فاخترع الآلة لتغنيه عن إستخدام قوة البشر كما كان مع العبيد أوتسخير الحيوانات ليدخر قواها في تربيتها وسد حاجته للحومها .

وبدأت الزراعة منذ 10 آلاف سنة . فلقد بدأ الإنسان يزرع ويحصد وبربي الدواجن ويرعي الحيوانات . وهذا مايتضح في آثار أريحا (مادة) وتيهواكان بوادي المكسيك . فالعلم شكل طريقه لفهم الكون من حولنا. لهذا أصبح العلم فروعا بحثية ومعرفية كنعددة المجالات يتناول كل شيء في حياتنا أو حولنا . وأصبحت المعرفة واقعا نجربه أو نرشده من خلال المنطق العقلي والمفهوم العلمي وليس حسب ما نظن أو نعتقد . فتحلل العلم من الحدسية الإفتراضية إلي ملموسات ومن التبريرية إلي إكتشافات من خلال الممارسة ومن خلال الخطأ والثواب . فتولدت التجارب واكتشفت قوانين الكون والحياة في الوعاء الحضاري للإنسانية . واختص بها الإنسان نفسه لايشاركه فيها شركاؤه الأحياء فوق كوكبه. فالمعرفة التي إكتسبتها البشرية في العلوم تتراكم كلما مضي بنا الزمن وتضاف إليها معارف جديدة .

فالإنسان رغم ما بلغه من علم إلا أنه مازال يلهث بلا نهاية ليكتشف الكون والحياة . فبينما نجده توصل لمعرفة الأعداد منذ الحضاراات القديمة نجده منذ نصف قرن قد إكتشف الجينات المسببة للسرطان والكواركات التي تعتبر أقل وحدة بنائية للمادة .فهي أصغر بكثير من الذرة والبروتونات . فمن ثم في كل مجالات العلم سواء قديما أو حديثا يتبع نفس النظام الهدفي أو المنهج العلمي ليضاف الجديد لما هو موجود .وقد بتوجه التنبؤ العلمي ليصف أشياء أو يتوقع أحداثا لم تقع بعد .

كما يتوقع الفلكيون ظاهرة الخسوف والكسوف أو كما توقع الكيميائي الروسي مندليف عام 1869في جدوله الدوري لترتيب العناصرفوضف فيه الخواص الكيميائيةواالطبعبة لعناصر لم تكتشف بعد.وطوال ترة طويلة من التاريخ لم يكن للعلم تأثير كبير علي البشر. لأن المعلومات كانت تجمع لغرض المعرفة وكان للعلم تطبيقات عملية محدودة ولم يكن له تأثير موسع علي حياتهم أو معيشتهم, حتي مجيء الثورةالصناعية في القرن 18..




تاسوع :
Muses

.الآلهة التسعة لدي الإغريق وهي عرائس الشعر والأدب وسائر الفنون . وكان المتحف (مادة) قد أقيم لخدمتها . تاسوع : Enmead,Enead. مجموعة التسعة آلهة الفرعونية أبناء الإله رع (مادة) إله الشمس لدي قدماء المصريين . وهذه المجموعة الإلهية تشكل العبادات الشمسية وتتكون من الإله شو (إله الهواء ) والإلهة تفت ( ربة الضباب ) والإله جب (إله الأرض ) والإلهة نوت (ربة الليل) ,وأبناؤهم أوزوريس وإيزيس وسيت ونفتيس .





التاميرا :
Altamira

أحد الكهوف المرسومة من العصر الحجري فيما قبل التاريخ . أكتشف بمنطقة حجرية (كلسية) شمال شرق أسبانيا. والرسوم ملونة بعدة ألوان ترابية من بينها الأسود والأحمر وهي مناظر للأبقار (بقر بيزون ) والغزلان . (أنظر : فن ماقبل التاريخ). تاميل : >Tamilشعب التاميل كان يعيش في جنوب الهند أخذ يستعمر مناطق حنوب شرق آسيا منذ أوائل القرون الأولي الميلادية . ومن بين هذه المستعمرات التاميلية ظهرت عدة دويلات من بينها مملكة تشامبا (حاليا جزء من فيتنام ) ومملكة فونان ( كمبوديا).

وهذه الممالك كانت في جنوب شرق آسيا . وكان لها ثقافاتها التي تتميز بطابعها الهندي تاي : Tai, thai . شعب قبلي رعوي كان يعيش ببورما والصين وتايلاند بجنوب شرق آسيا . وكان له حضارته بالعصر الحجري الحديث حيث غخترع الفأس المستطيلة المقطع . واهتم بالزراعة ولاسيما زراعة الرز منذ3000سنة .

وكانت كلمة التاي نطلقعلي تايلاند ومعناها أرض التاي . وكان لشعب التاي لغته التائية (الطائية ).





تتر:
Tartar
Tatar.

كلمة معناها سكان الجحيم ونطلق علي شعب خليط من أصول تركية ومغولية بأواسط آسياقرب بحر قزوين . ولغتهم من اللغات التركية . وكان لهم إمبراطوريتهم أيام باتو حفيد جنكيز خان وعاصمتها قراقورم.( أنظر : ترك ).





تحوت :
Thot

.إله القمر وحامي الكتابة والكلمة لدي قدماء المصريين . وكان بصور علي هيئة طائر أبوقردان . وكان بعبد في هرموبوليس (الأشمونين) بمصر الوسطي .





كنابة إيديوجرام :
Ideogram

كتابة الرمزية أو التصويرية . وقد بدأت بطريقة البكتوجرام .أي تصوير الأشياء . فكانت الشمس ترسم كشمس . ثم تطور الرسم للتعبير عن الأفكار. فرسمت الشمس كدائرة ترمز للنهار أو الحرارة أو الضوء . ومازالت الكتابة الصينية إيديوجرامية حتي الآن . ثم ظهرت الفينوجرامية (مادة)بعد الإيديوجرامية. وهي الكتابة بالحروف التي تنطق . لهذا يطلق عليها الكتابة النطقبة أو اللفظبة بمصر الوسطي .





تحوتمس :
Thotmosis,Tutmose.

لقب أربعة ملوك من الفراعنة بمصر من الأسرة 18. وكان أهمهم تجتمس الثالث (1504 ق.م. – 1450 ق.م. ) .تزوج الملكة حتشبسوت . قام بوقف زحف دولة ميتاني ببلاد الرافدين علي الشام وفلسطين . , وتوغل جنوبا حتي الشلال الرابع بالنوبة .





تراجيديا :
Tragedy.

أرقي أنواع الدراما . وتدور حول قصة بها حركة وتنتهي بالموت . وكانت تثير الشفقة والرعب معا بين جمهور المشاهدين . وقد كتبت أرقي أنواع التراجيديات باللغة الإغريقية . وكانت تعتبر من الأساطير الإغريقية المجردة من وجهة النظر الإغريقية . وكانت تتناول المشاكل بين الإنسان والآلهة الإغريقية الأسطورية . ومن أشهر كتابها آشلي ةسوفوكليس وإيربيدس.




ترك
: Turks.

قبائل بدو رحل كانت تعيش بالأناضول ووسط آسيا والقوقاز . وأصولهم تتشابه في اللغات والعادات مع المغول ( أنظر : تتر ) . وكانوا وثنيين أسلموا في القرن العاشر م.





تركيا :
Turkey.

كانت الأناضول (أنظر : آسيا الصغري ).الجزء الغربي لتركيا بالشطر الآسيوي من أقدم المناطق المأهولة بالسكان بالعالم القديم . والجزء الآسيوي يمثل 97% من مساحة تركيا .ويفصلها عن أوربا مضيق البوسفور والدردنيل وهما يربطان البحر الأسود بالبحر الأبيض المتوسط.

والشطر الأوربي يضم أدرنة وجزء من مدينة إستانبول. و بشمال شرق ’سيا تضم تركيا جزءا من أرمينية وأجزاء من تركستان (أكراد) .

والأتراك رغم أنهم عثمانيون إلا أنهم خليط عرقي معقد من الأتراك والأكراد والعرب . واللغة تركية والكردية تستخدم في الجنوب وجنوب شرق وهناك أقلية تتكلم العربية . 99 % مسلمون سنة وأقلية علوية ومسيحية ويهودية

حرف الباء - المصطلحات






باخوس : Abacus.


( باكوس ) Bacchus . إله المسرح والخمر عند الإغربق .








بادن Baden :Alphabet


حضارة من عصر البرونز الأخير بوسط أوربا في بولاندا والنمسا وتشيكوسلوفاكيا (سابقا) وأجزاء من ألمانيا . صنعت أوان نحاسية كالمطارق والمدقات والأسلاك والفخار الفاتح والغامق اللون . وله مقابض . وهذه الحضارة ترجع للألف الثالثة ق.م.










باديةNomade : Epigraphia.


كلمة تطلق علي مساكن البدو .ويقصد بهم العرب الذين يعيشون بالبوادي التي تقع بالجزيرة العربية حتي العراق والشام وسيناء . والبدو قيائل رحل ورعوية . وكانت ترحل وراء الماء والكلأ في السهوب العشبية . فتجدهم في الأناضول وآسيا الوسطي . وهؤلاء لهم عاداتهم وتقاليدهم ولغاتهم الشفاهية المتوارثة . في أمريكا توجد قبائل الهنود الحمر . وهم بدو لايرعون مواشيهم ز لأن الجاموس الوحشي كان منتشرا هناك . ويكفي حاجياتهم .وكانوا يمارسون صيده . إلا أن لهم عاداتهم وأعرافهم التي تشبه عادات وأعراف القبائل البدوية .






باراكاس Paracas (Archaeology


شبه جزيرة قرب مصب نهر وادي بيسكو بجنوب بيرو. عثر في مواقع بها علي الأنسجة والفخار من طراز باراكاس قرب وادي الإنكا (مادة) . وكلها من حضارة شافين . وبعض الفخار متعدد الألوان . كما عثر في موقع نيكروبوليس علي لفائف 400 مومياء ترجع لعصر حضارة ناسكا بالقرن الثاني ق.م. (أنظر : بيرو ).








باراناكاس Barrancas : Ethnology .




موقع بأسفل نهر أورنكو بفنزويلا . إشتهربالسيراميك و بالفخار المميزالذي يرجع للقرن التاسع ق.م. . وعثر علي هذا الطراز في المنطقة مابين شمال كولومبيا حتي شرق فنزويلا . بارثيا : Parthia . دولة قديمة بآسيا بشمال شرق إيران . قامت عام 248 ق.م. . وكانت عاصمتها تسريفون . وقد هاجمها الفرس عام 226 ق.م. (أنظر: بلرثيون ).








بارثيون Parthians : Fossils .


( أنظر : بارثيا ). يعتبر الباريثيون من أصل مغولي (طوراني) . وهم آريو الأصل . وكانوا محاربين قساة من الإسكيليين (مادة) . إلا أن الباريثيين كانوا أشد قبائلهم شكيمة . وكانوا يتخذون القذائف السريعة التي عرفت بالقوس المغولي (مادة) في حروبهم . وقد هزموا الرومان قي موقعة كاري عام 53ق.م. وأسروا منهم الآلاف .








بازرك Pazyruk ,Pazirik :Adobe .


(بزرك). مجموعة من المقابر الحجرية عثر عليها بجبال التاي (مادة) بوسط آسيا ترجع إلي القرنين الخامس والثالث ق.م. وقد وجدت مجمدة في الجليد . وعثر بها علي مقتنيات ترجع علي هذه الفترة . وقد صنعت بالصين وإيران . كما عثر علي عربات بأربع عجلات . باستت: أنظر : باستس .








باستس Bastis : Arabesque ..


(باستت). الربة القطة لمصر السفلي . وكان مركز عبادتها بمدينة (بوباسطا) بالدلتا . وكان القط البري يعيش في عصر ما قبل التاريخ . وعثر بها علي تماثيل برونزية صغيرة الحجم علي هيئة جسم إمرأة ورأسها رأس قط . وكانتترضع أولادها . (أنظر : قط). باسك : Basque . شعب كان يقطم أوربا قبل مجيء الأوربيين الهنود . وكان يستوطن إقليم باسكاي شمال أسبانيا وجنوب فرنسا. واشتهر بأن دماءه يزيد فيها معدل عامل (روس) السلبي . وله لغته وليس لها صلة بأي لغة . وأفعالها معقدة . وقد كتبت بها بعض الأعمال الأدبية . ويعتبر أقدم أجناس أوربا رغم أن اصله غير معروف .










بافيلند Paviland : Myths,Mythos


موقع كهف بويلز بإنجلترا عثر به علي حيوانات وهيكل إنسان من العصر الأوريناسي . والعظام تشبه عظام حيوان الماموث المنقرض.








بالبال Balbal : Stratography


تماثيل كان يصنعها الشامنيون الأتراك بالقرن الثامن الذين كانوا يقيمون بجوار قبور الجند . وكانت التماثيل وجوهها تجاه الشرق .








بالرمو : Australopithecus .


حجر بالرمو Palermo stone من البازلت الأسود مدوم عليه العهود الخمسة الأولي لحكم مصر حتي سنة 2400ق.م. . وهذه اللوحةمن الحجر سمكها6,5سم. ومازال يوجد منه 5 قطع صغيرة أمبرها في متحف بالريمو(بصفلية) بإيطاليا . ولايعرف كيف وصلت هذه القطع النادرة هناك . كما يوجد أربع قطع أخري في المتحف لمصري . وعلي اللوحة نقوش فرعونية ومدون عليها بالهيروغليفية علي الوجهين عليها أسماء الملوك الذين حكموا مصر بالقطرين وسنوات حكمهم والأحداث الهامة والأعياد وموعد إحصاء الذهب والقمح والماشية كل عامين قبل توحيدهما علي يد الملك مينا . وتعتبر هذه المدونات حوليات ملكية .


تسمانيون:




Tasmanians




شعب منقرض كان يعيش في جزبرة تسمانيا حتي عام 1642م. واصله من الأستراليين القدماء(أبارجين) . وظلوا معزولين عن العالم وكانوا بغبشون علي الثمار ويسكنون الأكواخ . وصنعوا أدواتهم وآلاتهم ومكاشطهم من الحجر. لما إستعمرهم الإنجليز قضوا عليهم بالمذابح الجماعية .








تطور الإنسان




Human Evolution




قبل العصر الحجري (مادة) كان أسلاف الإنسان (مادة) يطلق عليهم أسلاف البشر hominids الذين أصبحوا يسيرون علي قدمين . وفي فجر العصر الحجري كان يوجد نوعان من أشباه البشر هما جنس هومو genus Homo وجنس أوسترالوبيثكس genus Australopithecus .




وقد تطور الإنسان لأشكال أخري من هومو بينها الإنسان الماهر( الصانع) Homo habilis والإنسان المنتصب Homo erectus وإنسان نيادرتال Homo neanderthalensis . وآخرهم الإنسان العاقل Homo sapiensالذي يعتير الإنسان الحديث المعاصر.








تفحم




Carbonization




معظم النباتات تتحول لفحم حيث تترك الزيوت النبات وتبقي طبقة فحمية . عكس الحيوانات قلما تتفحم بل تبلي لحومها اللينة أنسجتها ولايبقي منها سوي جلودها أو عظامها .








تقويم




كان التقويم قديماً دينيا وفلكيا. وكان يتكون من السنة المقدسة والسنة المدنية . وكانت الستة المقدسة تتكون من 200يوم . والسنة المدنية كانت مكونة من 360 بوم . لأنها مرتبطة بالسنة الشمسية , وكان بضم بعدها 5أيام لكل ستة مدنية .وكانت هذه الأيام الخمسة تخصص للأغراض الدينية . وكلا السنتين كانتا مقسمتان لشهور وأسابيع . وكان الشهر 20 يوما والإسبوع 13 يوما . وكان تقويم المايا مرتبط بالزراعة . ويعتمد علي الملاحظات الفلكية . وكان يصحح مرة كل 52سنة . تقويم : كان وجه القمر أول ميقاتي عرفه اليشر منذ عصر ماقبل التاريخ . وقد كان بداية ظهرر التقويم في العصر الباليوثي الأخير. والنباتات تنمو حسب دورات الشمس وفصولها السنوية وليست حسب دوارات القمر. وكان قدماء المصريين قد ربطوا تقويمهم بفيضان النيل والزراعة كان يوجد أجندة دينية لدي الأزتك مكونة من 260يوم عليها هذه المعلومات . وكانت الأيام المقدسة لتكريم الآلهة كان لها أجندة للتقويم الشمسي , مكونة من 365 يوم .




وهذا التقويم كان متبعا لدي الأولمك والمايا والزابوتك في أمريكا الوسطي . . ومن أشهر تماثيل الأزتك حجر التقويم الذي يزن 22طن وقطره 3,7متر . ويمثل الكون والعالم بالنسبة للأزتك . ففي وسط الحجر منقوش صورة وجه الشمس ويحيط بها دوائر مصممة لترمز للأيام والسموات .




وكان فلكيو المايا يقومون بعمليات حسابية صعبة من بينها تحديد اليوم والإسبوع من التاريخ التقويمي لأي سنة منذ آلاف السنين في الماضي او المستقبل . وكانوا يستخدمون مقهوما للصفر رغم عدم وجود الحساب والكسور العشرية.




وعرفت جضارة المايا الكتابة الرمزية (الهيروغليفية ) كما عرفت التقويم عام 613ٌ.م. . والسنة الماياوية 18 شهر كل شهر 20 يوم . وكان يضاف للسنة 5 أيام نسيء يمارس فيها الطقوس الدينية وعرفوا الحساب . وكان متطورا . فالوحدة نقطة والخمسة وحدات قضيب والعشرون هلال . وكانوا يتخذون اشكال الإنسان والحيوان كوحدات عددية . . وكان الفلكيون القدماء لديهم قد لاحظوا حركات الشمس والقمر والكواكب . وصنعوا تقويمهم من خلال حساباتهم وملاحظاتهم الفلكية لهذه الأجرام السماوية . وكانت ملاحظات الفلكيين تتنبأ لتبشرهم بالأحداث والساعات السعيدة في كل أنشطتهم الحياتية , ولاسيما في الزراعة أو الحرب . وحسب الفلكيون سنة كوكب الزهرة 583,92 يوم (584 يوم). وكانت الأيام حسب الرقم 20 أساس الحساب الماياوي . وقد وجدت تواريخ منقوشة علي الحجر .








تنجيم




Astrology




هو علم التنبؤ الغيبي . وقد نشأ في بلاد مابين النهرين بشمال العراق. وكان أحد فروع علم الفلك. وكان يعني بالطالع للتعرف عل أمور مستقبلية . ومارس السومريون والبابليون فن التنجيم من خلال مراقبة الشمس والقمر والنجوم والمذنبات وأقواس قزح للتنبؤ بالأوبئة والمحاصيل والحروب . وفي سنة 1000 ق.م.أصبح لدي البابليين والآشوريين مجموعة دلائل نجمية للقياس التنبؤي عليها . فحددوا من خلالها الأيام السيئة الطالع وأيام السعد. وكان القواد في المعارك يستعينون بالمنجمين لتحديد مواعيد المعارك الحربية . ولأنهم كانوا يعتقدون أن الفرد حياته ومصيره مرتبطان بالنجوم والكواكب.وكان قدماء المصريين والبابليين يعتقدون أن هذه النجوم والكواكب تؤثر علي الحياة فوق الأرض.وانتقل التنجيم للأغريق من بلاد الفرس و مابين النهرين. وكان يلقن بواسطة الكهنة بالمعابد . وكان لكل من قدماء المصر يين والبابليين فلكهم الخاص بهم .فلقد عثر علي تقاويم فوق أغطية التوابيت الفرعونية ترجع لسنة 2000-1600ق.م.




ووجد أن أسقف المقابر المملكة الحد يثة فد زينت بصور النجوم التي كانت تري بالسماء وأطلق عليها أسماؤها . كما وجد في بلاد ما بين النهرين تشكيلات لصور النجوم .وكان البابليون يتنبؤن بدقة بالخسوف والكسوف للشمس والقمر . وتاريخ الفلك يبدأ منذ عصر ماقبل التاريخ حيث كان الإنسان الأول قد شغل تفكيره بالحركة الظاهرية المتكررة للشمس والقمر وتتابع الليل حيث يظهر الظلام و تظهر النجوم وحيث يتبعه النهار لتتواري في نوره . وكان يعزي هذا للقوي الخارقة لكثير من الآلهة .




