العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الإخبارية > أخبار الرياضة Sports

أخبار الرياضة Sports اخبار رياضية على مدار 24 ساعة ومتابعة أهم البطولات المحلية والعربية والعالمية

ربنــا مايقطعها عـــادة

كاتب الموضوع: samasemo، فى قسم: أخبار الرياضة Sports


1 
samasemo

Kill Diabetes

نجح المنتخب الوطني لكرة القدم في عبور أولي محطات تصفيات كأس العالم بفوزه علي موزمبيق‏2/‏ صفر في المباراة التي جرت بينهما بدون جمهور مساء أمس في الجولة الأولي لمباريات المجموعة السابعة التي تضم معهما غينيا وزيمبابوي علي ستاد برج العرب‏.‏
جاء اللقاء متوسط المستوي‏..‏ الشوط الثاني أفضل من الأول الذي انتهي بالتعادل السلبي بينما نجح لاعبونا في الشوط الثاني في إحراز الفوز عن طريق محمود فتح الله‏,‏ ومحمد زيدان الذي أشعل النشاط في صفوف المنتخب‏.‏
وبرغم فوز مصر‏,‏ فإن الأداء جاء أقل من المتوقع‏,‏ وإن كان الفوز مهم في البداية والخطوة الأولي في التصفيات‏.‏

جاء الشوط الأول عبارة عن سيطرة من منتخبنا الذي استحوذ علي مجريات اللعب طوال الشوط الأول أمام فريق لم يفعل سوي الدفاع أمام مرماه لدرجة أن عصام الحضري لم يتهدد بأي كرة طوال الشوط الأول‏,‏ حيث لعب منتخب موزمبيق بمهاجم واحد فقط وظلت هجماته تفتقر للفاعلية بل جميعا كانت تنتهي في منتصف ملعب المنتخب الوطني الذي لعب مستريحا للغاية لقلة هذه الهجمات‏.‏
بينما حاول جدو استغلال انطلاقاته السريعة في الأمام لكن ظل يفتقد للفاعلية نتيجة الرقابة عليه وعودته لتسلم الكرة أوقات كثيرة نصف الملعب بينما ظهرت خطورته الحقيقية عندما مال اداؤه للانطلاق من الأطراف وعاب لاعبي مصر عدم استغلال فارق السرعة بينهم وبين لاعبي موزمبيق‏,‏ وأهدر منتخب مصر أكثر من كرة خطيرة أمام المرمي منها انفراد تام بعد‏9‏ دقائق لو نجح الفريق في إحراز هدف لكان للشوط الأول شكل آخر‏,‏ كذلك وضح البطء وكثرة التحضير وسط الملعب أمام فريق مدافع يرتد بالكامل في نصف الملعب وكان يجب اللعب السريع المباشر‏,‏ وعندما بدأ لاعبو منتخبنا في تبادل المراكز مع منتصف الشوط الأول بتبادل تمساح ومحمد صلاح التحرك في اليمين والشمال وظهرت الخطورة علي مرمي موزمبيق‏.‏
كذلك لم يستغل اللاعبون ميزة التسديدات القوية المتقنة علي المرمي وجاءت جميعها طائشة باستثناء كرتين لحسني عبدربه أنقذهما حارس موزمبيق‏.‏
وبرغم كثرة تحركات المحمدي وعبدالشافي‏,‏ إلا أنهما لم يقدما المستوي المتوقع منهما في إرسال الكرات العرضية والاختراق السريع‏,‏ حيث لم تلعب أطراف مصر الدور الذي ينتظر الكثيرون في فتح الثغرات بدفاع موزمبيق‏.‏
في الشوط الثاني‏,‏ لعب محمد زيدان لزيادة القوة الهجومية‏..‏ وبالفعل ينشط الهجوم المصري وتضيع فرص من زيدان في الوقت الذي بدأ فريق موزمبيق يتخلي عن حذره الدفاعي ويبادل الهجمات علي أمل خطف هدف بعد أن شعر بالثقة عقب خروجه متعادلا الشوط الأول‏.‏
بعد‏8‏ دقائق‏,‏ ينجح محمود فتح الله في إحراز هدف لمصر إثر كرة عالية خطفها حجازي برأسه تصل لفتح الله وحده أمام المرمي سجلها داخل الشباك وهي المرة الأولي التي تقدم فيها دفاع مصر لتنفيذ الأداء الهجومي الذي لم يتحقق في الشوط الأول‏.‏
أجاد المنتخب الوطني في الشوط الثاني في استغلال المساحات الخارجية والتحركات السريعة وأسفر ذلك عن هدف ثان للمتألق زيدان بعد‏17‏ دقيقة اثر كرة اخترق بها دفاع موزمبيق وسدد وارتدت من القائم واصطدمت الحارس لتسكن الشباك‏,‏ بعدها سيطر لاعبونا علي مجريات الأمور ولعب الفريق بثقة وهدوء‏,‏ كما أحسن الجهاز الفني الدفع بإبراهيم صلاح لمواجهة محاولات لاعبي موزمبيق للسيطرة علي وسط الملعب والهجوم السريع‏.‏
ويدفع الجهاز الفني بعاشور التقي بدلا من حسني عبدربه‏..‏ ومال أداء منتخبنا في الشوط الثاني بعد الهدفين للعب بهدوء وثقة وبعد أن اطمأن اللاعبون للفوز وأتاح ذلك لفريق موزمبيق للهجوم ومحاولات إحراز هدف‏.‏
من أكثر الأمور التي كانت مثار تساؤلات أمس غياب عناصر الخبرة في أول لقاءات التصفيات عن منتخبنا مثل أحمد فتحي وعماد متعب وسيد معوض وربما يكون الهدف إعطاء الفرص للعناصر الجديدة أمام أقل الفرق في المجموعة‏.‏
ويحسب لأداء الفريقين خلال اللقاء اللعب النظيف وعدم اللجوء للخشونة في المباراة التي أحرز فيها منتخبنا أول ثلاث نقاط في مشوار التأهل في تصفيات كأس العالم‏.‏




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.