فالسومريون كانوا بعتقدون أن الأرض هضبة يعلوها القبة السماوية . وتقوم فوق جدار مرتفع علي أطرافها البعيدة . واعتبروا الأرض بانثيون هائل تسكن فوق جبل شاهق . والابليون إعتقدوا أن المحيطات تسند الأرض والسماء .




والأرض جوفاء تطفو فوق مياهها ومركزها بها مملكة الأموات . لهذا ألهت الشمس والقمر وتصورت الحضارات القديمة أنهما يعبران قية السماء فوق عربات تدخل من بوابة مشرق الشمس وتخرج من بوابة مغرب الشمس . وهذه المفاهيم بنيت علي أساسها إتجهات المعابد الجنائزية . وكان قدماء المصريين يعتقدون أن الأرض مستطيل طويل يتوسطها نهر النيل الذي ينبع من نهر أعظم يجري حولها تسبح فوقه النجوم الآلهة . والسماء ترتكز علي جبال بأركان الكون الأربعة وتتدلي منها هذه النجوم . لهذا كان الإه رع يسير حول الأرض باستمرار . ليواجه الثعبان أبوبي( رمز قوي الظلام الشريرة ) حتي يصبحا خلف الجبال جهة الغرب والتي ترفع السماء . وهناك يهزم رع ويسقط. فيحل الظلام . وفي الصباح ينتصر رع علي هذه القوي الشريرة . ويستيقظ من جهة الشرق . بينما حورس إله القمريسير بقاربه ليطوف حول العالم . وكان القمر بعتبر إحدي عينيه. و يلاحقه أعداؤه لفقيءهذه العين بإلقائها في النيل وينجحوا مجتمعين في هذه المهمة فيظلم الفمر . لكن الإله رع يهب لنجدة عين حورس (القمر) ويعيدها لحورس .




وكان الصينيون يعتبرون الأرض عربة ضخمة في أركانها أعمدة ترفع مظلة (السماء) وبلاد الصين تقع في وسط هذه العربة ويجري النهر السماوي(النهر الأصفر) من خلال عجلات العربة ز ويقوم السيد الأعلي المهيمن علي أقدار السماء والأرض بملازمة النجم القطبي بالشمال بينما التنينات تفترس الشمس والقمر. لكن في القرن الثاني ق.م. وضع الفلكي الصيني(هياهونج) نظرية السماء الكروية حيث قال أن الكون بيضة والأرض صفارهاوقبة السماء الزرقاء بياضها .




والكلدانيون من خلال مراقبتهم لحركة الشمس ومواقع النجوم بالسماء وضعوا تقويمهم.واستطاعوا التنبؤ من خلال دورتي الشمس والقمر بحركتيهما ما مكنهم من وضع تقويم البروج حيث ريطوا فيعا بين الإنسان وأقداره. وأخضعوا فيها إخضاع حركات النجوم لمشيئة الآلهة . لهذا توأموا بين التنجيم والفلك .




ومن خلال تقويم البروج تمكنوا من التنبؤ بكسوف الشمس وخسوف القمر . لكنهم لم يجدوا لها تفسيرا . وكان تقويمهم يعتمد أساسا علي السنو القمرية التي لم تكن تتوافق مع الفصول المناخية . وكان قدماء المصريين منذ 3000 سنة ق.م. أمكنهمة الفيام بالرصد الفلكي وقياس الزمن وتحديده من خلال السنة والأشهر . وبنوا الأهرامات أضلاعها (وجوهها) متجهة للجهات الأربع الأصلية . ومن خلال هذا نجدهم قد حددوا الشمال الحقيقي . والفلك الفرعوني لم يتهموا به عكس بلاد الرافدين ولاسيما بالدورة القمرية . واهتموا بالشمس لأنها كانت ترمز للإله رع .




وكان فلكيو المايا يقومون بعمليات حسابية صعبة من بينها تحديد اليوم والإسبوع من التاريخ التقويمي لأي سنة منذ آلاف السنين في الماضي او المستقبل . وكانوا يستخدمون مقهوما للصفر رغم عدم وجود الحساب والكسور العشرية. وعرفت جضارة المايا الكتابة الرمزية (الهيروغليفية ) كما عرفت التقويم عام 613ٌ.م.




والسنة الماياوية 18 شهر كل شهر 20 يوم . وكان يضاف للسنة 5 أيام نسيء يمارس فيها الطقوس الدينية وعرفوا الحساب . وكان متطورا . فالوحدة نقطة والخمسة وحدات قضيب والعشرون هلال . وكانوا يتخذون اشكال الإنسان والحيوان كوحدات عددية . . وكان الفلكيون القدماء لديهم قد لاحظوا حركات الشمس والقمر والكواكب . وصنعوا تقويمهم من خلال حساباتهم وملاحظاتهم الفلكية لهذه الأجرام السماوية . وكانت ملاحظات الفلكيين تتنبأ لتبشرهم بالأحداث والساعات السعيدة في كل أنشطتهم الحياتية , ولاسيما في الزراعة أو الحرب . وحسب الفلكيون سنة كوكب الزهرة 583,92 يوم (584 يوم)وكانت الأيام حسب الرقم 20 أساس الحساب الماياوي . وقد وجدت تواريخ منقوشة علي الحجر . وكان العرب يستعملون الأسطرالاب.






حرف الثاء


ثقافات :
Cultures



تعريف الثقافة بانها نماذج من سلوك الناس ومعيشتهم داخل مجتمعاتهم حيث يتعلمون ويبتكرون ويشاركون بعضهم في الأنشطة الإجتماعية والثقافية والعمرانية. والثقافات يمكن تقسيمها إلي ثقافة مادية Material culture كالصناعات البشرية, وثقافة إجتماعية Social culture كتكوين المجتمعات ونظمها, وثقافة فكرية Ideological culture كالفكر الإنساني والعقائدي .

والثقافة تميز شعبا عن آخر كما تميز البشر عن الحيوانات . وعناصر الثقافة تشمل المعتقدات وقواعد السلوك والعادات واللغة والدين والقانون والفنون والتقنية والعادات والتقاليد والأعراف والنظم الإقتصادية والسياسية . ومفهوم كلمة الثقافة تشير إلي المجتمع او مجموعة يعيش فيها أناس كثيرون ويفكرون بنفس الطريقة عن طريق الإتصال بينهم . والثقافة لاتولد مع الفرد ولكنها مكتسبة . فالشخص يتعلم كيف يتكلم أويفهم اللغة أو يتبع القواعد السلوكية في المجتمع من خلال التدريب والمعايشة بالمجتمع Cultural adaptation.

والثقافة جعلت المجتمعات البشرية تتوائم مع التغيرات البيئية والمناخية التي ألمت بالكرة الأرضية وهذا مايطلق عليه الموائمة الثقافية Cultural adaptationالتي جعلت الإنسان يعيش فوق الأرض في عالم متغيرة طبيعته . ففي نهاية العصر الجليدي منذ 15 ألف سنة كان ثمة تحد قاس واجه الإنسان وتوائم معه .

فلقد كان بعض الأجزاء من نصف الكرة الشمالي مغطاة بالجليد الذي إحتفظ بكميات هائلة من مياه الأرض. ففي شمال أمريكا كان السكان يعيشون علي صيد الحيوانات التي كانت تمده بالطعام والملبس والمأوي البسيط . ولما إجتاح العالم الدفء استغني عن الحيوانات لأن معظمها قد إختفي بإختفاء معظم اليابسة لذوبان الجليد وارتفاع منسوب مياه المحيطات التي غمرت أجزاء كبيرة منها. لكن البشر هناك ظلوا يعيشون بعدما توائموا مع البيئة الجديدة وطوروا تقنياتهم وتعلموا كيف يعتمدون علي النباتات الجديدة وأجناس الحيوانات التي ظهرت. وبعض السكان عاشوا في القري وفي بيوت دائمة السكني ليمارسوا الزراعة المستقرة .

وهذا الإستقرار جعل من الإنسان من أنجح الأنواع الحية نجاحا فوق الأرض . وتزايد معدل السكان من 8 مليون في العصر الجليدي إلي 6حوالي مليار حاليا . وفي مجتمعات كثيرة كان الناس يتعلمون كيف بنتجون أطعمتهم أوكيف يعدون طعامهم أو مأواهم . وفي مجتمعات أخري لابد أن يتعلم الأشخاص مهارات ليكتسبوا الأموال ليعيشوا . وفي كل المجتمعات البشرية الأطفال يتعلمون الثقافة من الكبار وهذا مايسمي بالتوريث الثقافي .سواء للغات أو العادات أو التقاليد أو الأنشطة البشرية. وتلعب الأسرة ومعها المجتمع دورا كبيرا في هذه العملية من جيل لجيل .ويظل الفرد يتعلم طوال حياته . لهذا نوقر المجتمعات شيوخها لأنهم إكتسبوا خبرات حياتية وممارساتية طوال حياتهم . والمجتمعات تحتفظ بثقافتها في شكل معارف كما في الإكتشافات العلمية أو كأشباء كالأعمال الفنية والتقاليد المتبعة والسائدة كما نراها في الأعياد والإحتفالات القومية أو الدينية . وتعتمد الهوية الشخصية للشخص علي ثقافته التي قد يصاب من خلالها بصدمة ثقافية culture shock عندما يرتاد مجتمعا آخر أو يعيش في مجتمع جديد مختلف العادات والتقاليد , فيصاب بتوتر نفسي .


وهذا يظهر جليا علي الشخص الذي يهاجر لأمريكا حيث المجتمعات متعددة الثقافات multicultural societies . لأنها تضم أفرادا وفدوا من ثقافات متنوعة diversity of cultures هاجروا إليها من عدة بلدان مختلفة . عكس الأشخاص الذين يعيشون داخل مجتمع متجانس وموحد ثقافيا تسوده وحدة ثقافية واحدة مما يحعل أفراده يشعرون بالتعصب العرقي Ethnocentrism لثقافتهم. لأنهم يمارسون عاداتهم وعقائدهم , ويتبعون تقاليدهم وقيمهم المتوارثة بينهم في ممارسة حياتهم والتعايش مع بعضهم بسبب التجانس العرقي . وهذا التعصب العرقي قد يدفع البغض لتدمير الثقافات ethnocide أو ممارسة التطهير العرقي genocide من خلال المذابح الجماعية للآخرين أو إحترام ثقافات الآخرين علي قدم المساةاة أوإقتباس بعضهاأو القيام بالتبادل الثقافي بينها من خلال مفهوم النسبية الثقافية cultural relativism.ففي أفريقيا الختان للمرأة متبع وعادة متوارثة في المجتمعات الأفريقية وفي أوربا لايتبع . وهذه نظرة نسبية.


وهناك مجتمعات منغلقة علي ثقافاته تعبش في إنعزالية جغرافية, ومجتمعات منفتحة علي ثقافات الآخرين تتأثر بهم وبتقنياتهم. ودائما كان الأشخاص حذرين من إختلاف الثقافات بين المجتمعات .وفي القرن 14م ظهر كان الكثيرون يعتقدون أن إختلافات الثقافات سببها الموروث العرقي والعنصري .وايام الخلافة العباسية التي قامت عام 750 م ظهر تانلاجمة كاداو ثقافية لنشر النعرفة عن الآخرين إل العربية . وهذه الترجمة كانت ترجمة جماعية لأمهات التراث ال‘نساني القديم . وكان التعريب ببيت الحكمة حتمية ثقافية لتوائم الترحمات لقراء العربية . فعربت ألفاظ يونانية وفارسية وهندية كثيرة. وترجمت عن اليونانية "حكم سقراط وأفلاطون وأرسطو، وظهرت كتب الأدب.


وفي خلافة أبي جعفر المنصورترجمت بعض أعمال العالم السكندري القديم بطليموس القلوذي CLAUDIUS PTOLOMY ( (ت. 17 م)، ومن أهمها كتابه المعروف، باسم "المجسطي ". واسم هذا الكتاب في اليونانية " (EMEGAL MATHEMATIKE ، " أي الكتاب الأعظم في الحساب .والكتاب دائرة معارف في علم الفلك والرياضيات. وقد أفاد منه علماء المسلمين وصححوا بعض معلوماته وأضافوا إليه. وعن الهندية، ترجمت أعمال كثيرة مثل الكتاب الهندي المشهور في علم الفلك والرياضيات، سد هانتاSiddhanta أي " المعرفة والعلم والمذهـب ". وقد ظهرت الترجمة العربية في عهد أبي جعفر المنصور بعنوان "السند هند.ومع كتاب "السند هند" .


وقامت أوربا بترجمة التراث الفكري وصور الحضارة الإسلامية التي زهت في ظلال الخلافة العباسية في بغداد والخلافة الأموية بقرطبة بالأندلسوالخلافة الفاطمية والسلطنة المملوكية بالقاهرة . وفي نهاية قرون العصور الوسطي في اواخر القرن 15, بدأت الدول الأوربية الغربية ترسل مستكشفين حول العالم بحثا عن موارد طبيعية جديدة , وسعيا التجارة والثروات . ولطول إحتكاكهم بالثقافات الجديدة عليهم أثناء رحلاتهم أشعلت الحماس لديهم للتعرف علي مصادر هذه الثقافات وأسباب تنوعها . وظهر مصطلح الثقافة cultureبالإنجليزية أثناء العصور الوسطي .ولاسيما عندما إكتشف الغرب كنوز التراث الثقافي في الشرق مهد الحضارت الكبري بآسيا و مصر وتشبر الكلمة دور البشر في السيطرة علي الطبيعة . وفي عصر التنوير Age of Enlightenment في القرن 18م.


كان العلماء والفلاسفة الأوربيين يعتقدون أن اثقافة قد مرت خلال مراحل تقدمية و تطورية خلال الوجود البشري . لهذا إعتبروا الحضارة تطورا ثقافيا وتقنيالبن المجتمعات . لهذا ممارسة الزراعة وصتع الفخاروصناعة المعادن ظهرت فيمصر أولا , ومنها إنتشرت لبقية أنحاء العالم القديم . فكل التطور الثقافي وقع منفصلا في أزمان مختلفة في اجزاء عدبدة من العالم . وظهر مفهوم المذهب النفعي Functionalism عام 1900م. حيث إعتبرعالم الإجتماع الفرنسي إميل دركاهايم Émile Durkheim أن العقائد الدينية تعمل علي توحيد المجتمع . وأن ثمة علاقة بين تفعيل المجتمع والثقافة التي يعتبرها تجمعا لأجزاء تكاملية تعمل معا لتجعل المجتمع فعالا وعاملا .


ومن خلال شبكة الإنترنت والتليفونات والتلفزيون وتطور وسائل النقل السريعة والتبادل التجاري والتجارة العالمية ظهر مفهوم الثقافة العالمية global culture .ومن خلال هذا المفهوم الذي يسود عالم اليوم أصبحت المجتمعات تتبادل الأفكاروالبضائع والموارد الطبيعية والتقنية , وتمارس التبادل الثقافي acculturation . وحاليا أخذت المجتمعات المختلفة تشارك بعضها في هذا التطورالمتنامي و المتلاحق في إطار مفهوم جديد وهو العولمة ( أنظر : لغة . كتابة . فنون. ملاحم . أساطير. فلك. تقويم .فنون . فن ماقيل التاريخ . فن الصخور .فن الصحراء .فخار . زجاج . ثورة صناعية : Industrial Revolution إنتشار وإحلال العمل اليدزي بالميكنة وقد بدات في بريطانيا بالقرن 18. وما زالت مستمرة في أجزاء أخري من العالم . وما يميزها هو تحويل الإقتصاد الزراعي لإقتصاد صناعي . ويدأت السلع التقليدية التي كانت تنتج في البيوت والورش أخذت تنتج علي نطاق واسع في المصانع . ونمت الكفاءة الإنتاجية بشكل سريع من خلال التطبيق العلمي والمعرفي المنظم ز وأدت الثورة الصناعية في ظهور المدن غندما هاجر القرويون ليعملوا في المصانع . وكانت الثورة الصناعية أول خطوة في نمو الإقتصاد الحديث . وكان النمو الإقتصادي في أوربا يواكب التكنولوجيا العسكرية المتفوقة خلال القرنين 18و19 وامتدت للولايات المتحدة الأمريكية .


وامتد التصنيع في القرن 20علي نطاق واسع لأجزاء من ىسيا والمحيط الباسفيكي . وحاليا أصبح الإنتاج المميكن والنمو الإقتصادي الحديث آخذ في الإنتشار لأماكن أخري . وتطلق كلمة ثورة بمعني أن الثورة تغير المجتمع بشكل ملحوظ وسريع . وخلال تاريخ مسيرة الإنسان شهد ثورات و تغيرات عديدة لها دلالتها كالثورة الصناعية Neolithic Revolution(مادة ) والثورة النيلوليثية Neolithic Revolution في أواخر العصر الحجري حيث تحرك الأضخاص من نظم إجتماعية بسيطة تقوم علي الصيد والقنص وجمع الثمار إلي مجتمعات بشرية معقدة تعتمد علي الزراعة وتربية الحيوانات . مما أدي لنشوء المستوطنات الحضرية الدائمة والمستقرة وبالتالي ظهرت الحضارات والثقافات . فالثورة الصناعية زحزحت المجتمعات من عصر الثورة النيوليثية لعصر الثورة الصناعية . حيث أصبح فيه التغير الإجتماعي سمة لأن الإقتصاد تحول من الزراعة إلي التصنيع وظهرت مدن كمراكز صناعية كبري وأصبحت مناطق جذب للعمالة . وظهرت مجموعات جديدة من المستثمرين ورجال الأعمال والمديرين . وجلبت الصناعة حياة ومعيشة أفضل للدول الصناعية .


إلا أن التصنيع أسفر عن التلوث البيئي والإفراط في إستغلال الأراضي , لأن إدخال العلوم والميكنة في الزراعة جعلت الطلب متلاحقا ومتزايدا علي الراضي لزراعتها مماقضي علي حيوانات ونياتات كانت تعيش منذ مئات السنين في مواطنها التي حولت لنشلطات صناعية وزراعية موسعة . وهذا أظهر خللا بيئيا وجعل الكثير من الأحياء تنقرص أو مهددة في بيئاتها .منذ عصر النهضة Renaissance مابين القرنين 14 و17 م. كان الأوربيون قد إخترعوا واستخدموا ميكنات معقدة ولاسيما في وسائل النقل بظهور السفن السريعة وماكينات الطبع . فظهرت الطبقة العاملة والمدربة علي إستعمال الميكنة وتشجيع تيادل الأفكار وترويج الميكنة والبحث عن الطاقة وفتح السواق التجارية لتصريف الإنتاج للصناعة الحديثة . وكانت تتطاب القوة المحركة للماكينات . وأثناء الثورة الصناعية في بريطانيا كان الطلب متزايدا علي الفحم الحجري .وفي سنة 1709م. بدأإستخدام فحم الكوك في صناعة الصلب بإنجلترا من الحديد .. وفي سنة 1784 م. بدأ الحديد المسحوب في الظهور الذي يمكن تشكيله لأحجام .


وكان الحديد المفتاح المعدني للثورة الصناعية حيث كانت تصنع منه الماكينات .والآلات والسفن والبيوت . ودخلت البشرية ثورة عصر البخار منذ القرن 18 م.وفي مطلع سنة 1689 م. كان المهندس الإنجليزي توماس سافري Thomas Savery قد إخنرع ماكينة بخارية لتشفط المياه من المناجم . وفي سنة 1712 قام المهندس الإسكتلندي جيمس وات James Watt قد جعل الآلة البخارية تستخدم في أغراض أخرب غير مناجم الفحم . فجعلها تدير الطواحين والمناشير التي كانت قبله تدار بمسلقط المياه مما جعل إنشاء المصانع في أي مكان و ليس بالضرورة بجوار مصادر المياه .وشارك وات في تكوين مركز إبتكار تقني الذي أصبح حجر الزاوية في الإقتصاد البريطاني و الثورة الصناعية عام 1775م. حيث كان يشارك في حل المشكلات التقنية ونشر أبحاثه علي الشركات البريطانية .وهذا الربط المعلوماتي والتفاعلي زالشيوعي بين هذه الشركات وفر الوقت, وقلل من الأموال التي تنفقها شركة بمفردها علي الأبحاث . مما خقق تطورا سريعا ومتناميا للثورة الصناعية . لأم كل المصانع كانت مشاركة مشاركة جماعية وتفاعلية معا لتطوير صناعاتها ومنتجاتها وخلق طرق تقنية ومنتجات جديدة .


فلهذا دخلت المنتجات الحديدية والآلات البخارية في عدة مجالات كالقوارب البخارية وقاطرات السكك الحديدية البخارية والسفن البخارية . وبد أ عصر الآلة البخارية في الظهور والشيوع معتمدا علي الطاقة البخارية . وقبل الثورة الصناعية كان الغزل والنسيج يدويا وفي البيوت. وكان هذا متبعا منذ عدة قرون . لكن مع ظهور المكوك الطائر flying shuttle الذي إخترعه الإنجليزي جون كاي John Kay كان أهم إختراع في صناعة الملابس عام 1733 م. لأنه ميكن طريقة النسيج جزئيا .


وأعقبه عام 1770 م. المخترع الإنجليزي جيمس هارجريفزفاخترع المغزل الجيني spinning jenny الذي كان يغزل عددا من الخيوط جملة واحدة . وكان الغزل بتم بالقوة المائبة أوالبخارية لتشغيل مغازل القطن والصوف . وهذا التطور جعل إنجلترا أكبر مصدر للانسجة لدول العالم . وقبل الثورة الصناعية كان ثلاثة أرباع سكان إنجلترا يعيشون في قري صعيرة . لكن في منتصف القرن 19 م.كان نصف سكانها بعيشون في المدن الصناعية المزدحمة . ونحددت الأجور وساعات العمل والعطلات.ونقسيم العمل .وشهد العالم الثورة الصتاعية الثانيةز فلقد كانتا لثورة الصناعية الأولي كانت نتيجة الموجة الجديدة للغختراعات في صناعة الحديد والصلب والأقمشة وفي المصانع المركزية القوية وفي تنوع تنظيم العمل والمهام .


وفي أواخر القرن 19 نقلت موجة ثانية من التقنية والتقدم المنظم قدجعلت المجتمع الصناعي فو مستويات أعلي .فإذا كانت بريطانيا ولدت بها الثورة الصناعية الأولي ,فبقد كانت الولايات المتحدة مهد الثورة الصتاعية الثانية . التي أتت بصناعات جديدة للحديد والصلب ولاسيما طريقة بسمر Bessemer في إنتاجه بالأفران المفتوحة العالية الحرارة للتخلص من خبث الحديد وإنتاجه عال الجودة . وقامت صناعات تكرير البترول والمصانع العملاقة والآلات الحديثة وظهور السيارات . وظهرت بها الميكنة الزراعية لقلة وجود الأيدي العاملة بها . كما إنتشرت الثورة الصناعية في عدة بلدان في القرن 19 م. من بينها فرنسا وألمانيا وبلجيكاومعظم بلدان أوربا الغربية حبث تعلموا من الإتجليز التقنيات . وكانت فرنسا يتقصها الفحم وأقامت الحكةمة بها سكك الحديد بينما في غنجلترا قام بتاسيسها القطاع الخاص . وألمانيا لوفرة الفحم والحديد بها ركزت علي التفوق علي بريطانيا .ولعبت الحكومة والبنك المركزي دورا كبيرا في دعم الصناعة الألمانية .وفي روسيا كانت تسير ببطء لإعتمادها علي الزراعة . وطبعا لعب الإستعمار دورا في تاخر الصناعة في الدول المستعمرة . وكانت فقط مصدرا للموا الخام

حرف الجيم




جزائر : Algeria




تقع الجزائر في شمال غرب أفريقيا يحدها شمالا البحر الأبيض المتوسط وشرقا تونس وليبيا والنيجر جنوبا ومالي وموريتانيا وبالغرب مراكش (المغرب). وبطول ساحل البحر الأبيض المتوسط يوجد جبال تل الأطلس بعمق بالداخل يصل ما بين 80 و190 كم . وبها نهر شيلف ينبع من جبال الأطلس ويصب في البحر الأبيض المتوسط . وبالجنوب تمتد الصحراء. وكان السكان الأوائل من البربر ةقبائل مجهولة الأصل . وقد ظهر بها فن الرسم علي الصخور في عصر ماقبل التاريخ يردع لسنو 6500ق.م. حتي 1200ق.م.وكان وقتها السكان يمارسون صيد الجاموس البري .زفي سنة 800ق.م. جاء الفينيقيون البحارة التجار (مادة) من شرق البحر الأبيض المتوسط . واستوطنوا مدينة قرطاج (حاليا بتونس ) مؤسسين دولة شمال أفريقيا .وأثناء القرنين الثاني والثالث ق.م. وقعت مناوشات بين قرطاج وبين روما.و حكمها ماسينسا ما بين سنتي 203ق.م.و148ق.م. مؤسسا أول مملكة بالجزائر أطلق عليها مملكة نوميديا Numidia. وكان من البربر.




وفي سنة 102 ق.م. خضعت لحكم روما . وكانت تنتج القمح وزيت الزيتون. وأطلق عليها الرومان صومعة قمح روما . وأقيمت الطرق العسكرية ووضعت الحاتميات الرومانية لحماية المدن والسكان من غارات القبائل البدوية . وبعض المدن أصبحت ذات طابع روماني . ولما اضمحلت روما عسكريا وسياسيا انسحبت من الجزائر في القرن الثالث ميلادي عندما ظهرت حركة مذهب الدوناتية علي يد القديس الجزائري سانت أوجستين في القرنين الرابع والخامس وهو عبارة عن هرطقة مسيحية . استولت قبائل الفندال الجرمانيون في القرن الخامس وطردهم البيزنطيون بعد قرن أيام الإمبراطور قسطنطين الذي كان يحلم باستعادة مجد روما . لكن العرب بالقرن السابع فتحوا شمال أفريقيا ونشروا الإسلام هناك . لكنهم واجهوا مقاومة البربر علي يد الكاهنة وكوزالا .وخضعت الجزائر للحكم العربي الأموي لتصبح ولاية إسلامية . وأثناء الخلافة الإسلامية أسس الخوارج هناك ممالك ذات حكم ذاتي في الجزائر الوسطي كمملكتي رستم وطاهر .وفي القرن العاشر استولى الفاطميون علي الجزائر وهم من الشيعة الإسماعيلية . وما بين القرنين 11و13 حكمها البربر المرابطون والموحدون .




و كانت مدينة تلمسان يصنع بها المصنوعات اليدوية ومركزا ثقافيا ودينيا يدرس بها التعاليم الإسلامية في المدارس الدينية . وازدهرت موانئ الجزائر كعنابة وباجة بالتجارة مع الأوربيين حيث كانت تصدر الشمع والخيول والجلود. وتقلص حكم الموحدين سنة 1269م. وظلت أسرة عبد الودود تحكم من تلمسان لمدة 300سنة حيث كانت السواحل والسفن تتعرضان للقرصنة البحرية . وفي القرن 16 احتل الأسبان شواطئ شمال أفريقيا وكانت الجزائر تحت الحصار للأسطول الأسباني وتدفع الجزية. وطلب أهلها مساعدة الدولة العثمانية بالآستانة. فأرسلت إسطولها بقيادة بارباروسا وأخيه خير الدين . فردا الأسبان عام 1518 م. وتولي خير الدين حكم ولاية الجزائر العثمانية حكما ذاتيا وأصبح الباي كممثل للسلطان العثماني .واسنطاه الجزائريون فرض سيطرتهم علي البج الأبيض المتوسط وأصبحت إيطاليا وأسبانيا يدفعان الجزية لهم . وكان يوجد حامية تركية لتحقيق الاستقرار .






وفي القرن 18 حيث كانت السلطنة العثمانية في أفول . وتكتلت القوي البحرية الأوربية لضرب سواحل الجزائر بالمدافع الحديثة عام 1815م. فضربها الأسطولان الإنجليزي الهولندي . لكن فرنسا عام 1830م. احتلتها . وواجه الفرنسيون مقاومة عنيفة من القبائل عندما بدأت تتوغل للداخل . وكان الصوفيون من القادرية بقيادة عبد القادر الجزائري حتى عام 1847م. وظل البربر يواصلون مقاومتهم بشرق الجزائر وقاموا بثورتهم الدامية عام 1871 م. ضد الحكم الفرنسي. وشجعت فنسا الأوربيين للاستيطان وشراء الأراضي من الجزائريين المسلمين . وقاموا بنشاط زراعي واقتصادي مكثف. وحاول الفرنسيون صبغ الجزائر بالصبغة الفرنسية والثقافة الفرنسية وجعلت اللغة الفرنسية اللغة الرسمية ولعة التعليم . لكن رغم فرنسة الجزائر نبعت الحركة الوطنية هناك تطالب بالاستقلال.ولاسيما بعد الحرب العالمية الأولي عام 1918. وطالب الوطنيون بمساواتهم بالأوربيين . وأثناء الحرب العالمية الثانية نظم الوطنيون صفوفهم للمقاومة التي ظلت مستمرة حتى الاستقلال 1962.






جلجماش : ملحمة Gilgamesh Epic




تعتبر ملحمة جلجماش من الأعمال الأدبية التي كتبت بالمسمارية سنة 2000ق.م . فوق 12 لوح طيني clay tablets باللغة المسمارية cuneiform . وتعتبر من قصص أساطير الشعر البطولي heroic poem. لأنها سميت باسم بطلها الملك جلجماش الطاغية البابلي المستبد الذي كان يحكم مدينة يورك ( وركة . أورك Uruk وحاليا وركاء (وركة ) بالعراق . وحسب الأسطورة نجد أن الآلهة قد استجابت لدعاء اهل وركة. فأرسلت رجل همجي شرس يدعي إنكيدو Enkidu متحديا جلجماش في مباراة مصارعة . وانتهي النزال بينهما بعدم تحقيق النصر لأي منهما . أصبحا صديقين . فرحلا معا وتقاسما مغامرات تظهر شجاعتهما في مصارعة وقتل الحيوانات المفترسة الموجودة في شتي البقاع . ولما عادا لوركة إستقبلتهما ربة المدينة وحارستها الإلهة إشتار (مادة ), وأعلنت حبها لجلجماش . لكنه صدها عنه . بعدها أرسلت ثور السماء Bull of Heaven ليدمر المدينة . لكن جلجماش وإنكيدو قتلا الثور أماتت الآلهة إنكيدو لإشتراكه في قتل الثور . وبعد موته , لجأ جلجماش إلي الحكيم يونابيشتيم ليعرف منه سر الخلود . فسرد له الحكيم قصة فيضان كبير. وبعد تردد طويل باح له بسر النبات الذي وهب الشباب السرمدي eternal youth في البحر. فغطس جلجماش في الماء وعثر علي النبات . لكنه فقده بالخداع بعدها . ورجع مغموما ومهموما لمدينة وركة لبقضي بقية عمره فيها






جنوب أفريقيا : South Africa




حاليا دولة جنوب أفريقيا يحدها بالشمال ناميبيا Namibia وبوستوانا Botswana وزيمبابوي وموزنبيق Mozambique وسوازيلاند Swaziland.وبالشرق والجنوب يوجد المحيط الهندي وبالغرب يوجد المحيط الأطلنطي . وأهم انهارها أورانج Orange وفال Vaal وليمبوبو Limpopo..وأطولها نهر اورانج طوله 2100 كم ويصب بالأطلنطي . وكانت جنوب أفريقيا قد استوطنها الصيادون وجامعو الثمار. وأخذت قبائل الخوخو Khoikhoi منذ 2000سنة في تربية المواشي التي حصلوا عليها من قبيلة البنتو .




وبدأ الرجل الأبيض من الهولنديين المزارعين عام 1652 م. في استيطان المنطقة داخل مستوطنات معزولة وانتشروا بها وكانت لهم لغتهم الخاصة التي كان يطلق عليها لغة أفريكانز Afrikaans ,وانفصلوا عن البانتو الذين عاشوا بالداخل .ووفد المستوطمزم الفرنسيون والألمان وعاشوا وسط هذه المجتمعات فيما بعد وعرفوا بالأفريكانرز Afrikaners. ومنذ مطلع سنة 1800 م وصل المستوطنون البريطانيون وجاء الهنود كعمال في زراعة قصب السكر في أواخر القرن 19وأوائل القرن العشرين. وفي أثناء هذا القرن جاءت أقلية برتغالية . وكان البيض قد احضروا معهم لجنوب أفريقيا ثقافاتهم ولغاتهم من أوربا ولاسيما البريطانيين. وجاء الآسيويون ولاسيما الهنود بثقافاتهم . وفي جنوب أفريقيا 3000 موقع أثري لفن الصخور ترجع للعصر الحجري حيث رسمت الحيوانات وأشياء أخري . ويرجع تاريخ جنوب افريقيا قديما إلي إنسان أوستالو بيثكس أفريكانس Australopithicus africanus وهو نوع من أسلاف البشر .




والشواهد الأثرية تدل علي أن شعبي بوش Bush (سان San) وخوخو قد عاشا في جنوب أفريقيا منذ آلاف السنين . وكان شعب بوش كان يعيش علي الصيد وجمع الثمار بينما كان شعب خوخو رعوي يرعي قطعان الماشية منذ عدة قرون قبل مجيء الرجل الأبيض.وكانت جماعات من قبائل البانتو قد هاجرت من وسط أفريقيا واستقرت في المنطقة الخصبة بين جبال دراكنزبرج Drakensberg والمحيط الهندي . وهؤلاء هم أجداد قبائل الزولو Zulu واكسهوزا Xhosa وسوازي Swazi , وغيرها من المجموعات .( أنظر : فن أفريقي . أفريقيا ).






جنوب أمريكا :South America.




يطلق علي السكان الأوائل للقارتين الأمريكتين الهنود الأمريكان . وكانت أقصي درجة وصلت حضارتهم كانت في بيرو علي الساحل الغربي لأمريكا الجنوبية . وهذه الحضارات لم تعرف المحراث أو العجلة أو دولاب الفخار أو الحديد أو العملة كما كان معروفا في حضارات العالم القديم وقتها . وسكان أمريكا الجنوبية وأمريكا الوسطي جاءوا من جزر جنوب شرق آسيا حيث عبروا بقواربهم المصنوعة من جذوع الأشجار أو الجلد المحيط الباسفيكي . وكانوا من جنس الإنسان العاقل والماهر . وكان سكان أمريكا الشمالية قد نزحوا من شمال شرق آسيا . وقد حملوا جميعا أدواتهم وأسلحتهم الحجرية . وصنع الإنسان الأول بالأمريكتين منذ 11000 سنة آلاته من عظام البقر والجاموس الوحشي والأحجار التي كان يكسر بها العظام , كما أخترع السكاكين ليقطع بها اللحوم والحراب للقتال وكان يطلق السهام كالقذيفة لاصطياد الطيور والحيوانات . واستعمل الشراك والفخاخ والحبال لصيد الحيوانات . وأيام كولومبوس أواخر القرن 15 كان سكان أمريكا الجنوبية وأمريكا الوسطي كان عدد الهنود الأمريكان بهما ما بين 20 – 50 مليون بالمكسيك وجنوبها وفوق مرتفعات بوليفيا وبيرو وبعض القبائل المتناثرة في صحراء المكسيك .




وكانت بيرو أكثر المناطق إزدحاما . وكانت الزراعة قد ظهرت سنة 1200 ق.م.في المرتفعات بالمكسيك وفي ستة 3000ق.م. في شمال بيرو.وكانت تتمركز في وديان هذه المناطق لخصوبة الأرض وسهولة الري والطقس ملاشم لها . ونوجد الغابات الاستوائية بشمال جواتيمالا والمكسيك . لهذا قامت هناك حضارة المايا (مادة) . والحضارة هناك معقدة للغاية حيث تعددت المؤسسات العسكرية والمدن الحضرية وتنوعت التصميمات المعمارية والعقائد والطقوس الدينية . وتوسعت التجارة . وكان ينسج القطن والصوف ويصنع الفخار ويمارس التعدين . كما كانوا يصنعون المشغولات المعدنية من الذهب والفضة والبرونز والنحاس . واهتمت هذه الحضارات بالفلك والتقويم (المايا) والحساب والكنابة .




وكانت شعوب هذه الحضارات يزرعون الذرة والبطاطس والفاصوليا والطماطم . وفي أمريكا الوسطي كانت حضارة المكسيك . وهي الحضارة الوحيدة في الأمريكتين المسجلة كتابة فوق أوراق من النباتات المحلية ومن بينها لفائف تابا . وأول من دون كتابة هناك التولتك والزابوتك والآزتك . وكانا للمايا لغتهم إستلا.




وكان للأوزتك تقويمهم . وكان تقويما دينيا وفلكيا. وكان يتكون من السنة المقدسة والسنة المدنية . وكانت الستة المقدسة تتكون من 200 يوم . والسنة المدنية كانت مكونة من 360 بوم . لأنها مرتبطة بالسنة الشمسية , وكان بضم بعدها 5 أيام لكل ستة مدنية . وكانت هذه الأيام الخمسة تخصص للأغراض الدينية . وكلا السنتين كانتا مقسمتان لشهور وأسابيع . وكان الشهر 20 يوما والأسبوع 13 يوما . وكان تقويم المايا مرتبط بالزراعة . ويعتمد علي الملاحظات الفلكية . وكان يصحح مرة كل 52 سنة . وفي سنة 800ق.م. بني الأولمك الهرم الأكبر . حوله الأفنية . كما بنوا أهرامات صغيرة تقع علي محور الشمال والجنوب (نفس المحور التي كانت تقع عليه الأهرامات الفرعونية ). وكانت قمم الأهرامات تتوج بالمعابد سواء في كوبان أو تيكال أو يوكاتان أو باليثك . وهذه كلها مدن ومراكز دينية هامة . وهذه المواقع لم تكن محصنة أو محمية . لأن البلاد كانت تعيش في سلام . وكان حولها الأفنية ليعيش فيها الكهنة وكبار رجال المدينة . وكانت المدن والقري ولاسيما لدي المايا لم تكن مخططة . لكن كان يتوسطها أبنية مركزية حولها المعابد وبيوت الكهنة وكبار رجال الدولة . وكانت من الحجارة ومزينة بالزخارف . وكان حولها بيوت الفلاحين من الخشب فوقها قطع من الشقف .




وكان البيت ينكون من حجرة خلفية للنوم وحجرة أمامية للمعيشة بها باب مفتوح في واجهة البيت ومزينة بالرسوم . وكانت المعابد تبني علي شكل مخروطي ناقص (مقطوع الرأس). وكان الرجال معظمهم حليقي الذقن يلبسون شعرا مستعارا من الريش . ويستعملون العطور القوية . وكانوا ينقشون علي الأحجار الكريمة كالزمرد والخشب . والنسيج كان ملونا ومتطورا . وكان المايا يطبعون الألوان علي القماش بقوالب من الطين . وكانت مشغولاتهم المعدنية من الذهب والفضة والبرونز . وكانت الذرة الغذاء المفضل لديهم . وكان يؤكل مسلوقا أو كفشار . أو يصنع منه المشروبات . وكان ماء الذرة يخلط بالكاكاو أو عصير البمنتو . وكانوا يخمرون عسل النحل ويخلطونه بالماء ليشرب كنبيذ. وكانوا يشون الكلاب ويأكلونها كوجبة مفضلة مع الأسماك .






وكان للأطباء علومهم وطقوسهم الشفائية وأحجارهم المقدسة . وكان للموسيقي دورها الطقوسي والديني حيث كان يستعمل فيها الطبول والطنبور والفلوت وأبواق القرون ومحاريات بحرية . وكانوا يمارسون الرقص الجماعي في الحفلات الدينية . ويصاحبه الموسيقي وكورس إنساد . وكانوا يمارسون لعبة كرة السلة بنظام خاص . وكانت الكرة من المطاط وصغيرة . والملعب كان مسورا . وكان الماياتجارا حيث كانوا يرسلون بضائعهم بالقوارب أو يسيرون بها فوق الأقدام ليصلوا لهندوراس وجزر الأنتيل أو يتوجهون بها للشمال لفلوريدا . وكانت التجارة تتم بالمقايضة . ووعورة أرض الجنوب بأمريكا الجنوبية جعلت المجتمعات هناك قليلة السكان ومبعثرة ومتباعدة



5 
♥ MeKo ♥

حرف الحاء


حمواربي
Hammurabi


حكم بابل بين عامي 1792 - 1750 ق . م وكانت البلاد دويلات منقسمة تتنازع السلطة ،فوحدها مكونا إمبراطورية ضمت كل العراق والمدن القريبة من بلاد الشام حتى سواحل البحر المتوسط وبلاد عيلام ومناطق أخرى . وكان حمورابي شخصية عسكرية لهاالقدرة الادارية والتنظيمية والعسكرية. ومسلته الشهيرة المنحوتة من حجر الديوريت الأسود والمحفوظة الآن في متحف اللوفر بباريس ، تعتبر أقدم وأشمل القوانين في وادي الرافدين بل والعالم . وتحتوي مسلة حمورابي على 282 مادة تعالج مختلف شؤون الحياة . فيها تنظيما لكل مجالات الحياة وعلى جانب كبير من الدقة لواجبات الفرد وحقوقة في المجتمع ، كل حسب وظيفته ومسؤوليته .

بعد وفاة حمورابي تولى الحكم خمسة ملوك أخرهم "سمسو ديتانا" الذي هاجم الحيثيون البلاد في زمنه في عام 1594 ق. م واحتلوها ، وخربوا العاصمة ونهبوا كنوزها بعدها رجعوا الى جبال طوروس . خط مسماري: أنظر:كتابة مسمارية. ألواح مسمارية .


حضارة الإسلام

الإسلام كدين عالمي يحض علي العلم ويعتبره فريضة علي كل مسلم . لتنهض أممه وشعوبه . ولم يكن في أي وقت مدعاة للتخلف كما يأفك الغرب .فأي علم مقبول إلا لوكان علما يخالف قواعد الإسلام ونواهيه .فالرسول دعا لطلب العلم ولو كان بالصين . والإسلام يكرم العلماء ويحعلهم ورثة الأنبياء ويحضهم علي طلبه من المهد إلي اللحد. وتتميز الحضارة الإسلامية بالتوحيد والتنوع العرقي في الفنون والعلوم والعمارة طالما لاتخرج عن نطاق القواعد الإسلامية . لأن الإسلام لايعرف الكهنوت كما كانت تعرفه أوروبا . لأن الحرية الفكرية كانت مقبولة تحت ظلال الإسلام . وكانت الفلسفة يخضعها الفلاسفة المسلمون للقواعد الأصولية مما أظهر علم الكلام الذي يعتبر علما في الإ لهيات . فترجمت أعمالها في أوربا وكان له تأثيره في ظهور الفلسفة الحديثة وتحرير العلم من الهنوت الكنسي فيما بعد .مما حقق لأوربا ظهور عصر النهضة بها . فالنهضة الإسلامية جعلت من العرب والشعوب الإسلامية المتبدية يحملون المشاعل التنويرية للعالم في العصور الوسطي حتي أصبحوا فيها سادة العالم ومعلميه . فلقد حقق الفرس والمصريون والهنود والأتراك المسلمين حضارات لهم في ظلال الإسلام لم يسبق لهم تحقيقها خلال حضاراتهم التي سبقت الإسلام . فأثروا بعلومهم التي إكتسبوها الحضارة الإسلامية التي إزدهرت وتنوعت وتنامت.

لهذا لما دخل الإسلام هذه الشعوب لم يضعها في بيات حضاري ولكنه أخذ بها ووضعها علي المضمار الحضاري لتركض فيه بلا جامح بها أو كابح لها .وكانت مشاعل هذه الحضارة الفتية تبدد ظلمات الجهل وتنير للبشرية طريقها من خلال التمدن الإسلامي . فبينما كانت الحضارة الإسلامية تموج بديار الإسلام من الأندلس غربا لتخوم الصين شرقا ز كانت أوربا وبقية أنحاء المعمورة تعيش في إظلام حضاري وجهل مطبق . وامتدت هذه الحضارة القائمة بعدما أصبح لها مصارفها وروافدها لتشع علي الغرب ونطرق أبوابه .فنهل منها معارفه وبهر بها لأصالتها المعرفية والعلمية . مما جعله يشعر بالدونية الحضارية . فثار علي الكهنوت الديني ووصاية الكنيسة وهيمنتها علي الفكر الإسلامي حتي لايشيع . لكن رغم هذا التعتيم زهت الحضارة الإسلامية وشاعت . وانبهر فلاسفة وعلماء أوربا من هذا الغيث الحضاري الذي فاض عليهم . فثاروا علي الكنيسة وتمردوا عليها وقبضوا علي العلوم الإسلاميية من يقبض علي الجمر خشية هيمنة الكنيسة التي عقدت لهم محاكم التفتيش والإحراق .ولكن الفكر الإسلامي قد تمل منهم وأصبحت الكتب الإسلامية التراثية والتي خلفها عباقرة الحضارة الإسلامية فكرا شائعا ومبهرا .


قصر الحمراء بغرناطةفتغيرت أفكار الغرب وغيرت الكنيسة من فكرها مبادئها المسيحية لتسايرالتأثير الإسلامي علي الفكر الأوربي وللتصدي للعلمانيين الذين تخلوا عن الفكر الكنسي وعارضوه وانتقدوه علا نية . وظهرت المدارس الفلسفية الحديثة في عصر النهضة أو التنوير بأوربا كصدي لأفكار الفلاسفة العرب . ظهرت مدن تاريخية في ظلال الحكم الإسلامي كالكوفة والبصرة وبغداد و دمشق والقاهرة والفسطاط والعسكر والقطائع والقيروان وفاس ومراكش والمهدية والجزائر وغيرها . كما خلفت الحضارة الإسلامية مدنا متحفية تعبر عن العمارة الإسلامية كإستانبول بمساجدها والقاهرة بعمائرها الإسلامية وبخاري وسمرقند ودلهي وحيدر أباد وقندهار وبلخ وترمذ وغزنة وبوزجان وطليطلة وقرطبة وإشبيلية ومرسية وسراييفو وأصفهان وتبريز ونيقيا وغيرها من المدن الإسلامية.


قصر الحمراء- أسبانيا




حجر الخازندارية


في عام 2001 تم عثور بعثة آثار مصرية على الحجر في منطقة المحاجر الأثرية في منطقة الخازندارية بمحافظة سوهاج بالصعيد. وهو عبارة عن لوحة حجرية تشبه حجر رشيد . ويبلغ طولها 220 سنتيمترا وعرضها 170 سنتيمترا, وتتكون من 21 سطرا مكتوبا بالهيروغليفية و17 سطرا بالهيراطيقية المشتقة منها..


وتحتوي اللوحة علي المرسوم الملكي ل بطليموس الثالث (250 ق م) . ويتضمن معلومات عن الصراعات بين حكام سوريا الأغريق وقتها . واللوحة يعلوها قرص الشمس المجنح, وأسفله الإلهان مخبت وواجبت على هيئة ثعباني كوبرا, يرتدي الأول تاج الوجه القبلي والثاني تاج الوجه البحري, وأسفلهما الإلهة إيزيس والإله أوزوريس ووإبنهما حورس. حبث يقوم الإله (مين) إله الإقليم بتقديم بطليموس الثالث وزوجته إلى ثالوث الآلهة.

والكتابة علي اللوحة باللغتين الهيروغليفية والهيراطيقية وفي أسفلها كتب : ستستكمل باليونانية . مثلما اتبع في حجر رشيد. والحجر هو لوحة تأسيس معبد اكتشف عام 2001على عمق 5متر تحت الأرض. وكان قد وجد محطما على أرضيته, وتم ترميمه . وبجانها تمثال فينوس آلهة الجمال عند الإغريق , من الحجر الجيري . ووارتفاعه 20 سم . و بلا رأس . وترتدي رداء وقلادة على الصدر . كما عثر علي تمثال لشخص مجهول من البازلت الأسود طوله 10 سم


حرف الخاء

خليج فارسي
Persian gulf


كان الخليج الفارسي ( العربي حاليا ) قد شهد التجارة البحرية عبر مضيق هورمزللمحيط الهندي منذ 7 آلاف سنة .وارتبط اسم الخليج بالملاحة والتجارة .و يقع بين الجزيرة العربية وجنوب غرب آسيا، ويرتبط ببحر العرب عن طريق مضيق هرمز الذي يؤدي لشمال غرب المحيط الهندي وتعد مياه الخليج غير عميقة نسبياً، إذ يبلغ أقصى عمق فيها 360 قدماً.

فمياهه لا يرتفع بها الموج. ورغم من ارتفاع درجة حرارته وارتفاع نسبة الرطوبة في مناخه. فتادرا ما يتعرض لعواصف أو دوامات هوائية، ولذلك فهو يوفر بيئة بحرية ملائمة للملاحة. وكان الخليج والبحر الأحمر من طرق التجارة الأساسية لكثير من الحركة التجارية والتبادلات الحضارية فيما بين الحضارات الكبري في الشرق.

وكانت حضارة ما بين النهرين بين نهري دجلة والفرات قد قامت في أقصى الشمال الغربي من الخليج. .وكانت مياه الخليج في العصور القديمة أعمق كثيرا مما هي عليه اليوم، وبانحسار المياه شيئاً فشيئاً ظهرت أرض خصبة غنية بالرسوبيات، مما جعل المنطقة مصدر جذب للإستيطان .


وكانت منطقة الخليج ملتقي الحضارات والثقافات القديمة . لأنها كانت تقع عبر التاريخ تقع بأقصى الهلال الخصيب . وهو الأرض الخضراء التي تمتد من منطقة بآقصي شمال الخليج مشَكلّة نصف دائرة حتى شمال غرب هذه المنطقة لتمتد إلى دلتا نهر النيل. وفي منطقة الإمارات العربية وعُمان، تم العثور علىآثار تدل على وجود مستوطنات سكانية يعود تاريخها إلى سبعة آلاف سنة.


في هذه المستوطنات تم اكتشاف قطع متميزة من الفخار الأسود من منطقة عبيد بالعراق .مما يدل أن التجارة عبر مناطق الخليج المختلفة كانت نشطة.وكان أبناء وادي الرافدين وجيرانهم من الحضارات المختلفة يتاجرون عبر الخليج والمحيط الهندي وبح العرب منذ عصور قديمة على الرغم من وفرة المنتجات الزراعية في منطقة الرافدين ظلوا بحاجة للحصول علي المعادن والخشب والحجارة.


فانطلقوا بقواربهم عبر النهر ليصلوا لمياه الخليج بحثاً عن هذه الموارد عن طريق تجارة أكبر، ولقد ذكرت وثائق السومريين التاريخية المكتوبة التي تعود إلى ثلاثة آلاف سنة ق.م.أنهم كانوا يصلون لمنطقة ميجان (عمان) لجلب النحاس في الجنوب الشرقي من الجزيرة العربية.

و منذ ألفي عام ق.م. وبعد حضارة {ميجان} ورد اسم دلمون Dilmun} في البحرين في السجلات التاريخية بوصفها مركز تبادل تجاري بين الرافدين وميجان و ملوحة Meluhha؛ (إسم أطلقه الأكاديون على منطقة وادي السند) .

وعثر هناك علي آثار تشتمل على أختام تشير إلى المنطقة التي وردت منها البضائع.ووصل أبناء وادي الرافدينبقوارلهم المجهزة ملاحيا إلى وادي السند, وكان السومريون يصنعون قواربهم من قصب (الغاب) . كما أن بحارة ميجان كانوا ايضا يسيطرون علي التجارة مابين الرافدين والهند عبر الخليج في القرن الثالث ق.م. كذلك كان أهل دلمون على ساحل الخليج والمدن القريبة من الساحل كأم النارUmm al- Nar ودلما Dalmaعلى ساحل أبو ظبي و فيلكة Failakaفي الكويت.ومما سهل التجارة شق طريقعام 3500ق.م. يمتد من شمال الخليج لربطه بالبحر الأبيض المتوسط.والسلع التجارية التي كان الخليجيون قديما يتاجرون فيها منها الأعشاب والتوابل واللبان والمر والأقمشة والجواهر والأحجار الكريمة والسيراميك والساج والأرز والمعادن كالنحاس، الذي كان يجلب من {ميجَن}.

و عرف الخليج بوصفه مصدراً أساسياً لتجارة اللؤلؤ .فقلة عمق مياه الخليج مكَنت الغواصين من الوصول إلى عمق البحر لاستخراج محاره منذ أزمان بعيدة. وفي القرن السادس ق.م.انشأ الأخمينيون(مادة) إمبراطوريتهم التي امتدت في أوجها إلى جميع أرجاء الشرق الأدنى، من وادي السند إلى ليبيا، وشمالاً حتى مقدونيا.


و تمكنوا من السيطرة على جميع الطرق التجارية المؤدية إلى البحر الأبيض المتوسط عبر البر والبحر؛ وقام ملوكهم بإعادة بناء الطريق من منطقة السوس Susa في إيران إلى سارديز Sardis بالقرب من أفسس وسميرنا. وكان لاحتلال الرومان لمصر أثر كبير في منع العرب من العمل وسطاء تجاريين حبث سيطر الرومان على طرق التجارة عبر البحر الأحمر وكانوا على دراية وكفاءة عاليتين في مهارات الإبحار . كما سيطروا على الطريق البحري المؤدي إلى الهند، وفي هذا الوقت من سيطرة الرومان، عملت كثير من الحضارات في آسيا وأفريقيا وأوروبا على إقامة علاقات حميمة معهم. وبحلول القرن الأول الميلادي ظهرت إشارات ودلائل إلى وجود تجار عرب وهنود يقطنون مصر وأوروبا، كما ان هنالك دلائل أثرية لمستعمرات تجارية رومانية في شبه القارة الهندية.


ولقد تم العثور على كميات كبيرة من الزجاج الروماني في إدور ed-Dur في إمارة أم القيوين. وعلى الرغم من سيطرة الرومان على طريق البحر الأحمر، إلا أن الطرق البحرية وطرق الخليج العربي كانت تحت سيطرة حضارة أخرى تمركزت في جنوب غرب آسيا، ألا وهي الحضارة البارثية Parthian التي ساهمت بشكل كبير في إثراء الحضارة الرومانية، وهذا ما دفع الرومان إلى توسيع نطاق إمبراطوريتهم، لتمتد جنوباً فتغزو بلاد الرافدين وبلاد المشرق للسيطرة على جميع الطرق التجارية المؤدية إلى البحر الأبيض المتوسط. ولقد استمر الاتصال بالعالم الخارجي واتسع نطاقه.


ففي سنة (166م) أرسل الإمبراطور الروماني {ماركوس أوريليوس Marcus Aurelius} من مستعمرته في الخليج مبعوثاً إلى الصين، وباكتشاف أسرار رياح المحيط الهندي الموسمية في القرن الأول الميلادي تابع العرب ممارسة تجارتهم.وقد شهدت القرون التالية نزاعات بين أبناء المتوسط وحضارات جنوب غرب آسيا، ومع ذلك استطاع عرب الجزيرة العربية أن يظلوا حياديين إزاء النزاع القائم، وقد استمروا بالتجارة مرسلين قوافلهم وسفنهم إلى الموانئ، والمراكز التجارية على الجانبين، ولقد ورد وصف للسفن التي كانوا يستخدمونها في كتابات الكاتب البيزنطي {بروكوبيوس Procopius}، قال فيه: ( إن جميع القوارب التي كانت تأتي من الهند على هذا البحر لم تكن كغيرها من القوارب، إذ إنه لم يتم طليها بالقطران ولا بأية مادة أخرى، بل كان يتم ربط ألواح الخشب ببعضها بعضاً بوساطة مسامير حديدية كبيرة، تنفذ من لوح إلى آخر وكذلك يتم شد هذه الألواح بحبال لزيادة ترابطها).


ومن المحتمل أنها كانت تبنى بالطريقة نفسها منذ قرون بعيدة. ولقد تم العثور على قلادة قديمة في تل أبرق في أم القيوين في الإمارات يعود تاريخها إلى (300 ق.م) ويظهر عليها (رسم واضح يمثل قارباً بخلفية مربعة ومقدمة متقوسة حادة وفوقه شراع، ومن الواضح ان هذا الشراع مطابق إلى حد بعيد للشراع العربي اللاتيني، وتقدم هذه القلادة أقدم وصف للشراع المثلث، الذي يسمى الشراع اللاتيني ). ومع مجيء الإسلام في القرن السابع الميلادي، تغيرت ملامح الخليج العربي وكذلك المنطقة المجاورة بشكل كبير، وابتداءً من هذه الحقبة أصبحت الدولة الإسلامية تسيطر على الطرق التجارية عبر الخليج والبحر الأحمر، وعلى الطرق البرية عبر الأناضول. وفي منتصف القرن الثامن الميلادي اتسعت الدولة الإسلامية من جبال {بيرنيه Pyrenees في شبه الجزيرة الآيبيرية وصولاً إلى نهر السند وخلال سبعمائة سنة تلت انتشر الإسلام غرباً وشرقاً وأصبح المحيط الهندي البحيرة الإسلامية، ولقد سيطر التجار العرب على التجارة وعلى البضائع القادمة من الشرق وخاصة التوابل.


وبقي الوضع على ما هو عليه حتى القرن الخامس عشر الميلادي، حين أبحر { فاسكوديجاما Vasco De Gama} حول أفريقيا فاتحاً بذلك طريقاً تجارياً جديداً للممالك الأوروبية، ليدخل البحارة العرب في منافسة مع البحارة الأوروبيين وباتساع نشاطاتهم التجارية، أصبح البحارة العرب أكثر علماً بجغرافيا العالم، وصاروا قادرين على تقديم خرائط أكثر دقة لوصف العالم المعروف آنذاك، وكانوا ينقلون معهم في رحلاتهم الجغرافيين والرحالة، وهم بدورهم سجلوا ملاحظاتهم ووصفهم للأماكن التي قاموا بزيارتها. وفي القرن العاشر الميلادي كتب أحد الرحالة البغداديين وهو ابن حوقل واصفاً الخليج أن مياهه صافية تشف عما تحتها، وانه يمكن للمرء أن يرى الحجارة البيضاء في القعر، ولقد ذكر كذلك انه كان هناك الكثير من اللؤلؤ والمرجان وكذلك كان هناك الكثير من الجزر التي يقطنها الناس. ولقد قدم جغرافي آخر، وهو المقدسي وصفاً للبحارة الذين كان يرتحل معهم حول سواحل الجزيرة العربية ( كنت قد رحلت بصحبة رجال ولدوا وترعرعوا في البحر، وكان لديهم كامل المعرفة عنه وعن مراسيه وعن رياحه وجزره، ولقد أمطرتهم بعدد كبير من الأسئلة عن البحر وخصائصه الطبيعية وحدوده، ولقد رأيت لديهم أدلة بحرية يقومون بدراستها ومراجعتها، متبعين إرشاداتها بثقة وحماس).


وربما يكون ابن بطوطة الرحالة؛ العربي المولود في طنجة، أكثر الرحالة شهرة وأكثرهم ترحلاً، وقد استطاع في رحلاته ما بين 1325-1353م أن يترحل عبر مساحة كبيرة وصلت إلى (75000 ميل) ووصل إلى أبعد ما يمكن في ذلك الوقت حيث الصين. وفي أحد كتاباته يصف رحلة عبر الخليج وسواحل الجزيرة العربية بقوله: ( أبحرنا من {قلوة Kulwa } إلى ظفار، حيث كانت الخيول الأصيلة تصدر من هناك إلى الهند، وهذا السفر استغرقنا شهراً وكان مصحوباً بريح محببة). وعن طريق عدد هائل من القوارب تبحر في المحيط الهندي كان العرب يلتقون بأقرانهم من التجار الهنود وتجار (مالي) والصين، وكانوا يتبادلون نظاماً تجارياً ثقافياً في أغلب الأحيان كان يخلو من النزاعات وبذلك تم توطيد الاتصال بين هذه الثقافات.


وقد أبحر التجار العرب بشكل منتظم إلى الصين وفي بداية القرن الخامس عشر أرسل الصينيون أساطيلهم التجارية في رحلات بحرية متعددة، شملت الخليج العربي وإفريقيا الشرقية، وقد ذكر ابن حبيب في القرن العاشر الميلادي {دبا Dibba} بوصفها واحداً من أهم الأسواق العربية يؤمها التجار من الهند والسند والصين، إضافة إلى أناس من الشرق والغرب.أنظر : عمان . بحرين . خليج .شبه الجزيرة العربية


حرف الدال

دوائر الحجر

The stone circles

في الفلك نجد أن قدماء المصريين قد أقاموا أقدم مرصد في العالم وقبل عصر بناء الأهرامات منذ فترة زمنية حسب الشمس والنجوم حيث أقاموا الشواهد الحجرية ميجوليثات


وهي عبارة عن دائرة من الحجر أقيمت منذ 7000 سنة قي جنوب الصحراء الغربية بمصر .قبل مواقع الميجوليثات(مادة) بإنجلترا وبريتاني وأوربا بألف سنة كموقع ستونهنج الشهيرة .

وقد أكتشف موقع نبتة منذ عدة سنوات. ويتكون من دائرة حجرية صغيرة .وبه عظام ماشية وخمس خطوط من الحجارة المائلة والبلاطات الحجربة التي كشف عنهامائلة علي بعد ميل من الموقع وبعضها بإرتفاع 9قدم . وكل بلاطة مدفونة بالتربة وهي فوق صخرة منبسطة . وهذا الموقع يتجه للجهات الأصلية الأربعة ويحدد الإعتدال الشمسي. وبالموقع دائرة حجرية صغيرة بها عظام الماشية وخمسة خطوط من مبجوليثات مائلة .


وكان هذا الموقع قد بني علي شاطيء بحيرة المتجمع بها ماء المطر بالصيف وقتها. حيث دانت قطعان المواشي تنهال لنبتة في العصر الحجري الحديث منذ 10 آلاف سنة .وكان البدو الرعاة يفدون إليها كل موسم أمطارحتي منذ 4800سنة حيث إنحسرن الرياح الموسمية باتجله جنوب غلاب لتصبح المنطقة جرداءوكانت هذه الدائرة الصغيرة قطرها 12قدم تضم أربعة مجموعات من البلاطات القائمة حيث يمكن رؤية الأفق . وكانت مجموعتان تتجها ناحية الشمال والجنوب والمجموعتان الأخريتان تتجها ناحية أفق الإعتدال الشمسي الصيفي.


ومن الميجليثات معبدأبو سمبل :Abu simbul . موقع أثري يوجد ببطن الجبل جنوبي أسوان. ويتكون من معبدين كبيرين نحتا في الصخر . وقد بناه الملك رمسيس الثاني عام 1250 ق.م.وواجهة المعبد تتكون من أربعة تماثيل كبيرة . تمثل الملك بارتفاع 60 قدما وباب يفضي الي حجرات طولها 180قدما . وقد أنقذت هذه الآثار من الغرق لبناء السد العالي . وقد تم رفعها عام 1965 .



ديموطقية

demotic


لغة مصرية قديمة تعتمد علي الأصولا الساكنة فقط حلت محل اللغة الهيراطقية (مادة) في القرن السابع ق.م..

و كلمة ديموطقية معناها شعبي. وكانت تستعمل في تسجيل الحياة اليومية لكنها فيما بعد كانت تستخدم في كل شيء حتي علي الآثار (أنظر: حجر رشيد) وأبقت علي إحياء الهيروغليفية لمدة قرن .وبعدها طور المصريون لغتهم للأبجدية القبطية (Coptic معناها بالإغريقية مصر ) .



حرف الراء




رياضيات

Mathematics


.تاريخ الرياضيات بدأ عندما كان الكتبة البابليون منذ 3000سنة يمارسون كتابة الأعداد وحساب الفوائد ولاسيما في الأعمال التجارية ببابل . وكانت الأعداد والعمليات الحسابية تدون فوق ألواح الصلصال بقلم من البوص المدبب. ثم توضع في الفرن لتجف . وكانوا يعرفون الجمع والضرب والطرح والقسمة . ولم يكونوا يساخدمون فيها النظام العشري المتبع حاليا مما زادها صعوبة حيث كانوا كانوا يتبعون النظام الستيني الذي يتكون من 60 رمزا للدلالة علي الأعداد من 1-60 . وما زال النظام الستيني متبعا حتي الآن في قياس الزوايا في حساب المثلثات وقباس الزمن (الساعة =6. دقيقة والدقيقة =60ثانية ). وطور قدماء المصريين هذا النظام في مسح الأراضي بعد كل فيضان لتقدير الضرائب . كما كانوا يتبعون النظام العشري وهو العد بالآحاد والعشرات والمئات . لكنهم لم يعرفوا الصفر .لهذا كانوا يكتبون 500بوضع 5رموز يعبر كل رمز علي 100.


وأول العلوم الرياضية التي ظهرت قديما كانت الهندسة لقباس الأرض وحساب المثلثات لقياس الزوايا والميول في البناء . وكان البابليون يسعملونه في التنبؤ بمواعيد الكسوف للشمس والخسوف للقمر.وهذه المواعيد كانت مرتبطة بعباداتهم . وكان قدماء المصريين يستخدمونه في بناء المعابد وتحديد زوايا الأهرامات .

وكانوا يستخدمون الكسور وتحديد مساحة الدائرة بالتقريب . والإغريق بعدما نقلوا الرياضيات الفرعونية إستطاع تاليس (طاليس) في القرن السابع ق.م. أن يجعل الرياضيات نظريات بحتة حيث بين أن قطر الدائرة يقسمها لنصفين متسلويين في المساحة والمثلث المتساوي الضلعين به زاويتين متساويتين . وتوصل بعده فيثاغورث وتوصل إلي أن في المثلث مربع ضلعي الزاوية القائمة يساوي مربع الوتر . وفي الإسكندرية ظهر إقليدسبالقرن الثالث ق.م. و وضع أسس الهندسة التي عرفت بالإقليدية والتي تتبع حاليا نظرياتها .


ثم ظهر أرشميدس (287 ق.م. – 212ق.م. ) باليونان حيث عين الكثافة النوعية وقوله ما من شيء حقيقي لايمكن أن يتواجد في الكون بلا نهاية . وعدد الأعداد لانهاية لها . ز والرومان لم يضيفوا جديدا علي الرياضيات بعد الإغريق . وفي بلاد الشرق نجد الهنود قد إبتكروا الأرقام العربية التي نستعملها حتي اليوم وقد أخذها العرب عنهم وأطلقوا عليها علم الخانات . وكان الهنود فيه يستعملون الأعداد العشرية من 1-9 واضافوا لها الصفر, وهذا العلم نقلته أوربا عن المسلمين . وفي بغداد أسس الخزارزمي علم الجبر والمقابلة في أوائل القرن التاسع . وقد نقل الغرب العلوم الرياضية عن العرب وطوروها .



ر ياضيات أباكوس:

Abacus.



أو أباكس.لوحة العد . وهي عبارة عن اطار وضعت به كرات للعد اليدوي. وكانت هذه اللوحة يستعملها الاغريق والمصر يون والرومان وبعض البلدان الأوربية قبل وصول الحساب العربي أوربا في القرن 13. وكان يجري من خلال لوحة العد الجمع والطرح والضرب والقسمة .

حرف الزال



زوسر : Djoser

حكم مصر من 2630ق.م. – 2611ق.م.وأقام هرمه المدرج الشهير (أنظر :أهرامات)
.وكان قد بناه له وزيره أمنحتب (مادة) علي شكل مصاطب مربعة ومتدرجة ).


حرف السين




ساعة فلكية :
Astronomical watch


.أخترعها فدماء المصر يين عام 2500 ق.م. وكانت تقسم فيها الفترة بين الغسق والفجر الي 12ساعة بالليل . واليوم كان مقسما 24ساعة والساعة 60 دقيقة . لهذا استخدم قدماء المصر يين المزولة لقياس طول النهار بالساعات بدلا من استخدامهم خيط بسيط أو الساعة المائية.



سامية : لغة
semitic.


تنقسم اللغات السامية إلي ثلاث مجموعات رئيسية هي :


1 - اللغة السامية الشرقية : وهي اللغة الأكادية وكانت متداولة في أرض الجزيرة بشمال العراق وفي لبنان وسوريا وشبه الجزيرة العربية وإثيوبيا. وكانت تدون بالخط المسماري فوق ألواح الطين التي يرجع تاريخها للنصف الأول للألفية الثالثة ق.م. وكانت الأكادية لغة الحديث في أجزاء من العراق . فقبل عام 2000ق.م. كانت لهجتان من الأكادية متداولة هناك . هما البابلية في جنوب الرافدين والآشورية في شمالهما . وقد ظلتا سائدتين حتي ظهور المسيحية .


2 - اللغة السامية الغربية :تنقسم لثلاث مجموعات لغوية رئيسية هي العمورية والأغورية والمجموعة الثانية الكنعانية والثالثة الآرامية . وقد عرفت اللغة العموريةفي النصف الأول من القرن الثاني ق.م.وكانت متداولة بين البدو في الشام وملولة . وقد ورد بعض أسمائها في النصوص الأكادية والمصرية .

وكانت الأغورية متداولة بين الكنعانيين بفلسطين والساحل الشمالي للفنيقيين ولاسيما في بلدة أوغاريت بشرق البحر الأبيض المتوسط . وقدإكتشفت مخطوطات في منطقة رأس شمر ترجع للقرنين 12 و13ق.م. تشبه أبجدية كتاباتهاالكتابة باللغة المسماريةبالعراق .وكانت اللغة الكنعانية تضم مجموعة من اللغات واللهجات الفينيقية بسواحل لبنان وترجع كتاباتها إلي 1500سنة ق.م. ومنها إتحدرت العبرية والفينيقية والبيونكيةوالأنوميتية والأد موتية .وكانت تكتب بالكتابة الفينيقية . وقد عثر علي رسائل دبلوماسية كنعانية وردت للقصر بتل العمارنة بمصر ترجع للقرن 14 ق.م.كما وجدت سجلات ترجع لسنة 1000ق.م. بالفينيقية في الشام وفلسطين وقبرص . وكانت هذه اللغة متداولة في المستعمرات الفينيقية حول حوض البحر الأبيض المتوسط .وظلت حتي القرن الخامس ميلادي .



وكانت الأنومتية والأدموتية تسودان بالأردن مابين القرنين التاسع والخامس ق.م. وكان يشوبهما اللغة الآرامية . واللغة الآرامية قد ظهرت عام 850ق.م. كما يدل حجر منقوش عثر عليه في سوريا بتل فخرية . وانتشرت هذه اللغة وقتها في الشرق الأوسط كلغة رسميةإبان الإمبراطورية الفارسية من أفغانستان مرورا بفارس وحتي مصر.وحلت الآرامية محل الأكادية والعبرية ومنها ظهرت القبطية ولاسيما وأن الروم الأغريق قد ظلوا يحيونها كلغة للمسيحية حتي الفتح العربي بالقرن السابع ميلادي . وكانت أبجديتها من اللغة الكنعانية الفنيقية . وبينما كان سكان الشام وفلسطين يتكلمون الآرامية كان الأنباط لهم مملكتهم في مدينة البتراء وجنوب الأردن . وكانوا يتكلمون النبطية وهي منحدرة من الآرامية التي إنحدرت منها الكتابة العربية .



3- اللغة السامية الغربية والجنوبية :تضم اللغات العربية الجنوبية باليمن وعمان وكانت أبجديتها مشتقة من الكنعانية وظلت سائدة منذ عام1300 ق.م. حتي عام 500 م.وقد جلبها معهم عرب شمال الجزيرة العربية.

وكانت تتكون من عدة لهجات إندثرت حاليا . واللغة العربية التقليدية التي جاء بها الإسلام تبنت لغة قريش بمكة والتي نزل بها القرآن . فانتشرت العربية وحلت محل لغات أخري قبله بالعالم الإسلامي من الصين حتي المحيط الأطلنطي وفي شبه جزيرة إيبيريا بأسبانيا وآسيا الصغري وشرق أوربا بالبلقان . واللغات الحبشية (الإثيوبية ) التي تشبه لحد كبير اللغة العربية الجنوبية باليمن حيث حملها المهاجرون الأوائل للحبشة ,فنشروا كتاباتها التي حاكتها اللغات الإثيوبية ولاسيما في اللغة الأمهرية التي تنتشر في إيثيوبيا وإيريتريا وهي اللغة الرسمية حاليا سبائك



ستونهنج:
Stonehenge


.أثرحجري يرجع لعصر ماقبل التاريخ في سهل ساليسبري بجنوب غرب إنجلترا. يرجع تاريخه لأواخر العصر الحجري وأوائل عصر البرونز (3000ق.م. –1000ق.م. ). وهذا الأثر رغم شهرته حاليا أصبح أطلالا .


ويتكون من مجموعة دائرية من أحجار كبيرة قائمة محاطة بتل ترابي دائري . ويعتبر ستونهنج من أكثر الأثار الحجرية شهرة وحفاظا بين الأثار الحجرية في أوربا .وحتي الآن لايعرف مايرمز إليه هذا الأثر. لكن البعض يحدس أنه كان مركزا إحتفاليا أو دينيا. وحاليا يعتقدأن شعب جزربريطلنيا قد بدأوا يشيدون هذا الأثر منذ 5000 سنة . وقد بينت الحفريات أن موقع ستونهنج قد بني علي ثلاث مراحل رئيسية . المرحلة الأولي تمت عام 2900ق.م. وكانت عبارة عن خندق دائري قطره 110 متر وعمقه واحد ونصف متر. وعلي حافة الخندق الدخلية بني سد به تجاويف عددها 56 تجويفا .ويقال أنها كانت لحمل أعمدة خشبية .


وفي المرحلة الثانية للبناء التي إستمرت من سنة 2900ق.م. –2500ق.م. أقيمت مبان خشبية حيث أقيمت أعمدة خشبية جديدة قائمة في الأرض المستوية داخل مركز الخندق الدائري . كمانصبت أعمدة في منطقة منزوية شمالي شرق الخندق حيث مدخل الموقع . وقد نقلت في المرحلة الثالثة للبناء التي إستمرت حوالي 2550ق.م. – 1600ق.م. وتتكون من 80 عمود من صخور بركانية زرقاء . وهذه الأعمدة نصبت قرب مركز الموقع علي شكل دائرتين متداخلتين (أنظر : دوائر الحجر ).


وكل صخرة تزن 4طن متري .وأثناء هذه المرحلة كانت الحجارة الزرقاء بالدائرتين يعاد تفكيكها وترتيبها بطريقة معقدة . وكانت حجارة رملية كبيرة قد جلبت يطلق عليها سارسين قد نصبت علي شكل دائرة قطرها 33متر وتتكون من 30 عمود حجري علي بعد 40 كم من شمال الموقع. و يطلق عليها نصب دائرة سارسين وكل عمود إرتفاعه 4متر . وفوق قمم الحجارة الثلاثين دائرة منتظمة من حجارة سارسين يطلق عليها العتبات. و مثبتة بطريقة عاشق ومعشوق (لسان في تجويف بالنقر ). ولم يبق من البناء سوي 17 عمودا قائما وفوقه6عتبات ممتدة . وداخل دائرة سارسين كان منصوبا بناء علي شكل حدوة الحصان وكانت تفتح لشمال شرق النصب بإتجاه مدخل النصب . وكان نصب الحدوة مبنينا من خمس أزواج حجارة قائمة و عملاقة من أحجار سارسين. فكل حجركان يزن 40طن متري أو أكثر وإرتفاعه 7متر فوق الأرض .


ولم يبق منها سوي ثلاثة أزواج . وهناك أشكال أخري مازال معظمها . ورغم وجود حوالي 1000 دائرة حجرية بالجزر البريطانية إلا أن نصب ستونهنج يعتبر أعظمها وأكبرها . ويقال ان محور حدوة الحصان والمدخل بستونهنج يشير لإتجاه الشمس بمنتصف الصيف, ويقال أنه كان يستعمل في التقويم وتحديد الإعتدالين الصيفي والشتوي .

سنفرو
: Sneferu


ملك فرعوني . وهو أول من بني هرما حقيقيا بتقنبة جديدة كان الملك سنفرو والد خوفو في بلدة ميدوم .وكان عبارة عن 8طبقات . لكن بعد العمل فيه 14 سنة نقل مكان هرم دفته شمالا لبلدة دهشور لسبب ما حيث بني هرمه الجديد من الحجارة علي شكل زوايا مائلة نحو الأرض كل زاوية 60 درجة . وجدرانه مائلةللداخل .


ولما أقيم البناء بدأ يغوص بسبب الأحمال الحجرية والزوايا. ولتدارك هذه المشكلة قام البناؤن وضعوا جدرانا تدعيمية جعلت زاية الميل 55درجة للبناء الذي لم يكتمل بعد . ثم أكملوا البناء بزاوية منحنية قدرها 43 درجة مما جعله يطلق عليه الهرم المنحني Bent Pyramid .

وبهذا أمتشفا اقنية بناء الأهرامات عن طريق وضع طوابق أفقية من الحجارة . كل طبقة مربعة من الحجارة يعلوها طبقة أقل في المساحة بدلا من البناء عن طريق الحجارة المائلة بزاوية 55أو 43درجة كما كان في الهرم المنحني . وهذه التقنية الجديدة جعلت سنفرو يبني هرما عملاقا أطلق عليه الهرم الشمالي North Pyramid علي بعد 1,6كم شمال الهرم المنحني بدهشور . وبناء علي تقنية بناء هرم سنفرو الشمالي بنيت الأهرامات بالجيزة .



سودان
: Sudan


. سكن إنسان الجنس الزنجي السودان في العصور الحجرية ( 8000ق م - 3200 ق م). واتخذ أول خطوانه نحو الحضارة .

ومن الجماجم التى وُجدت لهؤلاء الناس يتضح أنهم يختلفون عن أى جنس زنجي يعيش اليوم . وكان هؤلاءالسكان - وهم سكان الخرطوم القديمة - يعيشون على صيد الأسماك والحيوانات بجانب جمع الثمار من الأشجار . أمـا سكان الشهيناب فيختلفون عن سكان مدينة الخرطوم القديمة ، وكذلك تختلف أدواتهم الحجرية والفخارية ، وكانت حرفتهم الصيد . وقاموا بصناعة الفخار و إستعمال المواقد والنار للطبخ .

منذ سنة 3900ٌ ق.م. و(بلاد السودان) إسم أطلقه العرب علي السودان بالمنطقة الواقعة جنوب الصحراء الكبرى يأفريقيا ، والتي تمتد من المحيط الأطلنطي غربـاً إلي البحر الأحمر والمحيط الهندى شرقـاً .


وحاليا السودان يقع جنوب مصر في الجزء الأوسط من حوض النيل (سودان وادى النيل) يحتل جمهورية السودان في الجزء الأوسط من حوض النيل وسكانه خليطـا من عناصر مختلفة نزحت إليه من دول الجوار ، فالجنوب يقع داخل نطاق العناصر الزنجية ، وبالشمال توجد سلالة قوقازية .و في عهد الدولة الوسطي بمصر و في عهد الدولة الحديثة أحتل المصريون جزء اً من السودان كان يطلق عليه كوش.

و أ صبحت اللغة الفرعونية هي اللغة الرسمية.ولاسيما بعدما طرد " أحمس مؤسس الأُسرة الثامنة عشرة الهكسوس من مصر ، وجه همه إلي بلاد النوبة ، وشرع بتنفيذ سياسة توسعية نحو السودان ، ثم جاء " تحتمس الأول " ثالث ملك في هذه الأُسرة ، ووسع نفوذ مصر ، وتم الإخضاع التام للسودان في عهد " تحتمس الثالث " عندما إحتل السودان حتي الشلال الرابع وإستمر الإحتلال لمدة ستة قرون .

وفي هذه الفترة إعتنق السودانيون الديانة المصرية وعبدوا ألهتها وتثقفوا بثقافاتها حتي صار السودان جزءاً لا يتجزأ عن مصر ، أمـا إدارة السودان فكان فراعنة الدولة الحديثة يعينون نوابـاً عنهم لإدارة البلاد السودانية .

وقد لعب السودانيين دوراً أساسيـاً في حياة مصر الإقتصادية في الدولة الحديثة ،وذلك بإستفادة مصر من موارده وثرواته المتعددة مثل الذهب ، وخشب الأبنوس ، سن الفيل ، العطور ، البخور ، ريش النعام ، الفهود وجلودها ، الزراف ، كلاب الصيد ، والماشية . وفي هذا العصر بلغت البلاد السودانية أقصى درجات رُقيها ، إذ إزداد الرخاء وإتسعت التجارة بين البلدين وطُبعًـت حضارة السودان بالطابع المصري في جميع مرافقها . ولكن بعد أن إنقطت الصلة بينهما تلاشت معرفة الناس هناك باللغة المصرية عندما أطل علي كوش عهد كُتبت فيه اللغة الكوشية التي كانت لغة التفاهم بين الكوشيين قبل ظهور الكتابة المروية(مادة) نسبة لمدينة مروي التي تقع غلي الضفة الشرقية للنيل شمال قرية البجراوية الحالية والتي كانت عاصمة السودان ما بين القرن السادس ق.م.


والقرن الرابع ميلادى. وأثرّت الحضارات المصرية في أهل السودان حتي صارت بلادهم في يوم من الأيام إقليم من أقاليم مصر نفسها .فقد إزدهرت تجارة الصمغ والعاج والبخور والذهب بين الجزيرة العربية وبين موانئ مصر والسودان والحبشة. وقد إتخذ العرب مراكزاً لهم علي الشاطئ الأفريقي ونزحوا منها إلي قلب أفريقيـا حتى وادى النيل في الألفي سنة ق.م. وقدهاجرت جماعات عربية ويمنية من جنوب الجزيرة العربية إلي الحبشة عبر مضيق باب المندب في القرنين السابقين للميلاد .

وكانت للسودان علاقات مع ليبيا منذ قديم الزمان ، كما كان متصلاً بالحبشة ، وفي الأثار السودانية نلمس إتصال مملكة مروي بالحضارة الهندية في العصور القديمة .

( أنظر : نبتة . كوش .كتابة مروي ). ولموقع السودان بين غرب أفريقيا ودول الشرق مع إتصاله بالبحر الأحمر وإحتلاله شطراً كبير اً من وادى النيل وكونه يربط بين أُروبا ومنطقة البحر المتوسط وأواسط أفريقيا ، هذا الموقع الممتاز في ملتقي الطرق الأفريقية جعله يظل علي إتصال دائم بجاراته وغير جاراته .


ومن الطبيعي نشوءعلاقات تجارية وثقافية وسياسية بين مصر والبلاد السودانية منذ الأزل ، فكان قدماء المصريين يسمونه" أرض الأرواح " أو " أرض الله " عندما بهرتهم خيرات السودان و إمكانياته المعدنية والحيوانية والزراعية والبشرية ، فإستفادوا منها في توطيد أركان دولتهم ثم أرسلوا الجيوش فإحتلوا أجزاء من بلاد السودان في عهد الدولة المصرية الوسطى وقاموا بإحتلال كل القطر حتي الشلال الخامس في عهد الدولة الحديثة ، وإنتفعوا بثرواته ونشروا ثقافاتهم ودياناتهم ،وأثرّت الحضارات المصرية في أهل السودان عندما أصبحت بلادهم في يوم من الأيام إقليما من أقاليم مصر .




كما بهرت أيضا مصر السودانيين في ظل مدنيتها العظيمة ، فنظروا إليها بعين الطامـعين أحيانـاً ، وغزوها. وأكثر الحضارات والديانات التي إنتشرت في السودان منذ أقدم العصور جاءته من مصر أو عن طريقها . وكان الإغريق يسمون البلاد الواقعة جنوب مصر " أثيوبيا و ذكر " هوميروس " أن الألهة يجتمعون في السودان في عيدهم السنوي ، كما ذكر عاصمتها " مروي" ، وذكر " ديودورس " أن السودانين أول الخلق علي وجه البسيطة ، وأنهم أول من عبد الألهة وقدم لها القرابين ، وأنهم من علّم المصريين الكتابة، وفي العهد المروي كانت العلاقات وُدية بين البطالسة والسودانين ولاسيما في عهد " بطليموس الثاني " حيث نشطت التجارة في عهده . كانت العلاقـة وثيقة بين كوش واليونانين ، وظهرثأثير الحضارة الإغريقية في الأثار بمروي (مادة).

وبعد غزو الرومان امصر حاولوا الإحتفاظ بالحدود الجنوبية لمصر ولم يعترف الكوشيون بحق الرومان في إقليم "روديكاشنوش" وبسطوا نفوذهم عليه بإعتباره جزء اً من بلادهم .وساعدوا المصريين الذين ثـاروا علي الرومان عام 39 ق.م عندما ظهر جباة الضرائب لأول مرة في إقليم طيبة . فهددت جيوش كوش سلام الحدود الجنوبية للإمبرطورية الرومانية ، حتى قرر الإمبراطور " دقلديانوس "إخلاء منطقة " روديكاشنوس " ونقل الحامية الرومانية من المحرقة إلي أسوان ، وأقرأتاوة سنوية لأهل كوش علي أن لا يقوموا بعمل عدائي ضد روما ، وقد نجح هذا الإمبراطور في وقف غارات أهل كوش علي حدود مصر التى إستمرت خلال الثلاثة قرون التي سبقت عهده .


وتبين أثار الحكم المروي العلاقة الوثيقة بين الرومان والكوشيين ولاسيما في فن العمارة . وكان بين السودان وشبه الجزيرة العربية و الشواطئ العربية و الإفريقيـة صلات قديمة عبر البحرالأحمر. خبث إزدهرت تجارة الصمغ والعاج والبخور والذهب بين الجزيرة العربية من ناحية وبين موانئ مصر والسودان والحبشة من ناحية أُخرى . وقد إتخذ العرب مراكزاً لهم علي الشاطئ الأفريقي ونزحوا منها إلي قلب أفريقيـا حتى وادى النيل .


وفي الألفي سنة قبل الميلاد هاجرت جماعات عربية من جنوب الجزيرة العربية إلي الحبشة ، وعبر في القرنين السابقين للميلاد عدد كبير من اليمنيين مضيق باب المندب وإستقر بعضهم في الحبشة ، وتحرك البعض الأخر مع النيل الأزرق ونهر عطبرة ووصلوا بلاد النوبة . ويحدثنا "إبن خلدون " عن حملات عسكرية قام بها الحميريون في وادى النيل الأوسط وشمال أفريقيا ، وتركت ورأها جماعات إستقرت في بلاد النوبة وأرض البجـة وشمال أفريقيـا . وكان للسودان علاقات مع ليبيا والحيشة منذ العصور القديمة ، وفي الأثار السودانية نجد إتصال مملكة مروي بالحضارة الهندية .

وأظهرت الحفريات الأثرية آثارا سودانية منذ حوالي عام 3100 ق. م إلي 2000 ق. ونجد أن جنسـاً زنجيـاً إتخذ أول خطوة معروفة نحو الحضارة في السودان بصناعة الفخار وإستعماله . ومن الجماجم التى وُجدت لهؤلاء الناس يتضح أنهم يختلفون عن أى جنس زنجي يعيش اليوم . وكان هؤلاءالسكان,وهم سكان الخرطوم القديمة وكانوا يعيشون على صيد الأسماك والحيوانات بجانب جمع الثمار من الأشجار . أمـا سكان الشهيناب فيختلفون عن سكان مدينة الخرطوم القديمة ، حيث تختلف أدواتهم الحجرية والفخارية ، و كانت حرفتهم الصيد .




ولا يُعرف شيئ عن السودان علي وجه التحقيق ما بين عامي3800 ق.م. و3100 ق. م ، عندما إزدهرت في مصر حضارات ما قبل الأُسر . ولكن توجد قبور في أماكن مختلفة ببلاد النوبة تمثل ثقافة لا تُعرف من قبل ويرجع تاريخها عام 3100 ق.م ، ويطلق عليها " حضارة المجموعة الأُولي " ، ومن بين آثارها التي وُجدت في هذه القبور الأواني الفخارية والأدوات النحاسية التي أُستوردت من مصر ، و يتضح أنها من عهود الأُسر المصرية الأُولى .وهناك كانت حضارة أُخري تُعرف" بحضارة المجموعة الثانية " تلت ثقافة المجموعة الأُولي. حيث بدأت العلاقات السياسية بين مصر والسودان في عهدهم . وفي عهد الأُسرة السادسة فقد بيًنت النقوش أنه بدأت صفحة جديدة من تاريخ العلاقات التجارية بين السودان ومصر .


وفي الفترة مـا بين 2240 ق.م - 2150 ق .م ظهرت في بلاد النوبة حضارة تُعرف بثقافة عصر المجموعة الحضارية الثالثة التي جاءت مع جنس البحر المتوسط الذي كان يشوبه شيئ من العنصر الزنجي.و في هذا العصر قامت مصر أيام الأُسرة الثانية عشرة بأول محاولة لإحتلال جزء من الأراضي السودانية .فقد تم غزو السودان حتى منطقة سمنة التى بُنيت فيها حصون . و عندما طرد " أحمس مؤسس الأُسرة الثامنة عشرة الهكسوس من مصر إتجه لبلاد النوبة ، وقام بتنفيذ سياسته التوسعية بالسودان .


لكن تحقق الإخضاع التام للسودان في عهد " تحتمس الثالث " فاحتل السودان حتي الشلال الرابع وإستمر الإحتلال لمدة ستة قرون . وفي هذه الفترة إعتنق السودانيون الديانة المصرية وعبدوا ألهتها وتثقفوا بثقافاتها حتي صار السودان جزءاً لا يتجزأ من مصر ، أمـا إدارة السودان فكان فراعنة الدولة الحديثة يعينون نوابـاً عنهم لإدارة البلاد السودانية . وقد لعب السودانيين دوراً أساسيـاً في حياة مصر الإقتصادية في الدولة الحديثة , فاستفادت مصر من موارده وثرواته من الذهب وخشب الأبنوس وسن الفيل والعطور و البخور و ريش النعام و الفهود وجلودها و الزراف و كلاب الصيد والماشية .

والإحتلال المصري الطويل للسودان نبه أهل السودان الأصليين إلي أهمية بلادهم وكثرة خيراتها ، فإستغلوا تدهور الإمبراطورية المصرية في إسترداد إستقلالهم ، فنجح "كشتـا " ملك كوش(مادة) في إسترداد إستقلال بلاده و إقامة عاصمة لمملكتة في " نبتـه " الواقعة أسفل الشلال الرابع . وتمكن "إبن كشتـا وخلفه " الملك بعانخي(بيا) " من إحتلال مصر وإخضاعها عام 725 ق. م ،وأسس دولة إمتدت من البحر المتوسط حتي مشارف الحبشة . وهكذا صارت كوش قوة لا يجهلها أحد . ولكن عندما غزا مصر الأشوريين وإستخدموا الحديد كسلاح فاعل في ذلك الوقت أجبروا كوش علي الرجوع إلي الوراء داخل حدودها الأصلية بغدما حكم الكوشيون مصر لمدة ثمانين عامـاً تقريبـاً .


وفي القرن السادس ق.م. نقلت كوش عاصمتها من نبتـة إلي مروي . وبعد عصر مروي(مادة) مرت علي السودان فترة غامضة لا يُعرف أخبارها .فقد جاء البلاد قوم لم يكتشف الأثريون بعد إلي آى جنس ينتمون ويسميهم علماء الأثـار " المجموعة الحضارية " . ويمتد عصرهم من سقوط مروي في القرن الرابع الميلادي إلي ظهور المسيحية في السودان في القرن السادس ، ومن أثارهم المقابر التي وُجدت في أماكن كثيرة في شمال السودان . وكانت قد قامت علي أنقاض مروي ثلاثة ممالك نوبية .

فكانت في الشمال مملكة النوباطيين التي تمتد من الشلال الأول إلي الشلال الثالث وعاصمتها " فرس" . ويليها جنوبـاً مملكة المغرة التي تنتهي حدودها الجنوبية عند "الابواب " التي تقع بالقرب من كبوشية جنوب مروي القديمة ، وهذه المملكة عاصمتها " دنقلا العجوز " ، ثم مملكة علوة وعاصمتها " سوبا " التي تقع بالقرب من الخرطوم .


إتحدت مملكتا النوباطيين والمغرة فيما بين عامي 650- 710 م وصارتا مملكة واحدة ، ومكًن إتحادهما من قيام مقاومة قوية ضد غارات العرب من ناحية ، وإنهاء الصراع السياسي الديني من ناحية أُخري ، مما ساعد علي التطور الثقافي . وصلت النوبة قوة مجدها وأوج قوتها في القرن العاشر الميلادي وكان ملك النوبة المدافع الأول عن بطريق الإسكندرية .


بعد ذلك دخلت مملكة النوبة في عهد المؤامرات وإستمر الحال هكذا إلي أن إنهزم " كودنيس " أخر ملك علي مملكة " دنقلا " عام 1323 م ، وإنتهت الدولة المسيحية ، وصارت البلاد مفتوحة أمام العرب وإنتشر الإسلام . ومن أهم مصادر تاريخ السودان ما تركه قدماء المصريين في مصر هناك .


فتاريخ الفترة التي تمتد من القرن الثامن قبل الميلاد إلي القرن الرابع الميلادي، نجده في الكتابات التي تركها السودانيون علي جدران معابدهم بالشمال وفي الأهرامات كأهرامات جبل البركل ونوري التي بناها ملوك نبتـة ومروي(مادتان), والأثار علي ضفتى النيل ما بين وادى حلفا وسنارو في منطقة بوهين و فرس و عبد القادرو نبتـة ومروي القديمة و فركةو جنوب وادى حلفا و الكوة وبكرمة بمنطقة دنقلة , وفي منطقة جبل البركل ومروي . و الأهرام الملكية في البجراوية و الحصون التى شُيدت في السودان في عصر الدولة المصرية الوسطى و في قرية الشهيناب علي الضفة الغربية من النيل وسوبـا بالقرب من الخرطوم ، ودير الغزالة بالقرب من مدينة مروي الحديثة .

و في وأدى حلفـا بعمارة غرب ، وسيسي " مدينتان محصنتان من الدولة المصرية الحديثة وفيهما معابد بُنيت من الحجر الرملى ". . وبجانب الأثار هناك ,توجدعدة كتابات لكُتاب رومان وإغريق وعرب إلا أن معظمها يعتمد علي الإشارة والتلميح كما أن بعضها به كثير من الأوهام .

سوريا
: Syria


. كانت أرض سورية مملكة (خانا ) القديمة التي ازدهرت في الألف الثانية ق.م.قرب التقاء نهري الفرات و الخابورحيث بدأت الزراعة منذ أكثر من عشرة آلاف عام .و اكتشف النحاس و ابتدع خلطة البرونز في تل حلف (مادة) على ضفاف الخابور منذ الالف الثالثة ق.م. ففي مملكة ماري ( تل الحريري ) (مادة) ) على الفرات كانت قصور و رسوم وشهدازدهارا ثقافيا و تجاريا .


وفي مملكة أوغاريت ( رأس الشمرة ) على الساحل السوري قدمت للانسانية ابتكارها للابجدية الاولى في العالم . أما في مملكة ايبلا ( تل مرديخ ) فقد اكتشف في قصرها الملكي أروع و أضخم مكتبة وثائقية تنظم أمور الادارة و التجارة و الدبلوماسية و الصناعة و علاقات الحرب و السلم مع الاقطار الاخرى .


هذه الممالك السورية القديمة . وكانت ممالك ماري , أوغاريت , ايبلا , خانا كانت عربية الروح و الوجه و اللسان و كلها كانت تتكلم لغة ذات أصل عربي واحد و لكن بلهجات. فأهل هذه الممالك كانوا من سلالة العرب الذين جاؤوا منذ القرون الاولى من الجنوب من شبه الجزيرة العربية و كانوا يعرفون بالعموريين ( الالف الثالثة قبل الميلاد ) و بالكنعانيين و الفنيقيين ( سكان الساحل ) و بالآراميين ( سكان المناطق العليا ) و بالغساسنة و الانباط ( سكان الجنوب ) .


فهذه الهجرات المتتالية حفظت الطابع العربي لسكان سورية منذ فجر التاريخ . وتعرضت سوريا لغزوات الحثيين و الفرس و اليونان و الرومان . و حين أتى الفتح العربي الاسلامي عام 636م. أكد هوية سورية العربية .و عبر أراضيها كان يمر طريق الحرير القادم من الصين وكانت محطته السورية الاولى دورا أوروبوس ( الصالحية ) ثم تدمر و حمص الى أن يصل الى مرافيء البحر الابيض .


و تقع سوريا قي جنوب غرب آسيا يحدها من الشمال تركيا وبالشرق العراق والجنوب الأردن وفلسطين وبالغرب لبنان والبحر الأبيض المتوسط والعاصمة مدينة دمشق.ويعتبر نهر الفرات أطول أنهارها وينلع منأعالي الفرات بتركيا . وفي مطلع عام 1800ق.م. اسس الملك الآشوري شمشي آد الأول مملكته وعاصمتها شبات إنليل Shubat Enlil (حاليا :تل ليلان Tell Leilan ) في أقصي شمال شرق سوريا .


غزا حمورابي ملك بابل المملكة التي كانت قد تأثرت ببابل ومصر وقتها .وقد قام المصريون ولحيثيين بغزو اجزاء منها . وفي القرن 8قزم. غزاها الآشوريون . وفي القرن 6ق م. إستولي عليها الكلدانيون ثم الفرس عام 538ق.م. والإسكندر عام 332ق.م. وخلفه عليها أحد قواده سلوكس الأول الذي أسس مدبنة انطاكيا وجعلها العاصمة . وخلال القرن الثالث ق.م. تنازع البطالمة والسلوكسيون علي السيطرة علي جزء من سوريا السفلي وفلسطين . لكن المنطقتين ومعظم غرب آسيا آلت للسلوكسينين وأسسوا مملكة سوريا . وفي سنة 64 ق.م.


أصبحت سوريا إقليما تابعا للرومان . وفي سنة 395.م. إنقسمت الإمبراطورية الرومانية للإمبراطورية الرومانية الغربية وعاصمتها روما . والإمبراطورية الشرقية (البيزنطية) وعاصمتها القسطنطينية ( حاليا:إستانبول ).

وظلت سوريا بيزنطية لمدة 240 سنة . حتي فتحها العرب عام 636 م. وأصبحت دمشق عاصة الخلافة الأموية عام 661م. واستولي الصليبيون عام 1099 م. علي أجزاء منها وأصبحت تابعة للملكة اورشليم (مادة) المسيحية . حتي جاء صلاح الدين سلطان مصر وأسقط هذه المملكة عام 1187م. وقام المغول عام 1260م. بتخريب سوريا.واستول عليهاالسلطان ليم الأول العثماني عام 1516/ وظلت لأربعة قرون تابعة للسلطنة العثمانية بالآستانة (حاليا : إستانبول) . إلا أنها في الحرب العالمية الأولي وعدت بريطانيا عام 1916 القوميين العرب بالإستقلال عن تركيا لو وقفوا مع الحلفاء ضد ها. لكن بريطانيا وفرنسا سرا في إتفاقية سيك – بيكو قسما نفوذهما علي الولايات العربية العثمانية . فأصبحت سوريا ولبنان تحت الإنتداب الفرنسي1918م. والأردن وفلسطين تحت الإنتداب البريطاني.


وفي عام 1938 بعد عدة إنتفاضات ضد الفرنسيين . سلمت فرنسا لواء الإسكندرونة لتركيا وبه مدينة أنطاكيا التاريخية وعاصمة سوريا القديمة . وانسحبت القوات الفرنسية وحلت محلها القوات البريطانية أثناي الحرب العالمية الثانية . لكنها إنسحبت عام 1946م. بعدما نالت سوريا إستقلالها عام 1945م. سومر :




سومر:
Sumer


دولة قديمة بغرب آسيا وقد عرف تاريخها من شذرات الألوا ح الطينينة المدونة باللغة المسمارية . وظهر إسم سمر في بداية الألفية الثالثة ق.م. لكن كان بداية السومريين في الألفية الخامسة ق.م. حيث إستقر شعب العبيديين بجتوب العراق وكونوا المدن السومرية الرئيسية كأور ونيبور ولارسا ولجاش وكولاب وكيش وإيزين وإريدو وأدب. واختلط العبيديون بأهل صحراء الشام والجزيرة العربية عن طريق الهجرة أو شن غارات عليهم . وبعد عام3250ق.م.

هاجر إليهم السومريون من شمال شرق بلاد مابين النهرين بشمال العراق .وهؤلاء الوافدون الجدد كانوا يتكلمون لغة ليس لها صلة بأي لغة أخري معروفة وقتها. وكانت خاصة بهم وابتكروا الكنابة علي مخطزطات ألواح الطين (أنظر : مسمارية )

وظلت الكتابة السمرية 2000عام لغة الإتصالات بيت دول الشرق الأوسط وقتها . وخلال القرون التي تلت الهجرة السومرية نمت الدولة وتطورن في الفنون والعمارة والعلوم . ويعتبر الحاكم السومري الملك إيتانا (Etana) ملك مدينة كش أول من وحد بلاد سومر منذ عام 1800ق.م. وبعده ظهر( ميسكياجاشر) ملك مدينة أورك(وركاء) (مادة) جنوب مدينة كش السيطرة علي منطقة تمتد من البحلر الأبيض المتوسط حني جبال زاجروس.وخلفه إبنه إنمركارعام 2750 ق.م. واستولي علي مدينة أراتا بشمال شرق بلاد الرافدين. وفي عام 2700ق.م. وقام Enmebaragesi ملك دولة إتانا بكش بالسيطرة علي بلاد سومر وانتصر علي دولة عيلام Elam (مادة) . وأفام معبدا للإله إنيليل بمدينة نيبور التي أصبحت المركز الديني والحضاري لسومر .


وفي 2670ق.م. إنتهي حكم إتنا بكش بعدما بعدسقوطه علي يد ميزنباد ملك مدينة أور التي جعلها عاصمة بلاد سومر .لكن بعد موته بسطت مدينة أرك تفوذها السياسي عليها بواسطة جلجاماش (2700 ق.م. –2650ق.م.) الذي دارت حوله الساطير الفارسية . وقبل القرن 25 ق.م.قامت الإمبراطورية السومرية بقيلدة لوجلالمندوبمدينة أدب (2525ق.م. – 2500ق.م.) حيث كانت تمتد من حبال طوروس حتي جبال زاجروس ومن الخليج العربي وحتي البحر الأبيض المتوسط . وعاشت سومر فترة إضطرابات داخلية حتي القرن23ق.م. حتي إجتاحها الملك السامي سارجون الأول (2335ق.م. –2279ق.م. )

وأسس عاصمة جديدة سماها آجاد(مادة)بأقصي شمال بلاد سومر وكانت أيامه أثوي وأعني مدينة في العالم وقتها . واندمج الغزاة وأهل شمال يلاد سومر وانصهروا مكونين شعب آكاد (أنظر :آكاديون) . وأصبح يطلق عليها بلاد سومر وآكاد .(أنظر : آكاديون ).


واستمر الحكم الآكادي حوالي قرن. وكان عهد الأكاديين قد إستغرق قرنا . وأثناء حكم حفيد سارجون الملك نارامسين (3355ق.م. –2218ق.م. ) نزح الثوارالجوتيين من جبال زاجروس واستولوا علي مدينة آجاد وبقية سومر لكن السومريين بعد عدة أجيال طردوهم. وحصلت سومر علي إستقلالها علي يد ملك مدبنة أورك يوتوهيجال (حكم من 2120 ق.م.- 2112ق.م.). وأعقبه أحد قواده أور- ناموالعهد الثالث بمدينة أور . وخلفه إبنه شلجي(2095ق.م.-2047 ق.م.) وكان قائدا عسكريا ومصلحا إجتماعيا كأبيه وأديبا ووضع قانونا قبلقانون حمورابي (مادة) بثلاثة قرون وفتح المدارس والجامعات .


وفي بداية الألفية الثالثة ق.م. جاء العلاميون (مادة)الرعاة بالصحراء غربي بلاد سومر وأكاد وإستولوا علي أهم مدنهاكإيزين وسيركا وأور واسروا حاكمها . وأصبحت البلاد في فوضي .حتي جاء حمورابي ملك بابل وطرد العلاميين عام 1763 ق.م. وأصبح الحاكم الوحيد لبلاد سومر وأكاد بعدما ضمهمها لبابل لتظهر الحضارة البابلية . والحضارة السومرية خلفت آلاف الألواح المسمارية باللغة الأكادية.





سومريون :
Sumerians



منذ أوائل الالف الخامس ق . م ، شهد ما بين النهرين السهل الرسوبي في العراق ( دلتا الرافدين ) الانتقال من القرى الزراعية الى حياة المدن . ففي هذا السهل قامت المدن الاولى مثل أريدو و أور والوركاء(وركا) . وفي هذه المدن كانت بدايات التخطيط للسيطرة على الفيضانات ، وانشاء السدود وحفر القنوات والجداول .


وفي هذا السهل كانت فيه شبكة القنوات معجزة من معجزات الري . مما جعل السومريون هم بناة أقدم حضارة في التاريخ.و في حدود سنة ( 3200 ق . م) ابتكر السومريون الكتابة ونشروهافي عدة بلدان شرق أوسطية.( أنظر: سومرية ) . وقامت في بلاد سومر اولى المدارس في التاريخ.




سونغاي
(سونجهاي) Songhai Empire


. إمبراطورية سونغاي , قامت في الجانب الشرقي لمنحني نهر النيجر, وعاصمتها جاو Gao. وكانت مملكة تجارية بجانب النهر منذ القرن 8 م. وكانت أول دولة تنفصل عن إستعمار مالي (مادة). وحاربتها بالخيالة واسطول قوارب الكانو (مادة). وسيطروا علي مناطق منحني نهر النيجر في أواخر القرن 14 .


وأصبحت سونغاي إمبراطورية في النصف الثاني من القرن 15م. إبان حكم القائد العسكري سني علي Sunni Ali الذي مد حدوده للطوارق وتمبكتو وطرد الغزاة الموسيين Mossi لجنوب منحني نهر النيجر. وفي سنة 1492 م. كانت سنغاي قد سيطرت علي مالي بالكامل وتمتد غمبراطوريته من ساحل المحيط الأطلنطي حتي وسط النيجر . وقد خلف حكم علي القائد محمد مؤسس عهد أسكيا. وكان يتميز بالتقوي والورع ز وقد قام بتقوية فتوحات القائد علي وقوي الإدارة الحاكمة للإمبراطورية . واتخذ الإسلام أساسا لدولته, وأعلن الجهاد ضد الموسيين .

وانتعشت التجارة الصحراوية في عهده ولاسيما بعدما سيطر علي مناجم الملح في تغازا Taghaza بوسط الصحراء الكبري . وفي أواخر القرن 16 م. عانت الإمبراطورية من الصراعات والنزاعات مما أضعف السلطة المركزية حبث نشلأت عدة دول بالشرق كبورنو ودول مدن الهوسا وسلطنة الطوارق .

مما قلل من التجارة بالإمبراطورية . وفي نفس الفترة ,تجارة الذهب الذي كان ينتج بمناطق الغابات الجنوبية إتجهت للتجار الأوربيين بسواحل غرب أفريقيا وانتهت وحدة سونغاي بعدما إستولت عليها مراكش عام 1591م.






سيمياء :
Alchemy


.علم الكيمياء القديمة . وقد أشتقت كلمة سيمياء من الكلمة (كيمت) وهي اسم مصر القديم . ومعناها الأرض السوداء . وكان السيميائيون يحاولون تحضير الذهب من الرصاص والمعادن الخسيسة أو التوصل لتحضير أكسير الشباب . فكانوا بمارسون التقطير والتذويب والصهر واتحاد العناصر .كما كانوا يمارسون التعاويذ السحرية في محاولة لتحويل الرصاص الي ذهب.ومن جعبة السيمياء نشأت علوم الكيمياء والفلزات.




سيمياء
أنظر: تاريخ العلم سينوزوي

Arabian Peninsula


. تضم حاليا عمان والبحرين والكويت وقطر والسعودية واليمن والإمارات العربية المتحدة . في الأفلفية الثامنة ق.م. تحولت المناطق الرعوية في شيه الجزيرة العربية لمناطق صحراوية ز وكان البشر الأوائل قد إرتادوها ودخلوها منذ 5 آلاف سنة من ناحية الغرب . وظهرت المستوطنات في قطربالشرق حيث عثر علي آلات صوانية وفخار من جنوب بلاد الرافدين . وفي حوالي سنة 3100 ق.م.

ظهرت الحبوب والبلح في أبو ظبي وظهرت ثقافات أم النار في في شبه جزيرة عمان وفي النصف الثاني من الألفية الثالثة ق.م. ظهرت صناعة النحاس علي نطاق واسع . وبنهاية الألفية الثالثة كان الخليج (مادة) علي إتصال بحضارات بلاد الرفدين ووادي الهند وس . ومنذ ينة 8000 ق.م. وحتي سنة 6000 ق.م. كانت الآلات الصوانية التي وجدت شمال ووسط شبه الجزيرة العربية لمجتمعات صيادين وجامعي ثمار. وكانت رؤوس سهام . وكانت الزراعة تمارس أيضا . ومنذ سنة 6000 ق.م. حتي سنة 4500 ق.م.


كان الساحل الشرقي قد إسنوطن لأول مرة وكان ينتج به الفخار . وفي هذه الفترة كان قيائل البدو يخيمون حول منطقة الرياض وأكبرها كانت تمامة حبث كانت تعيش قرب وادي نهر موسمي ووجد به كميلت من أشكال الحجر المستدير circular stone. وكان فخار من طراز عبيد (مادة) من بلاد الرافدين مرسوم , وقد ظهر بطول الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية حتي عمان (مادة) بالجنوب .


وكان قد جلبه صائدو الأسماك بالقوارب من جنوب العراق . وكانوا يدهنون القوارب القصبية reed boats قرب الظهران بالقار bitumen . و كانت تصنع من الغاب (البوص أو القصب) . وفي شرق شبه الجزيرة كانت تربية المواشي والغنم والماعز مابين سنتي 4000ق.م. و3000 ق.م. وكان العراقيون يطلقون علي هذه المنطقة الدلمون . وعثر علي شاطيء الخليج أوان من الخزف مصنوعة محليا وتماثيل صغيرة من الحجر الجيري تشبه ماكان يصنع في بلاد الرافدين ورأس ثور من النحاس وفازات منقوشة في موقع تاروتومصنوعة من مادة الكلوريت chlorite


. وفي البحرين أكتشفت مواقع دفن بالمئات ترجع لسنتي 2400ق.م. و1700 ق.م. بالعصر البرونزي . وكان الرجال والنساء والأطفال يوسدون فرادي ومعهم أوان خزفية وزيناتهم واسلحة وأكواب نحاسية وأوان حجرية . وخلال سنتي 2200ق.م. 1800 ق.م. إزدهرت التجارة بين بلاد الرافدين والهند عبر الخليج . وكان أهم التجارات أختام العلامات الدائرية circular stamp-seals لتي عرفت بالأختام الفارسية الممهرة بالحيوانات وتتسم بالتجريدية ز وبعضها كان عليه الثور المحدب وكتابات هندية. وكانت مصنوعة من الحجر الناعم وكان لها نتوء مثقوب لتعليقها .


ومنذ حوالي سنة 2000 ق.م. إستبدلت الأختام الخليجية الفارسية بأختام دلمون Dilmun seals وكان نتوؤها أقل , ومحززة بثلاثة خطوط متوازية.أنظر : خلبج . عمان .) شبه الجزيرة العربية : أنظر خليج



شبه قارة الهندIndian Peninsula


تقع شبه القارة الهندية في جنوب آسيا يحدها شمالا أفغانستان والصين ونيبال ويوتان .وبالشرق بنجالاديش وبورما (ميانمار) وخليج البنغال والمحيط الهندي . وبالغرب بحر العرب وباكستان . وشبه القارة الهندية مثلثة الشكل وبشمالها جبال الهيملايا . وبها ثلاثة أنهار رئيسية هي نهرجانجيز والهندوس وبرهمابيوترا .


وتنبع من الجبال الشمالية. وحول وديانها الخصبة قامت الحضارة الهندية منذ آلاف السنين .و 83% من السكان هندوس و12 % مسلمون . والباقون من المسيحيين والسيخ والبوذيين .وقامت هناك حضارة وادي الهندوس Indus Valley منذ ستة 2500 ق .م. وحتي 1700 ق.م. وطوال مئات السنين قامت بالهندإمبرلطوريات كبري وممالك محلية .إستعمرها البريطانيون عام 1700 م. ونالت إستقلالها عام 1947 م.حيث إنفصلت عنها باكستان لتظل بينهما مشكلة إقليمي جامو وكشميرالإسلاميين . وتبدأ حضارة الهند منذ 4500 سنة. ويرجع تاريخ الفنون الهندية لآلاف السنين .فأول حضارة هندية كانت حضارة وادي نهر الهندوس (2500ق.م. – 2700ق.م. ) زكانت قد خلفت بعدها أختاما وتماثيل صغيرة منحوتة .


وقواعد الموسيقي التي نبعت من الإنشاد للفيدا (كتاب هندوسي ديني ) ظهر مابين 1500ق.م. وحتي 1000ق.م. وظهرت العمارة منذ زمن بوذا ( 563 ق.م. - 483 ق.م.) وكانت تتكون من الحجارة و طرز الإشتوبات (مادة) الخشبية . ومغظم الأعمال الأدبية الهندية ترجع للملاحم السنكريتية Sanskrit epicsكالمهابهراتا Mahabharata و الرمايانا Ramayana التي ترجع لسنة 400 ق.م. وقد إستمدت الهند النحت من الإغريق ودخلت الآلات الموسيقية بالقرن 15 علي يد المسلمين .


وأيام حكم المغول المسلمين تطورت العمارة الهندية والرسم . واشتهرت الهند بصناعة المجوهرات وصقل الأحجار الكريمة والملابس والرسم الجداري فوق جدران البيوت الطينية وصنع الصور من المعادن المصهوره وصبها في القوالب الشمعية . وفي الأعياد كانت تقام حفلات الرقص والموسيقي بالمعابد في الأعياد بالحفلات بالمنازل . وآداب الهند التقليدية كتبت باللغة السنسكريتية وبها مؤثرات تاميبية من الجنوب والسنسكريتية .ومعظم هذه الأعمال الهندية ملاحم وأشعار دينية ونصوص ترجع للفترة الفيدية Vedic period (1500 ق.م. – 500 ق.م. ) .


وفي هذه الفترة وما بعدها ظهرت الدراما معتمدة علي قصص الملاحم التاريخية . وفي جنوب الهند كانت الأعمال الأدبية بلغة التاميل منذ القرن الأول / وحتي القرن الخامس م. وتدور حول الحديث عن الحب والطبيعة والحرب وخلال القرون نطورت العمارة الهندية والرسم والنحت . فظهرت طرز تهتمد عب المؤثرات الدينية والثقافية وحسي المنطقة التي ظهرت بها .ولاسيما التأثير البوذي الذي أظهر الإشتوبات (مادة)وتلال الدفن بالأرض والحجارة منذ القرن الثالث م. وصور بوذا قد نقشت في القرن الثاني م. ورسم صورقصة حياة بوذا فوق جدران المعابد.


وفي آجانتا (مادة) نقشت صوره فوق الصخورما بين القرنين الثاني م والسابع م.وبعد القرن الخامس م.تضاءل تأثير الفن البوذي وتصاعد فن الهندوسية Hinduism والجينيزمية Jainism حيث أقيمت المعابد بعدة طرز بها نقوشات مزخرفة وأسقف هرمية بأطراف علوية مدببة والتماثيل المنحوتة التي تعبر عن الآلهة ومنها المنحوت علي الجدران . وقد جلب المسلمون من آسيا الوسطي وفارس معهم الفسفساء وطراز القبة والمئذنة عندما احتلوا الهند. ويوجد العديد من القباب فوق المقابر والمساجد الإسلامية قد أقيمت في القرن 12م. ومعها القلاع الجميلة التي مازالت ماثلة حتي الآن .


ولأن الإسلام يحرم التصوير والصورالمنحوتة . لهذا زينت المساجد بالآيات القرآنية والتوريق والزخرفة الهندسية . ومن أشهر هذه الآثار الإسلامية الهندية مقبرة تاج محل الشهيرة في آجرا الذي فرغ من تشيدهاعام 1648 م. ومعظم الرسومات الهندية القديمة قد إندثرت بسبب وجودها فوق الخشب والقماش الهش . ولم يبق من هذه الرسومات سوي الرسومات الجدارية والصور الصغيرة والرسومات فوق جدران 30 كهف في آجنتا . والرسومات الجدارية علي الفريسكو التي ترجع للقرن الثاني م وحتي القرن السابع م. وجدت في المعابد الكهفية في تاميل نادوي وأوريسا ومعظمها تروي قصة حياة بوذا .ومن بينها رسومات لزعف النخيل ترجع للقرن 11م.


وظهرت الزخارف الإسلامية الفارسية في بلاطات السلاطين المسلمين بالهند الذين حكموا شمال الهند بعد القرن 13 م.(أنظر:هندوس حضارة . تاج محل ).







6 
♥ MeKo ♥

شمال أمريكا




North America .








قارة قطنها الأمريكيون الأوائل الذين تزحواعبرممر أرضي كان بمضيق بيرنج بشمال شرق سيبيريا إلي القارة منذ 10 آلاف سنة قبل إنحسار العصر الجليدي الأخير. واستوطنوها منذ آلاف السنين قبل أن يستعمرهم الأوربيون بعد إكتشاف العالم الجديد في القرن 15.. وكان هذا الممر وقتها يربط شمال غرب أمريكا الشمالية بشمال شرق آسيا.واستطاعوا تسخير المصادر الطبيغية وتأقلموا مع المناخ والأرض التي كانوا يعيشون بها . وخلال آلاف السنين أقاموا لهم ثقافاتهم وحضارتهم بشمال شرق القارة .فاستعملوا أخشاب الغابات في بناء بيوتهم وصنع قواربهم (الكانو) من جذوع الأشجار وآلاتهم الخشبية. وفي جنوب غرب الصحراء زرعوا الذرة وبنوا بيوتهم من طابقين من الطوب اللبن أو المجفف في الشمس .






وفي المنطقة القطبية الشمالية مارسوا صيد الأسماك والحيوانات.وبين مئات الجناعات التي عاشت فس ألأنريكان النستوطنين كانوا لكل مجموعة نظامها العشائري والسياسي ونموذج الملابي والأطعمة واللغة والفنون وتماذج موسيقية ومعتقداتها الفلسغية والدينية الخاصة . وكانت لهم سمات ثقافية تشيه ما هو موجود في مجتعات أخري بالعالم القدبم من بينها إلإرتباط بالأرض التي يعيشون فيها .




ولما إستعنرهن الأوربيون في القرن 15واجهوا تحديات كبيرة . فبعضهم تعايش وتيادل التجارة معهم واستوعبوا تقنياتهم. لكن الأوربيين استولوا علي أراضيهم وكانوا يبيدونهم في كندا وامريكا . وكانت هذه الثيلئب يطلق عليها قبائل أوننداجو وموهاك وشيروكي . وكلهم كان يطلق عليهم الهنود الأمريكان (تاهنود الحمر). وفي كندا يطلق عليهم شعب أبورجينال aboriginal people عادة .






ولما وصل كريستوفر كولومبس عام 1492 أرضهم كان عددهم من 40 – 90 مليون . ولما جاء الأسبان وجدوا 50 قبيلة هندية في الغرب بما فيها شعب بيبلو Pueblo وكومانش Comanche وبيمان Piman ويمان Yuman لغاتهم متنوعة .






وجلب الأوربيون معهم الأمراض عن طريق الحرب البيلوجية كالجدري والحصبةوالطاعون والكوليرا والتيفويدوالدفتريا والسعال الديكي والملاريا و بقية الأوبئة التي كانت تحصد الوطنيين الأصلبيين .(أنظر: هنود باليو). وتقسم حضارة أمريكا الشمالية وشمال المكسيك إلي حضارات جنوب شرق وشمال شرق وجنوب غرب وكاليفورنياوالحوض الكبير.






وكان سكان شمال أمريكا يعتقدون أنهم جزء من العالمين الروحي والطبيعي . وكانت أعيادهم مرتبطة بمواسم الحصاد والزراعة. وكانوا يمارسون الرسم الملون علي الرمل باستخدام الماحيق الطبيعية الملونة. وكانت قبائل بيبلو تصتع نساؤهم الفخار المصقول من الطمي والملون بازخارف الهندسية . واشتهر هنود جنوب غرب بصنع السلال. وكان هنود كاليفورنيا مشهورين بصنع المشغولات من الحجر وقرون الحيوانات والأصداف والخشب والسيراميك .




وكانوا ينسجون ملابسهم من الأعشاب ولحاء الشجر والجذور النباتية وسيقان الغاب .وصنعوا الحصر والأواني. أنظر :قدماء الأمريكيين. شمال أمريكا :وكان الجاموس الوحشي له أهميته بالنسبة ببهنود الحمر . لأنهم كانوا يصنعون من جلوده الخيام والسروج والسياط والأوعية والملابس والقوارب . وكانوا يصنعون من عظامه السهام وأسنة الرماح والحراب والأمشاط والخناجر وإبر الخياطة . ويصنعون من قرونه الأبواق والأكواب ومن حوافره الغراء . ولم يستأنسوا الجاموس الوحشي كما فعل الإنسان البدائي في آسيا وأفريقيا . لأنه كان متوفرا . وكانوا يصطادونه بالسهام ويتعقبون آثار قطعانه عتدما كانت ترعي في مراعيها أو تقترب لمصادر المياه لتشرب منها . لهذا أجادوا علم القيافة وإقتفاء الأثر . وكانوا يعرفون إسم القبيلة من أثرها ويحصون عدد أفرادها ووجهتهم ولاسيما بعدإغارتهم عليهم . لهذا كانوا يحددون أقصر الطرق للحاق بهم وأسرعها لتعقبهم واللحاق بهم والإنتقام منهم .وكان سكان المدن لايسلمون من غارات الرعاة . وكانوايحرقونها ويدمرونها .










وكان الهنود الآباش يتجهون من الشال الأمريكي إلي الجنوب حيث ممالك المايا والتولتك ايخربوها ويحرقوها . وكانوا يجيدون الكر والفر في القتال . وكانت القبائل الهندية أعرافها وتفاليدها تشيه نا كان سائد في القبائل الرعوية الرحل في بقية العالم القديم .وكانت هذه الأعراف شفاهية . فمن كان يستجر بقبيلة أجارته حتي ولو كان عدوا لها وتركته لحال سبيله . ولايقتل الأطفال أو النسوة أثناء القتال . ولا يقاتلون بالليل . وكان الإنسان الأول بأمريكا الشمالية يعيش في الكهوف أثناء العصر الحجري . وكان يزخرفها بصوره وصور الحيوانات . وكان يجلخ بالحجر لصنع حرابه ويصقل به سكاكينه وسهامه . وكان يصنع بيديه الفخار . وظهرت بأمريكا الشمالية حضارة بوبلو التي نسجت القطن وأقامت البيوت من عدة غرف من بينها غلرفة تحت الأرض ليمارس فيها الطقوس الدينية . وصنعت تماثيل المرمر والبلط النحاسية وعقود من الأصداف . وكان يصنع بها الفخار من خليط الطين مع الألياف النباتية والأواني المزخرفة بأشكال هندسية حول الحواف .وكانت المدن قد شيدت في شرق أمريكا الشمالية حيث كانت التجارة .وكانت تلني فيها القري البسيطة وكل قرية كانت تتكون من بيتين أو خمسة بيوت خشبية ودائرية قطرالبيت 30قدم . وكانوا يدفنون موتاهم في شق تحت تل صغير. وكانت المقابر مزينة . وكانت الملابس من جلود أو شعر الحيوانات أو من ألياف النباتات . وكانت تزين بالريش والخرز وصفائح النحاس قي شكل هندسي. وكانت بها المعابد التلية بها سلم وكانت حولها القري .








وهناك ظهرت حضارة أدنا (800ق.م. –700ق.م.) في وادي نهر المسيسبي وجضارة هوبول (400ق.م. – 400 م.) في الجانب الشرقي منه بجنوب شرق أمريكا الشمالية . وكلا الحضارتين كانتا متماثلتين . و جنوب غرب الولايات المتجدة الأمريكية شهد حضارة صناع السلال (100ق.م. –100م.). وكانت البيوت وقتها من غرفة واحدة من الطبن وبقايا الشجر . وكانوا يعيشون بالكهوف أو يدفنون موتاهم بها . وكانوا يعيشون علي صيد الغزلان والسناجب والأرانب أو الكلاب البرية . وكانوا يمسكونها بالأيدي أو الشباك , كانوا يصنعون الحقائب والصنادل من ألياف النباتات . ثم بعد سنة 700ق.م. بنوا البيوت من الحجارة ونسجوا القطن . كما ظهرت حضارة النحاس وحضارة الصيادين بالبر والبحر ولاسيما حول البحيرات الكبري بكندا والولايات المتحدة الأمريكية . وكانوا بصنعون من النحاس آلاتهم بطرقه علي الساخن أو البارد . لكنهم لم يعرفوا طريقة صهره ولا كيفية صبه قي القوالب كما كان متبعا في العالم القديم منذ سنة 1500 ق.م.وحول نهر اللينوي ترك الهنود الشماليون آثارهم التي يربجع تاريخها مابين سنة 3500ق.م. و2500ٌ.م. وهب عبارة عن سكاكين عظمية وأنسجة قطنية سميكة .






وقرب بحيرة لاموكا وجدت مكاشط ومطارق حجرية وأخشاب محفورة . وكانوا لايعرفون صهر النحاس وصيه . لهذا كانت المشغولات النحاسية بالطرق لصنع السكاكين ونصال الرماح . وكانوا بصنعون الحلقان من الأصداف ويتزينون بالأحجار الكريمة .






وبصفة عامة لم تكن الحضارة الأمريكية تسير بإيقاع سريع أو متنام كما كانت في بقية العالم القديم حيث شهد الحضارات الكبري التاريخية . وكان الهنود الحمر يعيشون في غابات كندا علي جمع الثمار وصيد السمك . وكان لهم سمات خاصة ويحتفظون بنظام ثقافة ولغات خاصة بهم وكانت مستمدة من حضارة المايا .

صلصال



Kaolin.






مسحوق الكاولين الذي عندما يبلل بالماء يتحول الي عجينة صلصال. وكان البابليون والسومريون والآشوريون بالعراق يصنعون منه ألواحهم الطينية الشهيرة التي كانوا يكتبون عليها بآلة مدببة من البوص لغتهم السومرية .فيخدشون بها اللوح وهو لين. بعدها تحرق هذه الألواح لتتصلب. وكانوا يبنون المباني الطينية أيضا بالصلصال .






حرف الطاء









طباعة :



Printing






يقصد بكلمة الطباعة طبع الكلمات والصور زالتصميمات فوق الورق أو النسيج أو المعادن أو أي مواد أخري ملائمة للطبع فوقها .وهذا يطلق عليه فون جرافيك graphic arts(فنون تخطيطبة أو تصويرية كاتصوير والرسم والكتابة ) . وتتم بنسخ صور من الصل بطريقة ميكانيكية .









وتاريخ الطباعة هو أكثر الوثائق وأعرقها . ويتم من خلال الطبع من سطح بارز . فكان يجري قديما الختم بالحجر وهذا يعتبر أقدم طرق الطباعة التي عرفت لدي البابليين وغيرهم وكان يستعمل للإستغناء عن التوقيع علي المستندات والوثائق والمعاهدات أو كرمز ديني . وكانت الوسيلة أختام أو طباعة ليبصم بها فوق الطين أو من الحجر بخدش أو نقش سطحه . وكان حجرة دائرية تغمس في الصبغة السائلة أو الطين وكلن يطبع فوق سطح ناعم ومستو لطبع ماكتب عليه كصورة متطابقة عكسيا و مقابلة .









وقد تم استعمال الأختام الطينية المنقوشة بتصميم بسيط منذ سنة 5000 ق.م. وكانت تطبع على الأبواب المخصصة لحيازة وحفظ السلع. كما تم العثور عليها على الأكياس والسلال التي كانت تنقل بنهري دجلة والفرات. وفي عام 3500 ق.م.تم اختراع الختم الأسطواني ويظهر هذا الحجر الاخضر والذي طوله 3.9 سنتيمترا والذي يعود تاريخه إلى 2300 ق.م. و عليه الآلهة من ذكور وإناث وتم التعرف عليهم من خلال خوذاتهم ذوات القرون كالإلهة عشتار وإله الشمس شمش وإله الماء إنكي يتبعه وزيره . أختام كرمة يرجع تاريخها للأسرالمصرية 12-15. ومن بينها أختام محلية الصنع مصنوعة من العاج، أوالعظم أو الصلصال مسطحة أو جعرانية الشكل أو محفورة بأنماط زخارف هندسية شبكية قائمة على المثلثات المحفورة.












ووجدت أختام المكاتب الإدارية فى القصر وبالقرب من بوابات المدينة . وأختام مصرية الصنع، متماثلة مع تلك التى تمَّ الكشف عنها فى المواقع النوبية، والتى ترجع للنصف الثانى من المملكة الوسطى تصاميم زهرية أو لوالبية أ وألقاب أو أسماء لبعض صغار الموظفين أو من ذوى المناصب العليا فى الحكومة مثل نائب الحاكم أو المبعوث الملكى. كما وجدت أختام مغطاة بنقوش حيوانات أو بأشكال أو أسماء ملكية يرجع تاريخها للأسرة المصرية 15م. و في كرمة اكتشفت اختام تسلط ضوءاً على العلاقات كانت متطورة بين كرمة ومصر. ومعظم هذه الأختام أكتشفت بالمخازن والهياكل فى المنطقة المحيطة بالدفوفة الغربية، أو فى الجبانات المجاورة للهيكل . ويرجع تاريخها للأسرالمصرية 12-15. ومن بينها أختام محلية الصنع مصنوعة من العاج، أوالعظم أو الصلصال مسطحة أو جعرانية الشكل أو محفورة بأنماط زخارف هندسية شبكية قائمة على المثلثات المحفورة.ووجدت أختام المكاتب الإدارية فى القصر وبالقرب من بوابات المدينة . وأختام مصرية الصنع، متماثلة مع تلك التى تمَّ الكشف عنها فى المواقع النوبية، والتى ترجع للنصف الثانى من المملكة الوسطى تصاميم زهرية أو لوالبية أ وألقاب أو أسماء لبعض صغار الموظفين أو من ذوى المناصب العليا فى الحكومة مثل نائب الحاكم أو المبعوث الملكى. كما وجدت أختام مغطاة بنقوش حيوانات أو بأشكال أو أسماء ملكية يرجع تاريخها للأسرة المصرية 15م. . وخلال سنتي 2200ق.م. 1800 ق.م. إزدهرت التجارة بين بلاد الرافدين والهند عبر الخليج .









وكان أهم التجارات أختام العلامات الدائرية circular stamp-seals لتي عرفت بالأختام الفارسية الممهرة بالحيوانات وتتسم بالتجريدية ز وبعضها كان عليه الثور المحدب وكتابات هندية. وكانت مصنوعة من الحجر الناعم وكان لها نتوء مثقوب لتعليقها .









ومنذ حوالي سنة 2000 ق.م. إستبدلت الأختام الخليجية الفارسية بأختام دلمون Dilmun seals وكان نتوؤها أقل , ومحززة بثلاثة خطوط متوازية .وكان قدماء المصريين و الإغريق والرومان يمارسون النساخة للكتب والوثاق بخط اليد بالريشة أو القلم بعد غمسهما في الحبر السائل ليكتب بها فوق ورق البردي . وظل هذا الأسلوب في النسخ اليدوي متداولا حتي أيام العرب حيث كانوا يكتبون كلماتهم فوق الرق والجلد والعظام .. وعرفت الكنب بالمخطوطات Manuscripts.












وفي روما كانت عملية النسخ لعدة طبعات بواسطة العبيد المتعلمين literate slave .



وفي القرن الثاني م. كان الصينيون كانوا قد إخترعوا طريقة لطباعة الكتب ز وهذه كانت تطورا للطباعة التي كانت تمارس من خلال طبع الرسومات والتصميمات علي القماش منذ القرن الأول م . ومما سهل الطلتعة لدب الصينيين إختراعهم لصناعة الورق عام 105 ق.م. وإنتشار الديانة البوذية بالصين وقتها .












وكانت مواد الكتابة وقتها السائدة في العالم الغربي القديم ورق البردي , papyrus والرق vellum (جلد رقيق) وهما لايلائمان الطباعة . لأن ورق البردي هش . والرق كان يؤخذ من الطبقة الداخلية لجلد الحيوانات الطازج وكان غلي الثمن .لكن الورق متين ورخيص . وكانت التعاليم البوذية تطلع بكميات كبيرة لشدة الطلب عليها ولغنتشارها . وهذا ماجعل بداية الطباعة الميكانيكية تظهر .












وفي سنة 200م. أخذ الصينيون يحفرون الكتابة والصور البارزة فوق قوالب خشبية . وكان كتاب Tipitaka البوذي المقدس يطبع عام 972 م. في 130 ألف صفحة بالقوالب الخشبية . وتطورت الطباعة من كليشهات خشبية صور عليها نص الصفحة بالكامل إلي طريقة التجميع لحروف المونوتيب movable type المتحركة وترصيصها في قوالب (شاسيه) . ولأن الأبجدية الصينية تضم من 2000 - 40 ألف حرف منفصل separate characters . لهذا كانت الطباعة بالحروف تواجه مشكلة . لهذا لم تتبع الحروف المنفصلة وهذه المسكلة واجهت الكوريين في القرن 14م. وظلوا يتبعون الطريقة التقليدية بالطبع بقوالب الخشب المنقوشة نقشا يارزا .












وفي أوربا صنعت الحروف البارزة والمتحركة وفي منتصف القن 15 ظهرت آلة الطباعة علي يد الألماني جوهانز جونتبرج Johannes Gutenberg . لتتطور للطباعة الحدبثة التي تطبع بها الصحف والكتب بالملاببن علي الورق . وهذا كان سببا في تطور الحضارة وإنتشار المعرفة بشتي لغات أهل الأرض.

طيبة




Thebes












مدينة متحفية فرعونية قديمة بمصر العليا , وأحد عواصم مصر القديمة إبان المملكتين الوسطي والحديثة أيام قدماء المصريين , وحاليا يطلق عليها الأقصر. ومن أشهر آثارها علي الضفة الشرقية للنيل معبد الأقصر الذي شهد تعديلات كثيرة غبر القرون أيام قدماء المصريين وتقع بواباته الرئيسية في نهاية شماله, وأمامها كان يوجد مسلتان اخذت إحداها لباريس بفرنسا عام 1836م. وفي نهاية شمال المدينة تنتشر مجموعة معابد الكرنك قد بنيت علي مدي 1500سنة. وتشتهر ببهو الأعمدة الكبيرة التي عددها 134 عمود. وبين معبدي القصر والكرنك توجد معابد أخري . وعلي الضفة الغربية للنيل كانت أرض الأموات حيث توجد المعابد الجنائزية ومئات المفابر.








ومن أكبر وأشهر هذه المعابد الجنائزية mortuary temples معبد الرامسيوم، ويرجع تاريخه للأسرة 19 بناه الملك رمسيس الثاني وبأنقاضه يوجد تمثال ضخم . ويوجد المعبد الجنائزي للملكة حتشبسوت من الأسرة 18 , وهو تحفة فنية معمارية . وقد شيد خلال أوائل القرن 15 ق.م. في مكان متدرج فوق منحدر شاهق .












وأشهر الآثار في الضفة الغربية وادي الملوك Valley of the Kings ، حيث عثر به علي مقبرة الملك توت عنخ آمون . وبه مقابر تحتمس الثالث ورمسيس الثالث والرابع والخامسوسيتي الأول , ومقبرة الملك حورمحب وجدرانها مصورة بالنقش البارز wall reliefs .







حرف العين








عبودية




Slavery.












نوع من الأشغال الشاقةالقسرية طوال الحياة للعبيد حيث يعملون بالسخرة القهرية في الأعمال الشاقة والحروب وكانت ملكيتهم تعود للشخاص الذين يستعبدونهم . وكانوا يباعون باسواق النخاسة أويشترون في تجارة الرقيق بعد إختطافهم من مواطنهم أويهدي بهم مالكوهم .












عبيد




Ubeid .








موقع أثري عبارة عن تل صغير يبعد 4ميل عن بلدة أور (مادة) جنوبي نهر القرات بالعراق. وعلي بعد 10 ميل من البصرة .ويرجع تاريخ هذا التل الي عصر ماقبل التاريخ منذ 4000سنة ق.م.عندما قامت المدن السومرية.




















عبيديون




Ubaidians .








العبيديون هم الفاطميون و هناك من أطلق عليهم العبيديون نسبة إلأى مؤسس هذه الدولة عبيد الله المهدي بينما هم تسموا بابنت الرسول "عليه الصلاة و السلام" بينما النقاد و محققوا السير سموهم بإسم مؤسس هذه الدولة لما وجدوه في تاريخهم من إختلاف و جدل حول الأصل الذي ينتمون إليه






















عجائب الدنيا السبع




Seven Wonders of the World








عبارة عن سبعة أعمال فنية ومعمارية إعتبرها الإغريق والرومان إنشاءات إعجازية في العالم القديم. ولم يبق منهاحاليا سوي الهرم الأكبر(مادة).وعجائب الدنيا السبع الهرم الأكبروحدائق بابل المعلقة(بالعراق) (مادة) .وتمثال زيوس بأوليمبيا باليونان. وكان قد أقيم بمعبد الإله زيوس.والعجيبة الرابعة معبد آرتيميز بأفسوس بآسيا الصغري (بتركيا). والخامسة مقبرة موسيلوم بآسيا الصغري .وكولوسيس (تمثال) رودس إله الشمس بجزيرة رودس . والسابعة فنار الإسكندرية . عجائب الدنيا تمثال أبوللو رود س (تمثال): Apollo of Rhodes . تمثال رودس أحد عجائب الدنيا السبع في العالم القديم . وكان تمثالا ضخما من البرونز . أقامه أهالي جزيرةرودس عام 2800 ق.م. وكان ارتفاعه 35 مترا . واستغرق بناؤه 12عاما وكان مقاما في مدخل ميناء الجزيرة بالبحر الأبيض المتوسط . الا أن الزلزال هدمه بعد58سنة من اقامته وبيع كخردة . عجلة :Wheel . عجلات عربات اليد أو التي تجرها الخيول . وقد اخترعت عام 3000 ق.م.وقد زودت بها الزحافات .مما جعل البضائع والجنود يصلون الي أماكن بعيدة ووصولهم الي ميادين القتال . عجلة الفخار :Pottery wheel .يطلق عليها دولاب الفخار(مادة) . وقد استخدمت لصنعه بدقة منذ عام 4000 ق.م. حيث انتج فخار متقن الصنع.












عرب




Arabs








قبل الاسلام . كان العرب دويلات وامارات في العراق و بلاد الشام . . بالاضافة إلى دولهم في الجزيرة العربية . . وقد شيدوا مراكز كثيرة للقوافل التجارية عبر الصحارى ، ولا سيما في العهد الفرثي والبيزنطي والساساني . . وما لبثت هذه المراكز ان اصبحت مدنا كبيرة ذات عمارات وحصون ، وأصبح لها شأن كبير بسبب موقعها على طرق القوافل التجارية والحملات العسكرية بين الدول المتناحرة للسيطرة على المنطقة : الفرس والرومان والبيزنطيون . في هذه المدن تمازجت الحضارات الفارسية والهيلينية والبيزنطية مع حضارة سكانها العرب . و أهم مراكز العرب وأقوامهم في تلك الفترة : الأنباط في البتراء وآل نصرو في الحضر وعرب تدمر والغساسنة في وادى حوران جنوبي دمشق والمناذرة التنوخيون واللخميون في الحيرة . وقد دام حكمهم حتى الفتح الاسلامي .















8 
Hayaty agmal ma feeha

تسلم اديكي ياجميل . واحلي تقييم لمجهودك الفوق الممتاز



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.